facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أشياء في المطبخ لا تُنظف أبداً ولكنها الأكثر تلوثاً


24-10-2020 07:33 PM

عمون - لا شك في أنك تنظفين مطبخك بصفة دورية، ولكن من شبه المؤكد أن هناك أشياء في المطبخ لا تُنظف أبداً. سواء كان هذا لأنك لا تفكرين فيها أو لأنك لا تظنين أنه يجب تنظيفها، فهناك الكثير من الأشياء التي يتعيَّن رعايتها بعدم تبين كم الجراثيم التي تعيش على سطحها.

بعض هذه الأشياء ببساطةٍ من أقذر الأجزاء في المطبخ ولكن لا تُرى. فاجمعي أدوات التنظيف، إليك جميع الأماكن في المطبخ التي بحاجةٍ إلى العناية بالنَقع أو بالفرك.

أشياء في المطبخ لا تُنظف

خزان القهوة
تصنعين القهوة كل صباحٍ وتنظفين الأكواب والقِدر، لكن كم مرةً تنظفين الجزء الداخلي المعروف باسم خزان القهوة؟

بحسب دراسةٍ نُشرت عام 2011 أجرتها منظمة NSF International الأمريكية، فإن خزانات القهوة قد تحتوي على جراثيم يفوق عددها حتى جراثيم مقعد المرحاض. نعم، لم تخطئي القراءة، لذا فاستعملي خلاً مستقطراً لأجل تنظيف الجزء الداخلي من ماكينة صنع القهوة تنظيفاً جيداً.

حقائب البقالة القابلة لإعادة الاستعمال
من المفيد للبيئة استخدام الأكياس الخاصة عند التبضُّع للبقالة، غير أنها بحاجةٍ ماسةٍ إلى تنظيفها من وقت إلى آخر.

فتَّاحات العلب
معظم الناس لا ينظفونها، لكن على الجميع تنظيفها. في دراسةٍ نشرتها منظمة NSF International للصحة العامة والسلامة عام 2013، تبيَّن أن العفن والتخمُّر وبكتيريا إيكولاي والسالمونيلا قد عُثر عليها جميعاً على فتَّاحات العلب التي لم تُنظف تنظيفاً دورياً، مما قد يتسبب في مشاكل صحية كبيرة، لا سيما للأشد عرضةً للعدوى، كصغار السن أو كبارها، وذوي أجهزة المناعة الضعيفة.

سلة القمامة
حتماً عليك تنظيف سلال القمامة. ورغم أنك تمسحينها عندما تلاحظين أن الجانب الخارجي قد توسَّخ قليلاً، فالجانب الداخلي في الأغلب بحاجةٍ إلى تنظيفٍ جيدٍ هو الآخر.

وأخيراً، من المفيد أن فركها بالماء الساخن والصابون وبيكربونات الصودا (للرائحة أيضاً)، أو أية منتجات تنظيف أخرى.

داخل غسالة الصحون
معلومة أخرى تبدو منافيةً للمنطق، ولكن في مقابلةٍ مع موقع Today الإخباري، أوضحت ميليسا ميكر، مؤسسة موقع Clean My Space، أن الطعام والدهون وما إلى ذلك يمكن أن يعلَق بالزوايا البعيدة من غسالة الصحون، مما يؤدي إلى بطء حركتها وإفساد رائحتها.

وأضافت ميليسا أن الخطوة الأولى لتنظيف غسالة الصحون هي إزالة الفلتر وتنظيفه على حدة قبل تنظيف وتعقيم غسالة الصحون نفسها. كل ما تحتاجون إليه قليل من الخل، وبيكربونات الصودا، ودورة غسل بالماء الساخن.

حشيَّات الخلاط
ذلك الطوق المطاطي الصغير في قعر خلَّاطاتكم يُسمَّى حشيَّةً، وهو ما يمنع كل السوائل من التسرُّب. وقد وجد باحثو NSF International في 2013 أن الخلاطات هي ثالث أعلى القطع المنزلية كثافةً جرثوميةً.

إذ عُثر على السالمونيلا والإيكولاي والعفن على حشيَّات الخلاطات، وهي ثلاثة أشياء قد تصيبكم بالأمراض.

فاحرصي على تفكيك الخلاط وتنظيفه بعنايةٍ باستخدام ماء شديد السخونة (وصابون) مع كل استعمال.

ملفات مكثِّف الثلاجة
مع أنك قد لا ترينها أبداً، فإن ملفات مكثِّف الثلاجة قد تكتسي ببعض الغبار وينبغي حقاً تنظيفها من وقتٍ إلى آخر. لكن بعكس بعض الأشياء الأخرى على هذه القائمة، لا يرجع هذا إلى المظهر أو الأمراض المحمولة في الطعام.

فوفقاً لموقع Today، يمكن لمسح ملفات مكثِّف الثلاجة مرةً كل ستة أشهر المساعدة على مدِّ أعمار الثلاجات وتحسين كفاءتها في التبريد.

جميع المقابض في المطبخ
يجب بصورةٍ دوريةٍ تنظيف جميع المقابض في المطبخ، من مقابض وحدات التخزين إلى مقابض الموقد وكل ما بينها. فكِّروا في كمِّ الأشخاص الذين يلمسونها بأيدٍ متسخةٍ كل يوم تقريباً.

إذ أثبتت دراسةٌ أجرتها منظمة NSF International عام 2011 أن مقابض الموقد تأتي في المرتبة التاسعة لقائمة أشد 10 قطعٍ منزليةٍ قذارةً، إذ تحمل أحد أعلى تركيزات الإيكولاي والليستريا والستافيلوكوكوس والإنتيروبكترياسي، وجميعها أنواع من البكتيريا قد تصيب عائلتك بأمراضٍ شديدةٍ.

رف التوابل
يمكن لرف التوابل أن يُصاب ببعض العفن مع امتلائه بالمرطبانات والحاويات الأخرى للتوابل التي لم تستعملوها سوى بضع مراتٍ منذ شرائها قبل أربع سنوات.

ولكن التوابل، مثلها مثل أي شيء آخر في مطابخكم، لها مدة صلاحية، ولا يجب تركها بلا استعمالٍ أكثر من عامٍ أو اثنين، وإلا فمن المرجَّح أن يتأثر طعمها.

وفقاً لـThrillist، هذه هي الطريقة المناسبة للتعامل مع رف التوابل: تخلَّصوا من الأعشاب والتوابل المجففة المتروكة على الرف منذ سنين، ونظفوا الرف من التوابل المسكوبة أو البقع الناتجة عن مسببات الأذى، وأضيفوا علبةً من بيكربونات الصودا لحَبس أية روائح متناثرة.

صنبور المياه في الثلاجة
وفقاً لدراسةٍ أجرتها NFS International عام 2013، جاء صنبور المياه بالثلاجة على رأس قائمة قطع المطبخ الأشد كثافةً جرثوميةً.

ولكن بدلاً من الكائنات الممرضة الخطيرة، فإن مشاكل صنبور مياه الثلاجة لها علاقةٌ بالعفن والتخمُّر، مما قد يسبب كارثةً لذوي الحساسيات، إذ إنها قد تسفر عن إصابتهم برد فعل تحسسي.

لذا إذا كان لديكم صنبور مياهٍ بالثلاجة نادراً ما تنظفونه (أو لا تنظفونه أبداً)، فطالعوا دليل المستخدم الخاص بالثلاجة لمعرفة تعليمات تنظيفه.

حاويات الطعام ذات السدادات المطاطية
بحسب مجلة Reader's Digest الأمريكية، لا يكفي شَطف حاويات الطعام لضمان منع نمو البكتيريا. إذا كانت حاوياتكم آمنةً للتنظيف بغسالة الصحون، فضعوها مع غسلَتكم التالية للتأكد من القضاء على أية جراثيم متبقية. أما إذا لم تكن آمنةً، فاغسلوا كل حاويةٍ وغطاءٍ يدوياً بالماء الساخن والصابون، وتأكدوا من تنظيف حزِّ الغطاء بعناية للوصول إلى أية جراثيم مختبئة به.

أسطح وحدات التخزين والثلاجة
من المرجح أن أسطح وحدات التخزين أو الثلاجة بمطابخكم مغطاة بشتى أنواع الغبار والدهون والأشياء الأخرى، لكنها نادراً ما تُنظَّف.

أول ما عليكم فعله عند الاستعداد لتنظيف هذه الأسطح بعنايةٍ هو الحرص على عدم وجود أي طعامٍ مكشوفٍ داخل المطبخ. إذ إن نثر طبقة الغبار أعلى تلك الأسطح من شأنه أن يؤدي إلى وصولها إلى الطعام الموجود جوارها.

وبعد الانتهاء من تنظيفها، يجب معرفة كيفية الحفاظ على نظافتها أو تبسيط العملية فيما بعد، كوضع طبقة من الورق المشمع على أسطح وحدات التخزين والثلاجات يمكنه أن يجمع كل المواد المقززة التي يتوجب تنظيفها بالفَرك في حالة عدم وجود الورق المشمع.

وبهذا لا يكون عليكم سوى الصعود إلى الأسطح كل بضعة أشهر واستبدال الأوراق، والتخلص من الأوراق القديمة ومعها كل المواد المقززة.

الحوض ومصرف الحوض
تنظيف الحوض أمر بسيط جداً، فعليك سَكب كوبٍ من بيكربونات الصودا على المصرف، وتركه مدة نصف ساعة تقريباً، ثم إتباع ذلك بخل أبيض مستقطر.

وسيؤدي المزيج إلى تكوين فقاعاتٍ، ومحو الروائح الكريهة، وكذلك تنظيف مصرف الحوض.

وبالمرة، استعدوا لتنظيف الحوض بأكمله لأنه يمتلئ بالجراثيم. فقد وجدت دراسة NSF International المجراة عام 2011 حضوراً لبكتيريا الكوليفورم (من عائلة السالمونيلا والإيكولاي نفسها) في نصف الأحواض التي أُجريت التجارب عليها تقريباً.

فلتر شفاط الموقد
فكروا في حجم المجهود الذي يبذله فلتر شفاط الموقد يومياً، وكمية الدهون التي يلتقطها، وكمية القاذورات الأخرى التي لا بد أنها عالقة به.

لذا يجب إزالة الفلتر ونقعه في مزيل البقع ثم تنظيفه ومسحه للتخلص من كل تلك القاذورات، أملاً كذلك في التخلص من أية روائح غريبة بالمطبخ لا يمكنكم تحديد ماهيتها أو مصدرها.

رشاشات الملح والفلفل
إذا لم تكونوا تنظفون رشاشات الملح والفلفل أبداً، ولكنكم تلاحظون كثرةً في إصابتكم بالأمراض، فقد تكون هي السبب.

بحسب دراسة أجراها باحثون من جامعة فرجينيا عام 2008 (نُشرت على WebMD)، فإن رشاشات الملح والفلفل من حاملات الفيروسات المسببة لحالات البرد، لذا يجب تنظيفها وتنظيف اليدين بعد استخدامها.

سدادة باب الثلاجة
لنواجه الحقيقة: في الأغلب لم يسبق لكم أن نظفتم سدادات أبواب ثلاجاتكم، لكن ربما عليكم البدء في فعل ذلك. وفقاً لدراسةٍ أجرتها منظمة NSF International (نُشرت على Cheat Sheet)، فقد ثبت وجود بكتيريا الليستريا في بعض سدادات أبواب الثلاجات، ومن المحتمل أن يكون ذلك ناتجاً عن التلوث العرَضي من الخضراوات أو الفواكه.

علاوةً على أن ذلك المقبض (كجميع مقابض مطابخكم الأخرى) يمكن أن يكون حاملاً لبكتيريا الكوليفورم، فضلاً عن العفن أو الأبواغ الجرثومية أو ما شابه.

أدراج الثلاجة
من الأهمية البالغة تنظيف أية سوائل متسربة أو منسكبة في أدراج الثلاجة، لكن حتى إذا لم يحدث أي تسريب أو انسكاب من طعامكم مطلقاً، فما زالت الأدراج بحاجةٍ إلى التنظيف دورياً.

في مقابلةٍ أُجريت مع قناة CBS News، أفادت عالمة الأحياء الدقيقة وكبيرة مديري المشاريع بمنظمة NSF International، ليسا ياكاس، أن الباحثين قد عثروا على بكتيريات الإيكولاي والسالمونيلا والليستريا المستوحدة وغيرها داخل أدراج الثلاجات التي درسوها.

إسفنجة المطبخ
هذا صحيح، عليك تنظيف الأداة المستعملة لتنظيف كل شيء آخر (وتغييرها والتخلص منها) بصفة دورية. وتشير مجلة Good Housekeeping إلى إمكانية تنظيف إسفنجة المطبخ عن طريق نقعها في محلول مبيِّض مخفف، أو غسلها في غسالة الصحون، أو وضعها في الميكرويف.

ويؤدي الميكرويف وغسالة الصحون الغرض بفضل قدرة الحرارة على قتل أية جراثيم عالقة.

وكما نوَّهت مجلة Good Housekeeping، احرصي على نقع الإسفنجة في الماء قبل وضعها في الميكرويف، وإلا فقد تحترق. أما إذا كنت تستعملين قماشةً، فضعيها دورياً في غسالة الملابس للحفاظ على نظافتها.

قاع الفرن
من الدهون، إلى السوائل المنسكبة، إلى الخضراوات المتناثرة، وأي شيء آخر، كل ذلك يعني أن قيعان أفرانكم غالباً مقززةٌ بعض الشيء. ووفقاً لمارثا ستيوارت، فإن تنظيف قاع الفرن دورياً -بمنظف أفران تجاري أو منزلي الصنع- يمكنه المساعدة على إزالة أية روائح أو مذاقات بغيضة عالقة داخل الفرن منذ وقع ذلك الانسكاب.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :