facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إسرائيلي امام القضاء بتهديده الاعتداء الجنسي على زوجة نتانياهو ..


05-12-2021 04:28 PM

عمون - ادعت محكمة الصلح في تل أبيب، الأحد، على شخص هدد بالاعتداء الجنسي على سارة نتانياهو، زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، عبر تغريدة له، بتهمة التحرش الجنسي.

وتم اتهام بوعز دروري (55 عاما)، الذي حظي بنحو ألف متابع على تويتر، بسبب تغريدة نشرها عام 2019، قال فيها إنه يريد ارتكاب فعلا جنسيا بحق سارة نتانياهو لأنه "وطنيا للغاية"، بحسب تقرير لموقع "تايمز أوف إسرائيل".

وجاء في لائحة الاتهام: "وفقا للقانون، تحرش المدعى عليه جنسيا بسارة نتانياهو من خلال مخاطبتها بازدراء وإهانة جنسها، وحياتها الجنسية".

وتلقت التغريدة حينها 22 إعجابا و 23 تعليقا، و8 إعادة تغريد.

وفي أغسطس 2020، بعد استجواب دروري لأول مرة، كتب رئيس الوزراء آنذاك، بنيامين نتانياهو، إلى المدعي العام، أفيحاي ماندلبليت، متهما إياه بتجاهل التهديدات الموجهة إليه وعائلته "بشكل فاضح".

وقال نتانياهو إن "عدم اتخاذ أي إجراء من جانبك في مواجهة الدعوات لقتلي وعائلتي وتهديدات اغتصاب زوجتي، لا تقل عن السماح بإراقة دمائنا بشكل فاضح".

وفي المقابل، أخبر ماندلبليت رئيس الوزراء آنذاك أنه لا يوجد أساس لهذا الادعاء، بينما قال معارضو نتانياهو إن الاتهام كان هجوما "محسوبا" على المدعي العام، بسبب قراره توجيه اتهام إلى نتانياهو بشأن ارتكاب جرائم فساد.

وادعت سارة نتانياهو في مقابلة سابقة إنها تعرضت لعنف جنسي من قبل متظاهرين احتشدوا ضد رئيس الوزراء.

وقدم نتانياهو شكاوى عدة للشرطة بشأن تهديدات بإلحاق الأذى به وبعائلته.

ونتانياهو (71 عاما) مثل أمام المحكمة المركزية في القدس الشرقية في أبريل الماضي، لحضور مرافعات قضية يحاكم فيها بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة.

واتهمت المدعية العامة الإسرائيلية ليئات بن آري، رئيس الوزراء باستخدام سلطته "بشكل غير مشروع" في إطار منافع متبادلة مع عدد من أقطاب الإعلام. وقالت "إن نتانياهو ضالع في قضية خطرة تتعلق بفساد حكومي".

وينفي نتانياهو ما ينسب إليه حول قبوله هدايا فاخرة، وسعيه لمنح تسهيلات تنظيمية لجهات إعلامية نافذة، في مقابل حصوله على تغطية إعلامية إيجابية.
الحرة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :