facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





جريمة مروعة في موزمبيق .. والسبب اعتقاد خرافي


20-01-2022 12:18 PM

عمون - قطع مجموعة من القتلة رأس رجل أصلع في موزمبيق بسبب اعتقاد خرافي أن الرجال الصلعان لديهم ذهب داخل جماجمهم.

ووفقاً لصحيفة "مترو" البريطانية، بدأ تحقيق في الجريمة المقلقة بعد مقتل الرجل على يد مجرمين كانوا يخططون لبيع رأسه في مالي.
وذكرت صحيفة جنوب أفريقيا أن المشتري المحتمل اختفى قبل أن تتم صفقة البيع.

وبحسب ما ورد، بعد هروب العميل، ترك القتلة رأس القتيل في بلدة موانديوا المركزية بوسط مالي، وتقوم الشرطة المحلية الآن بالتحقيق في القضية المروعة.
ويبدو أن ذلك ليس الغريب فقط في الأمر، ولكن القضية بعيدة كل البعد عن كونها الأولى من نوعها.

في الواقع، من المحتمل أن هذا الأمر عودة لظهور اتجاه قتل الناس من أجل الذهب الذي يعتقدون أنه محفوظ داخل رأس شخص أصلع.

وتحدثت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن الهجمات الطقسية التي انتشرت في عام 2017، بعد مقتل 5 رجال على الأقل بسبب الحصول على أجزاء من أجسادهم.

ومن بين الخمسة الذين علمت بهم السلطات، قُتل 3 في أسبوع واحد فقط.

ويُعتقد أن الناس يمضون قدماً في أعمال العنف لأن الأطباء السحرة يقنعونهم بخرافات الذهب، بينما ينوون في واقع الأمر، استخدام الرؤوس لأغراضهم الخاصة.

وعلق القائد الموزمبيقي أفونسو دياس في ذلك الوقت قائلاً: "دافع القتلة يأتي من الخرافات والثقافة، إذ يعتقد المجتمع المحلي أن الرجال ذوي الرؤوس الصلعاء أغنياء".

وفي عام 2017 أزيلت أعضاء ضحية أيضاً، وقال المتحدث باسم الأمن الإقليمي ميجيل كايتانو بعد التحدث إلى المشتبه بهم إن الأعضاء استخدمت في طقوس لإثراء العملاء في تنزانيا وملاوي.

ولطالما كان القتل من أجل أعضاء الناس مشكلة في أجزاء كثيرة من أفريقيا، وغالباً ما كان يُستهدف المصابون بالمهق على وجه التحديد.

وتعتقد المجتمعات في كثير من أنحاء القارة، بما في ذلك جنوب أفريقيا وتنزانيا ونيجيريا وأوغندا، أن الأطباء السحرة يمكنهم استخدام أعضاء الجسم لتحقيق أشياء مثل الثروة والخصوبة والقوة وغير ذلك.

ويحدث استهدف أعضاء الجسم في أفريقيا أيضاً في سياق الاتجار بالبشر في جميع أنحاء العالم للمشترين الذين يبيعون الأعضاء بشكل غير قانوني لمن يحتاجون إلى عملية زرع.

وذكر تقرير نشرته المنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول) في سبتمبر الماضي أن الاتجار بالأعضاء "يمثل مصدر قلق خاص في شمال وغرب أفريقيا حيث تتعرض المجتمعات الفقيرة والسكان النازحون لخطر الاستغلال".

(العين)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :