facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





التشريع والرأي ينظم ورشة حول صياغة التشريعات أثناء الطوارئ


23-06-2020 03:48 PM

عمون - نظم ديوان التشريع والرأي بالتعاون مع مؤسسة "ماكس بلانك" للسلم الدولي وسيادة القانون، اليوم الثلاثاء، ورشة متخصصة حول المبادئ الأساسية للصياغة التشريعية أثناء حالات الطوارئ.

واشار الديوان في بيان إلى أن الورشة التي جرت فعالياتها عبر تقنية البث التلفزيوني "زووم"، تهدف إلى التعريف بالمبادئ الأساسية وتحديد مفهوم الطوارئ في الدساتير والقوانين ومبادئ تشريعات الطوارئ ودورها في تقييد الحقوق الأساسية، إضافة إلى النظام التشريعي لحالة الطوارئ في الأردن وآليات الرقابة القضائية أثناء حالات الطوارئ.

وتحدث خلال الورشة التي جاءت بمشاركة دولية ومحلية، مديرة مؤسسة "ماكس بلانك" الدكتورة كاترن شير، والمدير القطري للمؤسسة في الأردن الباحث القانوني للشرق الأوسط وشمال إفريقيا سراج خان، إضافة إلى المستشار السياسي الأول في السفارة الألمانية لدّى عمّان الدكتور مارك اربل، ورئيس ديوان التشريع والرأي فداء الحمود.

وقالت الحمود، إن الديوان الذي تأسس عام 1974، ويرتبط برئيس الوزراء ويتمتع بالاستقلال المالي والإداري، يشكل من خلال مديرياته الرئيسية بنية عصرية متطورة تنسجم مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في الورقة النقاشية السادسة في تعزيز سيادة القانون، موضحة دور كوادر الديوان في اعداد اوامر الدفاع اثناء الجائحة، إضافة إلى الدراسات والبحوث القانونية التي يجريها الديوان.

وأشارت إلى أن المحتوى القانوني على جانب من الأهمية لأنه يقدم محاور رئيسة حول التشريعات في ظل حالات الطوارئ ما يشكل فائدة كبيرة للمشاركين في الورشة، نظرا لحاجة المتخصصين في ظل اوضاع عالمية صعبة فرضها انتشار جائحة كورونا للمعرفة القانونية بحالات الطوارئ.

وشملت الورشة محاور ركزت على تحديد الطوارئ والحقوق الاساسية وآليات الرقابة والنظام التشريعي القانوني لحالات الطوارئ محلياً ودولياً قدمتها الدكتورة تمارا الخوري خبيرة القانون الدستوري في جامعة الانستون دي امبريسيا الإسبانية، والدكتور ليث نصراوين من كلية الحقوق في الجامعة الأردنية.(بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :