facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الإفتاء: لا يحق للدائن الرجوع عن إبراء دينه


25-10-2021 01:18 PM

عمون - ردت دائرة الإفتاء العامة حول سؤال أحقية الشخص الدائن بالرجوع عن الديون التي أسقطها أو تبرأ منها.

وقالت في بيان لها اليوم الإثنين إنه إذا أبرأ الدائن مدينه من الدين، بأي لفظ يدل على ذلك سواء بالمسامحة أو بالإبراء، فلا يحق له أن يرجع عن ذلك ويطالب بالدين الذي أسقطه مرة أخرى.

وتاليا نص الفتوى:

الموضوع: حكم طلب الدين بعد الإبراء منه
رقم الفتوى: 3651
السؤال:

شخص له دين على عمه، توفي العم، وقال صاحب الدين أنا مسامح عمي بكل الدين الذي عليه، وقال هذا الكلام أمام الناس في العزاء ويوجد شهود على ذلك، وقد قبلنا المسامحة وتم توزيع التركة، وبعد خمس سنوات أخذ يُطالب بالمبلغ، فهل علينا أن نجمع له المبلغ؟
الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
إذا أبرأ الدائن مدينه بالدين، بأي لفظ يدل على ذلك سواء بالمسامحة أو بالإبراء، فلا يحق له أن يرجع عن ذلك ويطالب بالدين الذي أسقطه مرة أخرى، ويشترط في الإبراء أن يعلم المبرئ بمقدار الدين مفصلاً، وأن يكون مكلفاً شرعاً من أهل التبرع، وأن لا يكون هازلاً ولا مكرهاً، فإن اجتمعت هذه الشروط صح الإبراء.

والقاعدة الفقهية تقول: "الساقط لا يعود"، جاء في [درر الحكام في شرح مجلة الأحكام 1 / 54]: "إذا أسقط شخص حقاً من الحقوق التي يجوز له إسقاطها، يسقط ذلك الحق وبعد إسقاطه لا يعود... مثال: لو كان لشخص على آخر دين فأسقطه عن المدين، ثم بدا له رأي فندم على إسقاطه الدين عن ذلك الرجل، فلأنه أسقط الدين، وهو من الحقوق التي يحق له أن يسقطها، فلا يجوز له أن يرجع إلى المدين ويطالبه بالدين؛ لأن ذمته برئت من الدين بإسقاط الدائن حقه فيه".

وعليه؛ فإن كان الأمر كما ذُكر في السؤال، فلا يحق للشخص الدائن أن يرجع عن الديون التي أسقطها عن عمه. والله تعالى أعلم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :