facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





سجال وتبادل اتهامات بين ترامب وبايدن خلال المناظرة الرئاسية الأولى


30-09-2020 05:08 AM

عمون - انتهت أولى المناظرات الرئاسية بين المرشحين الجمهوري دونالد ترامب والديمقراطي جو بايدن في كليفلاند بولاية أوهايو الأميركية.

وقال ترامب في بداية المناظرة لدينا مرشحة مثالية لشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا الأميركية، ليرد بايدن بأن الانتخابات بدأت وعلينا أن ننتظر نتائجها قبل ترشيح من يشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا وليس من اللائق ترشيح من يشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا حتى إجراء الانتخابات، ليرد ترامب بأنه تم انتخابه لأربعة سنوات وليس لثلاثة سنوات ومن حقه ترشيح من يشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا.

بايدن هاجم مرشحة ترامب لشغل المنصب الشاغر في المحكمة العليا كونها تعتبر قانون الرعاية الصحية غير دستوري، ليرد ترامب مهاجماً المعسكر الديمقراطي قائلاً إن الرئيس السابق باراك أوباما ربما يسيطر على بايدن، ليرد الأخير أنه الحزب الديمقراطي حاليا وما يوافق عليه هو ما يتبناه الحزب الديمقراطي.

وسرعان ما قاطعا بعضهما البعض، ليتدخل منظم المناظرة المذيع في شبكة "فوكس نيوز" الأميركية كريس والاس مشيرا إلى أنه من يدير المناظرة.

الحديث انتقل بعد ذلك إلى الرعاية الصحية، لتشهد المناظرة تبادلاً شديداً للاتهامات بين المترشحين.

وقال ترامب: "عملنا على خفض أسعار الأدوية"، ليرد بايدن : لم تقدم أي دعم للشعب في المجال الطبي، وكل ما تقوله حتى الآن هو كذب". ليقاطعه ترامب: "هلّا تخرس يا رجل!".

واتهم ترامب، بايدن بأنه لم يقدم شيئا للمجتمع الأميركي على مدى 47 عاما، وقيامه هو بتقديم أمور للمجتمع الأمريكي خلال 47 شهراً أكثر منه.

وانتقل النقاش إلى قضية فيروس كورونا، وقال بايدن إن "ترامب لم تكن لديه خطة في مواجهة كورونا"، متهما الرئيس الأميركي "بتجاهل الأزمة وممارسة لعبة الغولف".

ومن جانبه، أكد ترامب أن "الصين هي من تتحمل انتشار فيروس كورونا، والعديد من الدول لم تعلن صراحة عن وفياتها من جراء الفيروس مثل أميركا، واغلاقه للحدود ساهم في انقاذ الأواح".

وأضاف ترامب أنه وفر "كافة التجهيزات الطبية لمواجهة كورونا، وأن أعداد الوفيات تراجعت، مشيراً إلى أن أمريكا على بعد أسابيع من الحصول على لقاح لفيروس كورونا وبايدن لا يملك أي قدرة للقيام بما قمنا به".

وشكك بايدن، في حديث ترامب عن قرب التوصل إلى لقاح، مؤكدا أنه لن يمكن تحقيق هذا الأمر قبل منتصف العام القادم، وترامب هو نفسه الذي تنبأ بزوال فيروس كورونا بحلول موسم الحر.

ليرد ترامب: بايدن يريد إغلاق بلادنا وأنا أريد أن أبقيها مفتوحة وقد تعلمنا الكثير من فيروس كورونا، ولدينا أكبر اقتصاد في العالم لكننا أغلقناه بسبب الجائحة الصينية.

ترامب شكك في أعداد مناصري بايدن قائلاً إنه "لا يريد تنظيم مهرجانات كبيرة لأنه لن يشارك أحد فيها"، ليرد بادين بأن ترامب يريد فتح الاقتصاد بينما العديد من الولايات تعاني من ويلات جائحة كورونا، ترامب رد على بايدن قائلاً "الأميركيون يريدون عودة الحياة إلى طبيعتها وفتح الاقتصاد والمدارس".

وحول الاقتصاد، قال بايدن: "ترامب دفع 750 دولارا كضرائب في 10 سنوات، وأصحاب المليارات لا يدفعون الضرائب وسأدفع بإصلاحات ضريبية حال فوزي بالانتخابات الرئاسية".

ونفى ترامب صحة هذه المعلومات، مؤكدا أنه دفع الملايين كضرائب على مدى سنوات، دون أن يكشف عن رقم محدد، لافتاً سترون إقراراتي الضريبية بمجرد أن تكون جاهزة.



واتهم ترامب، نجل بايدن بالحصول على 3 ملايين من موسكو ، وهو ما نفاه بايدن منتقدا التطرق إلى شؤون أسرية.

وقال ترامب لبايدن: "إذا أصبحت رئيسا ستتسبب بركود اقتصادي".

ثم انتقل النقاش إلى القضية العرقية، وقال بايدن إن ما من رئيس تعامل مع المسألة العرقية مثل ترامب، منتقدا خروج ترامب خلال المظاهرات العراقية وحمل الانجيل والتوجه إلى كنيسة قريبة من البيت الأبيض.

واضاف بايدن أن معظم ضحايا كورونا من الافارقة الأميركيين"، مشيرا إلى "ظلم ممنهج في تطبيق القانون، داعياً للنظ إلى ما يفعله ترامب وليس ما يقوله في قضايا العرق، مشدداً على ان قضايا العرق وموقف ترامب هو ما جعلني أقرر خوض الانتخابات".

ورد ترامب متهما بايدن "بالتعامل مع الأميركيين الأفارقة بأسوأ ما يمكن"، وقال إن بايدن أطلق عليهم تعبير "مفترسي عظام".

وتناول ترامب جهود إدارته في التعامل مع الاحتجاحات العرقية وفقا للقانون، متهما "الديمقراطيين واليسار الراديكالي بقيادة الاحتجاجات العرقية في البلاد، وبايدن لا يحظى بأي دعم من قوات إنفاذ القانون ولو حصل على دعمهم سيخسر دعم اليسار المتطرف".

بايدن قال إن الغالبية العظمى من عناصر الشرطة في الولايات المتحدة شرفاء ولكن ثمة تفاحات فاسدة

ترامب شدد على أن الاحتجاجات العرقية لم تكن سلمية والولايات التي يديرها الديمقراطيون شهدت أعمال عنف.

بايدن رد أوضحت أنه يجب محاسبة من يرتكب أعمال العنف خلال الاحتجاجات.


ترامب أكد ضرورة أن يتم اعادة انتخابه لأنه لم يقدم أحد ما قدمته خلال 3 سنوات ونصف من ولايتي الأولى.

بايدن قال "بلادنا أصبحت تحت إدارة ترامب أكثر فقرا وزاد الأثرياء غنى وصرنا نعاني من الانقسام".

وعاد ترامب ليتهم بايدن وابنه هنتر بالفساد وجني الملايين. وتدخل مدير المناظرة كريس والاس وطلب التوقف عن مناقشة قضية نجل بايدن.

ثم انتقلت دفة الحوار إلى القضايا البيئية، وقال ترامب: "أؤمن بأننا يجب أن نفعل الكثير لتأمين موارد نظيفة"، ولكنه اعتبر اتفاق باريس بشأن المناخ "كارثة".

وفي كلمته، حذر بايدن من "تبعات كارثية كبيرة" حال تجاهل القضايا البيئة، واتهم ترامب بأنه لا يريد فرض معايير بيئية محددة.

وحول نزاهة الانتخابات، قال بايدن إنه "لا توجد أي مخاوف من تزوير الانتخابات بالبريد، وترمب هو الوحيد الذي يؤمن بهذا التلاعب، والرئيس يحاول إخافة الناس من التصويت".

ومن جانبه، شدد ترامب على أن "التصويت بالبريد كارثة"، واتهم باراك أوباما وهيلاري كلينتون بالتجسس على حملته الانتخابية.

وأضاف ترامب انه يعول على "المحكمة العليا للنظر في قضية التصويت بالبريد وما يشوبها من تزوير". وعلق بأن "نتيجة الانتخابات قد لا تُعلن قبل أشهر".

ولمح ترامب إلى "العثور على بطاقات اقتراع ملقاة في مقالب قمامة"، وعلى الفور نفى بايدن صحة هذه المعلومة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :