facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عائلة ابو العبد تناشد أهل الخير ونشامى الأردن


26-12-2020 04:41 PM

عمون - ما زالت عائلة ابو العبد المسن الكهل وزوجته يناشدان مساعدتهما، بتأمين سكن لهما أو عدم اخراجهما من منزلهما المستأجر والمكسور عليه اشهر عدة.

وتناشد أم العبد نشامى ونشميات الوطن وأهل الخير والجهات المختصة مساعدتها وزوجها لانقاذ حياتهما والابقاء عليهما تحت سقف منزل.

عمون كانت نشرت قصة عائلة ابو العبد، وتعيد نشرها بعد عدم الاستجابة لهما:

لم يعد ابو العبد قادرا على العمل لتأمين لقمة عيشه وزوجته التي تعاني ضعفا في النظر وتليفات بالرحم تؤدي الى نزيف دائم، فلا تعمل هي الاخرى، ومن يجد عملا لها بهذه الظروف!

ابو العبد، لا عبد لديه فلم يرزقه الله بولد او بنت، انما حصل على الاسم كلقب فقط، ترك عمله من السعودية بعد أن اصيب بثلاث جلطات وقصور مزمن بالكلى الى جانب ما يعانيه من امراض اخرى كالسكري والقلب، فبات الكهل ذو 75 عاما يحتاج الى رعاية دائمة، اما ام العبد فتصغره بنحو 20 عاما، وليس لهما من يمد يد العون سوى الله وبعض المحسنين.

بعد أن ترك ابو العبد عمله وعاد إلى الأردن، يسر الله له من المحسنين من كفله منذ عام 2011، فأمن له وزوجه مسكنا يأويهما، وتكفل بدوائهما، لكن لا دائم إلا وجه الله فتوفى الرجل مطلع عام الكورونا، وباتت معاناة ابو العبد وام العبد مضاعفة.

خرجا من المنزل، وقصدا وجه الله مجددا، حتى رزقهما بمنزل يسكناه، وكانا يدفعا 160 دينارا شاملا الماء والكهرباء لاشهر معدودة، إلى أن قرر صاحب الملك والملك لله، أن يخرجهما لاستثمار يقصده، فعادا الى الطريق مجددا..

ابو العبد وزوجته، انتقلا الى منزل جديد، لكنهما لم يجدا من يسندهما في ظروف صعبة على الجميع، فانكسر عليهما اجرة 4 أشهر، والحالي الخامس، لكن مالك المنزل يطالبهما بالتسديد والخروج فورا..

تقول أم العبد لـ عمون "كل ما نريده هو مسكن لنا يسترنا، اما طعامنا وشرابنا فلا يثقلان أحد، وسييسرهما الله".

أما التنمية الاجتماعية فوافقت على تقديم بدل جزء من دواء ابو العبد وفق زوجته، ولم تقدم لهما ما يمكنهما من العيش.

وتضيف أم العبد، "نأكل ونشرب مما يجود علينا به من يرون حالنا، فهذا يؤمن لنا شيئا من الخبز، وذاك قليل من الخضار، ونحن لا نطلب المزيد، فما تيسر من الكريم هو رزقنا".

تناشد أم العبد مساندتهما والوقوف إلى جانبهما في ظروف باتت لا ترحم أحد فالجائحة أخذت حتى من الكرام كرمهم، واضعة بين يدي عمون كافة الاوراق التي تثبت عدم تلقيهما أي دخل من أي جهة كانت، وأن لا أملاك لديهما.

للتواصل مع ام العبد: 0797598268




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :