facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العلماء يفكون بعض ألغاز كوكب الزهرة


30-04-2021 05:42 PM

عمون - يعتبر كوكب الزهرة شقيق كوكبنا " الأرض" حيث يشتركان معاً في خصائص عديدة.

ويمثل كوكب الزهرة لغزا محيرا لعلماء الفلك، وعلى الرغم من أنه مجاور للأرض إلا أنه لا يكشف سوى القليل عن نفسه.

ويعرف الكوكب بغطاء غير شفاف من السحب يخمد المناظر الطبيعية القاسية التي تقصفها الأمطار الحمضية وتخبز في درجات حرارة يمكن أن تؤدي إلى صهر الرصاص.

والآن، تعمل الملاحظات الجديدة على رفع الحجاب عن بعض الخصائص الأساسية لكوكب الزهرة. ومن خلال الارتداد المتكرر للرادار عن سطح الكوكب على مدار الخمسة عشر عاما الماضية، حدد فريق بقيادة جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس الطول الدقيق ليوم واحد على كوكب الزهرة وميل محوره وحجم قلبه. ونُشرت النتائج اليوم في مجلة Nature Astronomy.

وقال جان لوك مارغو، أستاذ علوم الأرض والكواكب والفضاء بجامعة كاليفورنيا، والذي قاد البحث: "كوكب الزهرة هو كوكبنا الشقيق، ومع ذلك ظلت هذه الخصائص الأساسية غير معروفة".

وهناك الكثير من القواسم المشتركة بين الأرض والزهرة، حيث أن كل الكواكب الصخرية لها نفس الحجم والكتلة والكثافة تقريبا. ومع ذلك فقد تطورت على طول مسارات مختلفة تماما. وتوفر الأساسيات مثل عدد الساعات في يوم كوكب الزهرة بيانات مهمة لفهم التواريخ المتباينة لهذه العوالم المجاورة وفق روسيا اليوم.

وتكشف التغييرات في دوران كوكب الزهرة واتجاهه عن كيفية انتشار الكتلة في الداخل. ومعرفة هيكله الداخلي، بدوره، يغذي نظرة ثاقبة لتكوين الكوكب، وتاريخه البركاني وكيف غيّر الزمن السطح. وبالإضافة إلى ذلك، من دون بيانات دقيقة حول كيفية تحرك الكوكب، يمكن أن تتوقف أي محاولات هبوط مستقبلية بما يصل إلى 30 كيلومترا.

وتظهر قياسات الرادار الجديدة أن متوسط ​​اليوم على كوكب الزهرة يدوم 243.0226 يوما أرضيا، ما يقارب ثلثي سنة الأرض. وما هو أكثر من ذلك، أن معدل دوران كوكب الزهرة يتغير دائما: القيمة التي يتم قياسها في وقت واحد ستكون أكبر قليلا أو أصغر من القيمة السابقة. وقدّر الفريق طول اليوم من كل قياس فردي، ولاحظوا اختلافات لا تقل عن 20 دقيقة.


وقال مارغو: "ربما يفسر ذلك سبب عدم توافق التقديرات السابقة مع بعضها البعض".

ومن المرجح أن يكون سبب الاختلاف الجوي الثقيل لكوكب الزهرة بينما يتباطأ حول الكوكب، فإنه يتبادل الكثير من الزخم مع الأرض الصلبة، ما يؤدي إلى تسريع وإبطاء دورانه. ويحدث هذا على الأرض أيضا، لكن التبادل يضيف أو يطرح ميلي ثانية واحدة فقط من كل يوم.


والتأثير أكثر دراماتيكية على كوكب الزهرة لأن الغلاف الجوي أكبر بنحو 93 مرة من كتلة الأرض، وبالتالي فإن له زخما أكبر للتداول.

وأفاد فريق جامعة كاليفورنيا أيضا أن الزهرة تنحرف إلى جانب واحد بدقة 2.6392 درجة (الأرض مائلة بحوالي 23 درجة)، وهو تحسن في دقة التقديرات السابقة بعامل 10.

وكشفت قياسات الرادار المتكررة عن معدل الجليد، حيث يتغير اتجاه محور دوران كوكب الزهرة.

وعلى الأرض، تستغرق هذه "المبادرة" نحو 26 ألف سنة للدوران مرة واحدة. يحتاج الزهرة لفترة أطول قليلا تقدر بنحو 29 ألف سنة.

ومن خلال هذه القياسات الدقيقة لكيفية دوران الزهرة، حسب الفريق أن نواة الكوكب يبلغ قطرها نحو 3500 كيلومتر، ما يشبه الأرض تماما، على الرغم من أنهم لا يستطيعون حتى الآن استنتاج ما إذا كان سائلا أم صلبا.(وكالات)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :