facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





العثور على كنز ذهبي "نادر" بفرنسا .. وعرضه في مزاد


02-09-2021 06:24 PM

عمون - اكتُشف كنز يتألف من 239 قطعة ذهب من عهديْ الملكين الفرنسيين لويس الثالث عشر ولويس الرابع عشر خلال أعمال صيانة عام 2019 في قصر بالفينيستير (غرب فرنسا).

وفق ما افادت الخميس دار "ايفوار آنجيه" التي ستطرحها في مزاد علني نهاية أيلول/سبتمبر الجاري.

وذكرت دار المزادات "ايفوار آنجيه" التي ستطرحها في مزاد علني نهاية سبتمبر/أيلول الجاري، في بيان، إن زوجين قررا ترميم القصر الذي استحوذا عليه عام 2012 في منطقة بلوزيفيه وجمع مبانيه الثلاثة في واحد.

وعثر ثلاثة عبرسمال على صندوق معدني مليء بالعملات الذهبية داخل أحد الجدران.

وروى صاحب العقار فرنسوا ميون (63 عاماً) كيف أن "الصندوق كان مثبتاً في الحائط ومحصوراً بين الحجارة" حين اكتشفه العمّال الذين وجدوا، بعد بضعة أيام، "محفظة أخرى تحوي كمية ثانية من العملات المعدنية"، ليصل مجموع القطع المكتشفة إلى 239 ومنها ما هو نادر جداً.

ومن بين ما اكتشف "عملة ملكيّة مزدوجة ذات فتيل طويل من عام 1646" تقدّر قيمتها بنحو 15 ألف يورو.

وقال بائع المزاد لدى دار "إيفوار آنجيه" فلوريان دويسونفيل لوكالة "فرانس برس" إن هذه العملة المرسومة عليها لقطة جانبية للملك لويس الرابع عشر، "نادرة جداً ولا يوجد منها في السوق".

وأضاف أنّ هذا الكنز "يُعتبر ثمرة مدّخرات تاجر أو مزارع ثري"، على أن يطرحها في المزاد العلني في 29 سبتمبر/أيلول.

ويتوقّع أن تباع القطع بقيمة تتراوح بين الـ250 ألف يورو والـ300 ألف يورو، على أن يُقسم هذا المبلغ سواسية بين الحرفيين الثلاثة الذين اكتشفوا الكنز من جهة ومالكي العقار من جهة أخرى، وفق القانون المعمول به في فرنسا حتّى يوليو/تموز 2016.

ومنذ ذلك الحين، صدر قانون جديد أصبح بموجبه التراث الأثري خاصاً بالدولة بالكامل، إلّا أن تاريخ شراء العقار( أي عام 2012) هو الذي يؤخذ في الاعتبار وليس تاريخ اكتشاف الذهب فيه.

(وكالات)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :