facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





سواعد شبابية تطوعية تواصل توسعة طريق وادي الريان لزيادة الجذب السياحي


01-07-2022 07:12 PM

عمون - دفعت الحاجة الماسة لتوسعة طريق وادي الريان _ جديتا السياحي بلواء الكورة غربي اربد، الى تبني جمعية السنابل الذهبية والهيئة الوطنية التطوعية المنبثقة عنها "المبادرون" أعمال توسعة الطريق الذي ظل على مدى السنوات الماضية مبعثاً لمعاناة زوار المنطقة والمتنزهين.

وقال رئيس الجمعية وهيئة مبادرون فادي مقدادي، إن أهمية الطريق السياحية الذي يخترق وادي الريان بما يحويه من جمالية وبساتين الرمان والتين واستراحات أهلية، وسط عدم رصد مخصصات مالية للجهات المعنية لغايات الاستملاك وتوسعة الطريق ، دفع الجمعية إلى التفاهم مع أصحاب البساتين والاستراحات على جوانب الطريق لغاية التعاون مع المتطوعين بهدف انجاز التوسعة تحقيقاً للمصلحة العامة.

وأضاف أن أعمال التوسعة التي بوشرت منذ شهر أنجزت لغاية الآن توسعة الطريق بطول نحو كيلومترين ضمن المسافة الحرجة في الطريق التي لا تزيد سعتها عن ثلاثة أمتار وكانت لا تسمح سوى بعبور مركبة واحدة باتجاه واحد ما تسبب بالحد من حركة الزوار والمتنزهين للمنطقة.

وبين أن الأعمال شملت توسعة الطريق بعرض متر من الجانبين باستخدام رصفة الحجارة والإسمنت، بعد إزالة الأنقاض والحجارة واغصان الأشجار الحاجبة للرؤيا على جوانب الطريق، إضافة إلى تدعيم مجرى قناة مياه وادي الريان وبناء جدار لحمايتها .

وأشار إلى أن التوسعة ستتواصل لمسافة كيلو متر إضافي لغاية تجاوز المسافة الضيقة والحرجة من الطريق والتسهيل على زوار المنطقة ومزارعيها وتشجيع الجذب السياحي إليها وإنعاش عمل الاستراحات الأهلية وخلق فرص العمل للشباب المحليين، إضافة إلى مساعدة المزارعين ببيع منتجاتهم من ثمار الرمان والتين واللوزيات التي تشتهر بها المنطقة.

ولفت مقدادي ، إلى عزم الجمعية بعد الانتهاء من توسعة الطريق خلال الأسبوعين المقبلين، التنسيق مع الجهات المعنية لغاية فتح طريق بديل لوادي الريان يكون كمخرج للزوار ويحد من الأزمات المرورية التي يشهدها نهاية كل أسبوع، لافتاً إلى أن الطريق البديل مرسمة في المخططات بطول ثلاثة كيلومترات، فيما تحتاج الجمعية إلى دعمها بالآليات اللازمة .

وثمن مقدادي تعاون مزارعي المنطقة لانحاز توسعة الطريق بهمة سواعد تطوعية وبدعم من تبرعات عينية ونقدية من المزارعين وجهات أهلية جسدت الفزعة المجتمعية بهمة السواعد التطوعية الشبابية .

بدورها، ثمنت مديرة سياحة إربد الدكتورة مشاعل الخصاونة، مبادرة جمعية السنابل الخيرية واستغلال الجهود التطوعية في توسعة الطريق وتحسين بنيتها التحتية، ما يسهل على زوار المنطقة والحافلات السياحية العبور إلى مناطق وادي الريان التي تحظى بتوافد آلاف الزوار أليها سنوياً للاستمتاع بجمالية الطبيعة .

وبينت انه جرى رصد المخصصات اللازمة العام الحالي لغاية البدء بمشروع إنشاء استراحة ومطاعم وألعاب أطفال وممرات بيئية وبازار دائم لمنتجات الوادي على مساحة 4 دونمات تم استملاكها من وزارة السياحة سابقاً لتلك الغاية، إضافة إلى احداث مواقف للحافلات ووحدات صحية لزوار الوادي الذي يضم العديد من الطواحين التاريخية وابرزها طاحونة عودة، لافتة إلى أن التنسيق جار مع وزارة الأشغال العامة لتلك الغاية.

(بترا- اشراف الغزاوي)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :