facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





للمرة الأولى في العالم .. نقل رئة عبر طائرة مُسيرة في كندا


19-10-2021 01:00 PM

عمون - نجحت عملية نقل أول رئة متبرع بها عبر طائرة مُسيرة (درون) بالعالم في كندا، بين مستشفيي تورونتو العام وغربي تورونتو، خلال رحلة استغرقت 6 دقائق فقط.

وبعد نجاح عملية النقل، أصبح آلاين هوداك (36 عاماً)، أول شخص في التاريخ يحصل على عملية زراعة رئة منقولة بواسطة "درون"، وفقاً لما نشره موقع "سي بي سي" الإخباري الكندي.

واستغرقت مرحلة الإعداد والتجهيز لإجراء عملية النقل نحو 18 شهراً من التخطيط، عمل خلالها المهندسون بشركة Unither Bioélectronique على تصميم وإنتاج صندوق متوازن مُعدّ خصيصاً لامتصاص عمليات الاهتزاز الناتجة عن دوران طائرات "درون"، وكذلك القدرة على مقاومة الضغط الجوي، وعمليات الانحدار خلال مرحلتي التحليق والهبوط.

كما تم إجراء العديد من الاختبارات على الصندوق، والذي كان يحمل رئة المتبرع، من حيث القدرة على مقاومة الصدمات في حالة السقوط، وكذلك اختبار تشغيل نظام الطوارئ والمزود بمظلة "باراشوت"، ونظام تحديد المواقع الجغرافي GPS.

وأشارت مارتيني روثبلات، المديرة التنفيذية لشركة يونايتد ثيرابيوتيكس وهي الشركة الأم لشركة تصميم وإنتاج صندوق النقل، إلى أن اختيار مستشفى تورونتو العام، جاء بناء على أنه أول مستشفى في العالم يجري عملية زراعة رئة في عام 1983، وكذلك أول عملية لزراعة رئتين في عام 1986.

وتخطط الشركة لتطوير طائراتها المُسيرة خلال الفترة المقبلة، بحيث تصبح لديها طائرات قادرة على التحليق لمسافة 160 كيلومتراً، و320 كيلومتر أيضاً، وسيرفع ذلك من مستوى الخدمات المقدمة لنقل الأعضاء بين المستشفيات والهيئات الصحية، ما سينقذ عدداً أكبر من المرضى، ويحافظ على سلامة حياتهم.

وأوضح تقرير الموقع الكندي أن 80% من عمليات التبرع بالرئة تفشل، بسبب قصور عملية تزويد رئات المتبرعين بالأكسجين الكافي، إلى جانب عدد كبير من العوامل الأخرى، لذلك فإن نجاح عملية نقل رئة متبرع عبر الهواء، سيسرع من عملية نقل رئات المتبرعين، فعنصر الوقت مهم جداً للحفاظ على كفاءة الرئة وفاعليتها، لحين دخولها إلى جسم المريض.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :