facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حزب الاصلاح: الاردن يقود العمل العربي لخصوصية دوره في القدس


17-05-2021 08:55 PM

عمون - قال حزب الإصلاح، إن الفلسطينيون يحاولون بعد صبر طويل أعادة صياغة موقفهم السياسي الذي تكون لفترة تزيد عن سبعين عاما وصياغة هذا الموقف تبنته فصائل مسلحة فلسطينية رئيسية في معركة (القدس والشيخ جراح).

وأضاف الحزب في بيان صادر عنه أن الأردن في هذه المرحلة يقود العمل السياسي العربي الإسلامي والعمل الشعبي العربي الإسلامي لخصوصية دوره المميز في رعاية الأماكن الدينية المقدسة في القدس ولسياسته الحكيمة الخبيرة في جذب الدعم الدولي السياسي للقضية الفلسطينية.

وتاليا نص البيان:

نقول من أول السطر لقادة إسرائيل

"أتظن انك قد طمست هويتي.. ومحوت تاريخي.. عبثا تحاول .. لا فناء لثائر"

في غياب الضمير والعدالة عند قادة إسرائيل وقادة عدد من الدول الأوروبية وأمريكا اذا تعلق الأمر بالشعب الفلسطيني وحقوقه غير القابلة للتصرف، وأول هذه الحقوق حقه في تقرير مصيره بإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشريف .. وألان يحاول الفلسطينيون بعد صبر طويل أعادة صياغة موقفهم السياسي الذي تكون لفترة تزيد عن سبعين عاما وصياغة هذا الموقف تبنته فصائل مسلحة فلسطينية رئيسية في معركة (القدس والشيخ جراح) حيث فاض صبرها على الاحتلال وممارساته الوحشية وعنصريته ومحاولته الاستيلاء بواسطة المستوطنين المجرمين على المسجد الأقصى مسرى الرسول الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم "سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا انه هو السميع العليم ".

اذن انتفض الشعب الفلسطيني مجددا وأظهرت الصواريخ التي أطلقتها حماس والجهاد الإسلامي وفصائل أخرى فصلا جديدا في الصراع مع العدو الإسرائيلي ومنذ عشرة أيام ومعركة غزة والضفة الغربية وفلسطين الداخل مستمرة مع هذا العدو الغادر.

ومهما بدا المشهد مأساويا على أهل فلسطين وغزة بشكل خاص إلا ان التضحية والفداء والعمل تمثل خطوات مهمة على نيل الحرية والاستقلال ورفض الاستسلام أو السلام المفروض من العدو.

بدأت رواية فلسطين تأخذ مسارا أخر ونعتقد في حزب الإصلاح ان النجاح في مسيرة نضال الشعب الفلسطيني تتطلب بإلحاح شديد تحقيق عناصر رئيسية لانتزاع النصر على العدو ومن أهم هذه العناصر.

الوحدة الوطنية للشعب الفلسطيني بإنشاء القيادة الواحدة لنضاله للتصدي للعدو وحلفاؤه.. ان هذه القيادة قد يمثل أفرادها أو أعضاؤها اتجاها فكريا سياسيا معينا ولكن النضال والكفاح العسكري والسياسي ينجح بالاتفاق على ميثاق وطني يُعتمد من مختلف حركات المقاومة وتنتخب هذه القيادة بموافقة الأغلبية وذلك ما فعلته حركات التحرر عبر نضالها مثل الجزائر وكوبا وجنوب إفريقيا وقبلهم اغلب حركات الاستقلال عبر التاريخ.

الأردن يمثل توأم فلسطين انه ارض الحشد والرباط ،كنا دولة واحدة بالضفتين نتقاسم المسؤولية والحياة ونعيش في وحدة سياسية نموذجية.. ونؤمن في حزب الإصلاح إننا شعب واحد والأقرب إلى القدس وفلسطين ونؤمن ان قيادتنا الهاشمية الراعية للقدس والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية تمثل مشاعر العرب والمسلمين بالحفاظ عليها .. وقد اثبت الأردن صلابة موقفه السياسي والديني برفضه صفقة القرن بالرغم من جميع الإغراءات الأمريكية والإسرائيلية وسيبقى الأردن الشقيق والمساند والمتحرك على كل صعيد من اجل فلسطين وحريتها وإقامة دولتها المستقلة.

يرى حزب الإصلاح ان يقود الأردن في هذه المرحلة العمل السياسي العربي الإسلامي والعمل الشعبي العربي الإسلامي لخصوصية دوره المميز في رعاية الأماكن الدينية المقدسة في القدس ولسياسته الحكيمة الخبيرة في جذب الدعم الدولي السياسي للقضية الفلسطينية.

يدعو حزب الإصلاح كافة الأحزاب والقوى السياسية وبدعم من مجلسي النواب والأعيان والحكومة على فتح باب المساعدات على اختلافها والاتصال مع نظيراته في الدول العربية والإسلامية ودول أخرى لتقديم المساعدات العينية والمادية للشعب الفلسطيني.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :