facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لبنان: الطوابير تتسع امام الافران ومحطات المحروقات


19-05-2022 09:11 PM

عمون - تجددت وعلى نطاق واسع اليوم الخميس حركة الاحتجاجات المطلبية في لبنان في ظل ارتفاع جديد لسعر الدولار الاميركي تجاه الليرة اللبنانية بلغ 30400 ليرة للدولار الواحد، ما انعكس ارتفاعًا كبيرًا في اسعار المحروقات والسلع.

وفي موازاة انقطاع شبه كامل للخبز من الاسواق ووقوف الناس بالطوابير امام الافران، نفذ اتحاد نقابات الافران والمخابز في لبنان برئاسة علي ابراهيم اعتصاما، امام وزارة الاقتصاد والتجارة، احتجاجا على عدم توفر الطحين المدعوم ولإعادة النظر بتعرفة الرغيف في ظل كلفة انتاجه.

وقال ابراهيم في تصريح "الناس تقف بالطوابير أمام الأفران، وقد تحصل مشاكل لسنا مضطرين للعمل في هكذا جو، يجب تأمين القمح اليوم قبل الغد، وعلى رئيس الحكومة الايعاز إلى مصرف لبنان لفتح الاعتمادات المالية اللازمة للمطاحن المتوقفة عن العمل".

وطالب ابراهيم بـ"ضرورة اعادة النظر بجدول الأسعار، لأن متغيرات كثيرة طرأت على أسعار العناصر الداخلة في صناعة الرغيف ".
وقال "سنشهد ارتفاعًا بسعر ربطة الخبر بحدود الـ2000 ليرة لبنانية".

بدوره، قال رئيس الاتحاد العمالي بشارة الاسمر "نستغرب تسارع الانهيار بعد انتهاء الانتخابات النيابية، وما نراه اليوم ازمات في المحروقات، الخبز، المواد الغذائية، والدواء، وغدا هناك اعتصام امام مجلس الوزراء لمرضى السرطان بسبب رفع الدعم عن ادويتهم".

كما نفذ السائقون العموميون وقفة احتجاجية امام وزارة الداخلية وقطعوا الطريق احتجاجاً على ارتفاع اسعار المحروقات وتردي الاوضاع المعيشية".

واستمر الاقفال في عدد كبير من محطات المحروقات فيما سجل ارتفاع كبير في سعر صفيحة البنزين لدى المحطات التي فتحت ابوابها مع تسجيل طوابير سيارات على غرار يوم امس.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :