facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





القضاة يحاضر في الدوحة للدراسات العليا حول الصحافة الورقية


26-01-2021 06:57 PM

عمون - تحت عنوان "الصحافة الورقية.. رؤية استشرافية" نظمت إدارة الاتصال والعلاقات الخارجية في معهد الدوحة للدراسات العليا، الثلاثاء، محاضرة عبر تقنية الاتصال المرئي، قدّمها خالد القضاة، مدير مركز الرأي للتدريب الإعلامي، وعضو مجلس نقابة الصحفيين الأردنيين.

وناقشت المحاضرة الأزمات العميقة والتحديات التي تتعرض لها الصحافة الورقية في الوقت الحالي، وتأثيرات الشبكة العنكبوتية عليها، علاوة على تزايد تأثير وسائل التواصل الاجتماعي، وآليات تجاوز الصحف لهذه الأزمات الهيكلية.

في بداية المحاضرة، أكّد القضاة، أن الصحافة وجدت لتستمر، لأنها قوة حقيقية وفاعلة في المجتمع، وتعمل على بناء الرأي العام، وأن متطلبات استمرارها تتمثل في التنوع، ومراعاة احتياجات الجمهور، ومواكبة التقنيات الحديثة والثورة الرقمية، والتدريب والتأهيل المستمر للعاملين في المجال الصحفي بمختلف مستوياتهم، إضافة إلى تحصين المهنة والمحافظة على مكتسبات العاملين فيها، وتوفير بيئة تشريعية صديقة للحريات، مشددًا على أهمية الثقة بوعي الصحفيين والمؤسسات الإعلامية، والتدفق الحر للمعلومات، وإنشاء صندوق وطني لدعم الإعلام.

وأوضح القضاة، أن الخلط بين حرية التعبير وحرية الصحافة، ومقاومة الثورة الرقمية، وتعدد منصات تدفق المعلومات، والانحياز لوسيلة إعلامية معينة، والتدخل في سوق الإعلان، تعد من أبرز معيقات الصحافة الورقية، مشيرًا في هذا السياق إلى آليات نهوض الصحافة، وكيفية إدارة الأزمات إعلاميًا، والأخطاء التي تقع فيها المؤسسات الإعلامية.

كما تطرق خبير المطبوعات والنشر، إلى الأخطاء التي يقع فيها بعض الصحفيين، والتي من بينها إهمال التحديث المستمر لمهاراتهم، وعدم تثقيف أنفسهم، إضافة إلى انتقاد مؤسساتهم الإعلامية في حال حدوث خلاف مهني، وغيرها من الأخطاء، لافتًا إلى ضرورة تحول الصحف الورقية إلى مؤسسات إعلامية شاملة، والتباين والتنوع في إنتاج المحتوى الوطني بلغات مختلفة، وكذلك إنشاء مراكز للتدريب، ودور نشر رقمية، ووكالات إعلان خاصة.

وشهدت المحاضرة، التي أدارها علي الكعبي، مدير إدارة الاتصال والعلاقات الخارجية بالمعهد، مداخلات مهمّة حول التحولات الرقمية، وتغير عادات القراءة لدى الأجيال الجديدة، وإمكانية انقراض الصحف الورقية مع التطورات المتسارعة في عالم اليوم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :