facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الرزاز يعمم بسرعة الاستجابة لطلبات التكليف بالعمل لدى مستقلة الانتخاب


09-08-2020 05:26 PM

عمون - عمم رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز على المؤسسات الحكومية بسرعة الاستجابة لطلبات تكليف الموظفين للعمل لدى الهيئة المستقلة للانتخاب وفقا لأحكام المادة (5/أ) والمادة (16/ب،ج) من قانون الهيئة رقم (11) لسنة 2012، والمحافظة على المزايا المالية الممنوحة لمن يتم تكليفهم، للعمل بما جاء فيه.

وكان رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة وجه كتاباً للرزاز حول تكليف الكوادر.

وطلب الكلالدة في كتابه بسرعة الاستجابة لطلبات تكليف الموارد البشرية المطلوبة للعمل مع الهيئة وأن تكون قرارات التكليف بالاستناد إلى أحكام المادة (5/أ) من قانون الهيئة رقم (11) لسنة 2012 وتعديله لمرة واحدة فقط، وخلال فترة التحضير والتنفيذ للانتخابات البرلمانية لمجلس النواب التاسع عشر، وليس بالاستناد إلى أحكام الفقرة (ه) من المادة 91 أة الفقرة (ب/2) من المادة 95 من نظام الخدمة المدنية.

كما طلب المحافظة على المزايا المالية الممنوحة لمن يتم تكليفهم بالعمل لدى الهيئة المستقلة للانتخاب.

وقال الكلالدة في كتابه إنه "في ضوء زيادة مستوى التحضيرات بالهيئة المستقلة للانتخاب لغايات اجراء الانتخابات النيابية لمجلس النواب التاسع عشر وما يترتب على ذلك الحاجة لتكليف لجان الانتخاب والكوادر المساندة لها، وهذا يتطلب تعاون كافة الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات الحكومية مع الهيئة المستقلة للانتخاب ومساندتها في أداء المهام الموكلة اليها وبالخصوص تزويدها باحتياجاتها من الموارد البشرية المؤقتة وبالسرعة القصوى في ظل محدودية الوقت المتاح أمام الهيئة، وهذا يتطلب أن تكون قرارات التكليف في أحكام المادة (5/أ) والمادة (16/ب،ج) من قانون الهيئة المستقلة للانتخاب رقم (11) لسنة 2012 وتعديله، كون اجراءات التكليف وفق أحكام الفقرة (ه) من المادة (91) والفقرة (ب/2) من المادة (95) من نظام الخدمة المدنية تتطلب المرور بعدد من الاجراءات والتي من شأنها أن لا تكفل سرعة الاستجابة لطلبات الهيئة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :