facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





جمعية الشباب وحي المستقبل تستضيف الطراونة


14-09-2021 01:07 AM

عمون - استضافت جمعية الشباب وحي المستقبل الثقافية مد الله الطراونة عضوٍ اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية ، وعضو حزب الوسط الإسلامي، وذلك انطلاقًا من الدور الوطني في ترسيخ قيم الولاء والانتماء لدى الشباب الأردني، في جلسة ثقافية، نقاشية استكمالا لسلسلة جلسات بعنوان "الأحزاب السياسية وتأهيل الشباب للمشاركة".

هدفت الجلسة إلى الحديث عن قانون الأحزاب والحياة السياسية للشباب ولعرض برنامج "الشباب مسار المستقبل" الذي يتضمن خطة عمل لتأهيل الشباب للعمل السياسي والحزبي، وبحسب الأهداف المرفقة في ملف الجمعية.

في بداية اللقاء رحبت الدكتورة أسمهان الطاهر رئيس الهيئة الإدارية للجمعية بالضيف وتحدثت عن رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني وأمله بالإصلاح السياسي، وأهم خطوة في الإصلاح، هو التركيز على قانوني الانتخاب والأحزاب، كما تحدثت عن رؤية جلالة الملك بالوصول إلى برلمان حزبي برامجي، والخروج بإطارٍ تشريعي يؤسس لحياةٍ حزبية فاعلةٍ، بدأ بتطوير الحياة الحزبية وصولا إلى وجود أحزاب سياسية، تمثل مختلف الاتجاهات السياسية، وتملك برامج واضحة المعالم تتقدم من خلالها إلى الناس.

كما تحدثت عن أهمية إعداد الشباب وانخراطهم ببرامج وطنية في التنمية السياسة على شاكلة برنامج "مسار المستقبل للشباب" الذي أطلقته الجمعية وتطمح الهيئة الإدارية لتحويلة لبرنامج يطبق على مستوى وطني.

وبدأ مد الله الطراونة بالحديث عن الأحزاب السياسة ودورها في تشكيل المواطنة الصالحة بكافة تفاصيلها، وضرورة العمل المشترك، للوصول إلى قانون أحزاب يسهم في النهوض بالحياة الحزبية وإيجاد أحزاب قوية، ببرامج عمل قوية تتقن العمل بشكل جماعي تحت القبة ككتل وتيارات حزبية.

وقام الطراونة بالتعريف بمفهوم الحزب منذ التأسيس والتشكيل ثم العمل لرفع منتسبي الحزب وعقد المؤتمر التأسيسي للوصول إلى البرلمان والمشاركة في الحكومات.

وأكد أن هناك إرادة سياسية في بداية المئوية الثانية للدولة الأردنية للإصلاح السياسي تهدف لإزالة أي معوقات أمام الانتماء الحزبي والنشاط السياسي.

وأشار إلى أن الهدف من الإصلاح هو بناء الهوية الوطنية القادرة على الانتخاب وفق أسس سياسية وفكرية.

وشدد على أن تكلفة الإصلاح السياسي أقل بكثير من البقاء في الوضع الحالي خاصة إذا أردنا الاستمرار والبناء لمئوية جديدة قادمة.

وقد ناقش بصدر رحب الشباب الحضور وأجاب على التساؤلات، وتم الاتفاق على التعاون والتنسيق بين الجمعية والهيئة الإدارية لحزب الوسط الإسلامي، لإدماج مجموعة من الشباب في الجمعية في الحزب بهدف التنمية السياسية.

حضر اللقاء عدد من أعضاء الهيئة الإدارية وعدد من المتطوعين الشباب في جمعية الشباب وحي المستقبل الثقافية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :