facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مجالس التطوير التربوي بالعاصمة ومعان تؤكد تمسكها بحق الطلبة بالتعليم


08-08-2020 08:57 PM

عمون - أكدت مجالس التطوير التربوي في محافظة العاصمة، دعمها لحق الطلبة في التعليم والعودة لمدارسهم باعتبار التعليم حقاً مقدساً ومحفوظاً في الدستور الأردني والمواثيق الدولية.

وقالت المجالس في بيان اليوم السبت، إن "التعليم هو الضمانة الوحيدة لمستقبل واعد لأبنائنا الطلبة ووطننا، معربةً عن تمكسها بحق الطلبة بالعودة للمدارس وعدم استخدامهم وسيلة لتحقيق أي مكاسب مطلبية، واستخدام المدارس في هذا الإطار".

ودعت المجالس من منطلق شراكتها مع وزارة التربية والتعليم، المعلمين لوقف أي تصعيد مرتبط برفض قرار الحكومة بتأجيل العلاوة الذي طال جميع موظفي القطاع العام، كما طالبت الحكومة، بالعمل على ضمان التحاق الطلبة بمدارسهم في الوقت المحدد لبدء العام الدراسي في الأول من شهر أيلول المقبل.

وشددت المجالس على ضرورة النأي بمسيرة التعليم في الأردن عن أي خلافات مطلبية، ورفضها لكل محاولات الإضرار بها، في ظل الظروف التي يمر بها الوطن نتيجة جائحة كورونا التي أثرت بشكل كبير على الاقتصاد الوطني والأوضاع المعيشية للمواطنين بشكل عام، ودفعت الحكومة لاتخاذ قرارات اقتصادية صعبة.

يذكر أن مجالس التطوير التربوي تضم فاعليات من أصحاب الخبرات التربوية تمثل المجتمعات المحلية في كل مديرية للتربية والتعليم بالمملكة، وينظم عملها بموجب تعليمات صادرة عن وزارة التربية والتعليم تحدد أهدافها ومهامها وكيفية اختيار أعضائها، ومن أهم أهدافها تطوير خطط المديريات وتقديم الدعم الفني للمدارس.

ومن جهتها دعت مجالس التطوير التربوي في محافظة معان إلى حماية حق الطلبة في التعليم المدرسي.

وأعلنت المجالس في بيان صحفي أصدرته اليوم السبت، وقوفها في صف الوطن والمعلم والطالب في هذه المرحلة تحت شعار "حق الطالب في التعليم والعودة إلى المدارس".

ودعت المجالس بحسب البيان، الجميع في هذا الوطن للوقوف معاً لحماية مسيرتنا التعليمية التي نفاخر بها العالم، وتحقيق شعار التكافل والتضامن، ما يسهم في بناء بيئة تربوية مستقرة وآمنة ومحفزة.(بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :