facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حركة طالبان تقول إنها "أنجزت أكثر مما تتوقع"


17-10-2021 11:37 PM

عمون - أكد المتحدث باسم حركة طالبان، محمد نعيم، الأحد، أن الحركة التي عادت لتحكم أفغانستان منذ نحو شهرين، "أنجزت أكثر مما كانت تتوقعه" بالنظر إلى إمكانياتها وقدراتها.

وأوضح نعيم لـ "برنامج العاشرة" عبر المملكة، من العاصمة القطرية الدوحة، حيث أجرت طالبان هذا الأسبوع أول مفاوضات مباشرة لها مع وفد مشترك بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، "حوالي شهرين من الحكم في أفغانستان استطعنا أن ننجز أكثر مما كنا نتوقعه وكان يتوقعه الشعب والعالم بالنظر إلى إمكانياتنا وقدراتنا".

وأول الإنجازات، وفق نعيم، هو "استتباب الأمن في البلاد، وهذا مهم".

وتابع نعيم "إذا قارنا إمكانياتنا مع إمكانية الإدارة السابقة، فنحن أنجزنا كثيرا، فالوضع حسن جدا"، مضيفا: "في السابق هناك دعم مالي وقوات أجنبية، لكن مع ذلك كانت هناك مشكلات وبدأ الشباب بمغادرة البلاد في 2015 و2016".

لكنه قال "عندما جئنا الإمكانات قليلة جدا، ولا يمكن أن تذكر مع عقوبات وتحذيرات كثيرة، ورغم ذلك أنجزنا الكثير".

وسيطرت طالبان على أفغانستان منتصف آب/أغسطس عقب إطاحة الحكومة المدعومة من الغرب، بالتزامن مع انسحاب الولايات المتحدة من البلاد بعد حرب استمرت 20 عاماً.

نعيم قال، إن "الدول الأجنبية تركت وراءها خرابا ودمارا، لكن استعطنا بمساعدة عدة دول منها قطر أن نصلح ما أفسده النظام السابق والقوات الأجنبية".

"بدأنا ببناء النظام، وهناك تقدم في عدة مجالات منها في التعليم والصحة"، إضافة إلى "بدأنا بالروابط والعلاقات مع مختلف دول الجوار والعالم"، وفق نعيم مشيرا إلى استمرار الزيارات الدبلوماسية التي تقوم بها الحركة.

وتحدث عن صرف رواتب بعض الموظفين في القطاع الحكومي، علما بأن نحو نصف مليون موظف في القطاع الحكومي الأفغاني لم تعطهم الحكومة السابقة رواتبهم منذ أشهر.

وأكد نعيم "القضاء على الفساد" في الدولة، بعد أن "كانت تذهب عوائد للحكومة السابقة لجيوب بعض أشخاص معينين وتصرف لأهداف شخصية".

"مشكلة كبرى"

وتحاول حركة طالبان كسب الاعتراف الدولي بحكمها في أفغانستان. وقال نعيم في هذا الصدد، إن "المشكلة الكبرى سياسيا المجتمع الدولي ودول الجوار والمنطقة لم تعترف بالنظام، وعليهم أن يفعلوا ذلك؛ لأن هذا من حق الشعب وهو يؤثر على الشعب". و"الاعتراف بنا ليس صدقة من أحد إنما حق لحركة طالبان"، وفق نعيم.

وأكد نعيم أن الفتاة الأفغانية "تتعلم وتذهب إلى المدرسة والجامعة"، مشيرا إلى أن المرأة الأفغانية تعمل في عدة قطاعات كالصحة والتعليم والداخلية وفي مطار كابل.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :