facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





لجنة السياحة والبيئة تتفقد مشروع بوابة الكرك السياحية


21-05-2022 12:58 PM

عمون - تفقد رئيس وأعضاء لجنة السياحة والبيئة في مجلس محافظة الكرك، مشروع بوابة الكرك السياحية المتكاملة، للاطلاع على تفاصيل المشروع المالية والعملية ومخططات سير العمل.

وقال رئيس اللجنة حسين الطراونة، انه تم خلال الجولة التفقدية، بحضور المكتب الهندسي المشرف على المشروع، ومدير الآثار بالمحافظة خالد الطراونة، بحث المخططات الانشائية والمعمارية وتفاصيل المشروع المالية والعملية وسير العمل والاوامر التغييرية وأهمية المشروع سياحيا وبيئيا ومروريا وخدميا.

واضاف انه تم مناقشة المخططات الإنشائية والمعمارية مع فريق المهندسين من مكتب المقاول زياد الحجاج للمقاولات ومدير المشروع والمكتب الهندسي الاستشاري ومهندسي الموقع، وحول الموقع الاثري الموجود ضمن منطقة ابنية المشروع.

واوضح ان الموقع الأثري عبارة عن مجمع حجارة بشكل قوس صغير، ويمكن إزالته بعد أن تم توثيقه من قبل الآثار العامة بالتصوير والرسم، مضيفا انه لا يعقل ان يتم إيقاف المشروع الذي يعد تنمويا واستثماريا، حيث يكلف موضوع عدم إزالته إعادة دراسة المشروع من جديد، ما يكلف ما يزيد عن 70 الف دينار عدا التصميم الجديد للبناء.

واشار إلى ان المشروع بتصاميمه الحالية يعطي قيمة مضافة للجهد التنظيمي للمدينة سياحيا وترويجيا ويحل مشكلة الحافلات السياحية الكبيرة التي تدخل بصعوبة بالغة مدينة الكرك وصولا للقلعة التاريخية، وكذلك حل مشكلة باصات النقل الداخلي، ويتضمن مركزا كبيرا ومتطورا لاستقبال الأفواج السياحية، حيث لا يوجد حاليا مركز زوار للسياحة يقدم نشاطه في الاستقبال والتوعية والدلالة السياحية، وكذلك يتضمن أنشطة خدمية مختلفة في الموقع التي ستشغل العمالة الوطنية والاستثمارات السياحية والتجارية وكذلك يتضمن مواقف للسيارات.

واكد الطراونة انه لا صحة للإشاعات التي لا تستند إطلاقا لأي مبرر علمي حول المشروع ومخططاته وسير العمل، مشددا على اهمية الاستمرار بالمشروع التنموي الاستثماري السياحي الهام لنتمكن بالتعاون مع الجهات المعنية من اقرار استراتيجية سياحية تنموية استثمارية ترويجية للمحافظة ومدينة الكرك تحديدا باعتبارها مركز المحافظة لقيمتها التاريخية والسياسية والاثرية بوجود قلعة الكرك المؤابية وأسوار المدينة وابراجها ومكوناتها ومنها المباني العثمانية المرممة.

ولفت الى ان المشروع يسهم مباشرة في التنمية السياحية المستدامة من خلال استغلال مكوناتها كمطاعم واماكن ترفيهية وثقافية وترويجية وقاعة تراثية مملوكية كبيرة، ما يسهم بخلق فرص عمل. وبين ان مدينة الكرك تعد متحفا مفتوحا متنوع المكونات والحقب التاريخية منذ آلاف السنوات وحتى اليوم، إضافة الى قيمتها العلمية التربوية بوجود مدرسة الكرك الثانوية العثمانية للبنين، والتي بنيت عام 1899، وكذلك المجمعات الدينية الإسلامية والمسيحية القديمة من المساجد والكنائس والمقامات.

(بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :