facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العدالة والإصلاح: حل وحيد لتجاوز الظروف الصعبة


25-01-2021 01:31 PM

عمون - أكد حزب العدالة والإصلاح أن الحل الوحيد لتجاوز الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها الدولة، هو وقوف السلطتين التشريعية والتنفيذية وأبناء الشعب الاردني معاً، وذلك في سياق مناقشة الموازنة العامة خصوصا في ظل تزايد عوامل تغيير منظمة جديدة تلقي بظلالها كنتائج جوهرية بالنسبة إلى التنظيم الاجتماعي وطرق حياة الأفراد.

وقال الحزب في بيان أصدره اليوم الاثنين إنه بات من الضرورة تشكيل وبروز هوية اقتصادية وطنية مشتركة ومتطورة تبدأ بتعزيز نهج الاعتماد على الذات كثقافة أصيلة تبعث على الابتكار النابع من الشعور بالمسؤولية والكرامة الوطنية.

وبين أنه بات من الضرورات الوطنية ابتعاد النواب عن أسلوب الاستعراض في مناقشة الموازنة العامة خصوصا في ظل الظروف الاقتصادية والسياسية الدقيقة التي تمر بها المنطقة.

واضاف انه من الواجب والعمل على تشكيل واقع أساسه إعادة إنتاج الاقتصاد الوطني بصورة جمعية بجوانب متعددة. وعلى نحو حاسم لجني اعظم الفوائد الاقتصادية بصيرورات كافية تبعث على تطور الاقتصاد وتؤدي دورا رئيسا محفزا لإنتاج التكنولوجيا بأنواعها والايدولوجيا على نحو ملحوظ لابتكارات اقتصادية تاريخية جديده تحقق مصالح الشعب الاردني ورغباته بما ينسجم مع التغيير الاجتماعي والثقافي النموذجي كاستراتيجية إجرائية تخدم الوطن وتعمل على تعزيز الطمأنينة والثقة لابناء الشعب الاردني الاصيل.

كما أكد الحزب على أن الدولة الأردنية على امتداد قوتها وعمقها قادرة على الاستمرار بالنهوض في كافة الاحوال بكل اقتدار نحو تجاوز الوضع الإقتصادي الصعب جراء انعكاسات سياسية واقتصادية خيمت على الإقليم والمنطقة بأسرها .

وأشار إلى أن الأردن بقيادته الهاشمية الفذة وشعبه الأصيل ومؤسساته الراسخة قادر على تشكيل ظاهرة إقتصادية متحضرة تحقق الرضا الشعبي على نطاق واسع وتخلق ظروفا بنائية معاصرة بواقع جديد.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :