facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





شؤون الأسرى تعبر عن قلقها من الانتهاكات الطبية بحق الأسرى الفلسطينيين


21-02-2021 08:05 PM

عمون - عبرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، عن قلقها من تصاعد وتيرة الانتهاكات الطبية التي تنتهجها إدارة سجون الاحتلال الاسرائيلي بحق الأسرى الفلسطينيين المرضى والجرحى.

وقالت الهيئة في بيان لها اليوم الأحد، إن "إدارة سجون الاحتلال تتعمد استهداف الأسرى بإهمال أوضاعهم الصحية وعدم التعامل معها بشكل جدي، وتكتفي بإعطاء الأدوية المسكنة للآلام دون تقديم علاج حقيقي لحالاتهم".

ورصدت الهيئة عددًا من الحالات المرضية الصعبة في معتقلات الاحتلال، من بينها حالة الأسير جمال عمر (49 عاما) من مدينة الخليل، الذي يعاني من ورم سرطاني في الكبد والكلى، ومشاكل في المعدة والأمعاء، ومشاكل في الأعصاب، وهو بحاجة لمتابعة ومراقبة حثيثة لحالته، لكن إدارة سجن نفحة لا تكترث لحاله وتهمل علاجه.

وأشارت الهيئة إلى أن "الأسير معزوز بشارات (45 عاما) من قرية طمون في محافظة طوباس، يشكو من آلام حادة في الظهر ولا يستطيع المشي لأكثر من 5 دقائق متواصلة نتيجة لتعرضه للضرب المبرح أثناء استجوابه، وهو بحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية، كما يعاني منذ فترة طويلة من صداع مزمن والتهابات في الأذن الوسطى تسبب له الإغماء في كثير من الأحيان، وهو بحاجة لعرضه على طبيب مختص لتشخيص حالته، لكن إدارة معتقل "ريمون" تماطل بتحويله وتكتفي بإعطائه مسكنات للآلام من دون علاجه".

وبينت أن "الأسير إبراهيم غنيمات (42 عاما) من بلدة صوريف في الخليل، يشكو من انسداد في الشرايين وضعف بعضلة القلب، ومن المقرر إجراء عملية له لزراعة "بطارية" في القلب، لكن إدارة "ريمون" تماطل بتحويله لإجراء العملية وتلقي العلاج منذ حوالي سنة، علما بأن حالته الصحية تستدعي إجراء العملية بأسرع وقت ممكن".

ولفتت الهيئة إلى أن "الأسير حسام أبو حسين (30 عاما) من مدينة الخليل، ويقبع بمعتقل "عوفر"، مصاب بالثلاسيميا وقبل اعتقاله أجرى عدة عمليات وتم استئصال الكلى والطحال والمرارة، ويشكو أيضا من تضخم بالكبد، وهو بحاجة ماسة لوحدات من الدم بين فترة وأخرى بسبب وضعه الصحي". (بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :