facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





رائحة التعب ..


احمد حسن الزعبي
27-11-2011 02:36 AM

لأن الشمس رفيقة كدّنا ،تقصر وقت الغروب سراجها الذهبي لتغفو بطمأنينة مثل هدهد على جذع مرتفع ..
آخر النهار ، يتضاءل حفيف الاشتباك بين الأيدي والأغصان ،تودّع الأوراق الثمر المسافر الى المجهول، ينزل الواقفون على السلالم المنصوبة والبراميل المبعوجة ، يبدأون بجمع ما سقط سهواً من تسبيح الاصابع ، يجمعونه بعناية وكأنهم يؤدون شعيرة دينية، يتسابق الأولاد على تفريغ»تنكاتهم» بفرحة وتنافس ،تطوى قطع الحصير، وتجمع المقتنيات المرافقة ؛ إبريق الشاي المنكفىء و»الكاسات»المغبرة ،»الخلويات» ، و»زبدية العوامة الفارغة» تجمع جميعها في ايدي العائدين..لتنسحب شيئاً فشيئاً الضحكات وادوات المناداة من بين الأغصان والممرات الترابية غائبة في العتمة النيئة...
شامخة أذرع الزيتون حتى وهي تتجرّد من حليها الأسود وأقراط فروعها الشاهقة ..شامخة مثل امهاتنا ، فلا يهتزّ لها جذع او يرف لها غصن في الوداع..فزينتها لن «تغلى» على «قسط «محمد أو جهاز «جميلة»..و لا «دينات» ابو يحيى..يااااه ما أبرّ الأرض وما أعقنا!!!..
ندخل البيت، معطرين برائحة التعب، وأنفاس الزيتون تدخل في تفاصيل ثيابنا العتيقة..نغتسل على عجل ، نستريح ، نتشافى قليلاً من جروح طفيفة انتجها «جدل العيش»..هذا يجلس على الوسائد يدهن يديه «بالفازلين/ دهن القشب سابقاً» وذاك يخرج من القطرميز «مقدوستين» ويمضي بهما الى غرفة «القعدة» وثالث يضع ابريق شاي على الغاز، وآخر العنقود يغفو وبيده «خيارة»، ..»فردة حفاية» في صدر البيت ، وبنطلون مشلوح في المطبخ...ومن صوبة الفوجيكا يتصاعد الفوج الأول من الدخان الممزوج برائحة الكاز..يا الله ما أشهى رائحة الكاز المحترق بعد الغروب..أما صحن رايب «فمستقر بسلام» قرب الصوبة ينتظر كسرة خبز محمصة.
موسم الزيتون..يا سلم العيش المركون على سياج الرضا..تمهّل قليلاً ..لأحب نفسي ومن حولي قليلا..

ahmedalzoubi@hotmail.com

(الرأي)




  • 1 د خالد الطراونه 27-11-2011 | 08:03 AM

    جميله جدا الصوره التي رسمتهابارك الله فيك لاانفك انتظر ما تكتب لانك تعبر عما في داخل كل اردني سلام عليك سلام لامي سلام لابي سلام لكل محبي الزيتون

  • 2 اردني لم يذق هذا الطعم من سنين. 27-11-2011 | 09:14 AM

    لقد اعدتنا في الذاكرة الى اعوام مضت. كان والدي يوقضنا باكرا دون ان نستيقظ ثم يعيد الكرّة مرات عديده حتى نقف نائمين يشوبنا شئ من النعس الذي يتلاشى شيئا منه بعد الغسول ثم يتلاشى كله حين نصل الى شجرة الزيتون الاولى... لقد ايقظت فينا ايها الكاتب حنين العقل للذكرى وحب النظر لذلك المنظر الذي حرمنا من نحن المغتربين
    عد يا موسم الزيتون في الصيف حتى نستطيع اللحاق بك...
    شكرا للكاتب الزعبي

  • 3 hala3amee 27-11-2011 | 09:43 AM

    شايف مااحسنك لما اتظلك بحدود الحاكوره

  • 4 خصاونه 27-11-2011 | 10:00 AM

    مقال رائع في هذا الصباح وقد عدت بنا يا استاذ احمد سنين طويله
    ما اجمل تلك الايام! ابدعت.

  • 5 احمد خالد القيام ///جرش 27-11-2011 | 10:15 AM

    العده المطلوبه لعمله فراط وليس قطف الزيتون:علب سمنه فارغه////شوالات سماد لعمل الملفات///شوال خيش لتعبئه الزيتون///ترمس مي ملتعن يومه////ابريق شاي داعسه قلاب///مقص شجر لتقنيب الزيتون اثناء عمليه الفراط(هذه المهمه كان يقوم بها والدي رحمه الله)

  • 6 مش عارف 27-11-2011 | 10:16 AM

    مش عارف شو بدي اقلك يا استاذ احمد بس بعد ما قريت المقال مش قادر اشوفك لابس بدلة....

  • 7 د/محمد مسعود المحاميد 27-11-2011 | 10:28 AM

    اخي الاستاذ احمد ما اجمل ما تكتب والاجمل منه اننا نعيش الواقع من خلال ما تكتب وهذا سنام فن وواقعية الكتابة لك مني كل الحب ممزوج بالاحترام متمنيا لك التقدم والسمو اسعد الله اوقاتك

  • 8 مواطن جنوبي 27-11-2011 | 10:48 AM

    ابدعت ياكثير الابداع ....... هذا تعليقي اكتبه باصابع مجروحة ومدهونة بالفازلين

  • 9 د قاسم الطراونة/الرياض 27-11-2011 | 10:51 AM

    كلمات اصيلة تعب ، خبز ، صوبة، رايب، موسم الزيتون والزيت وغموس الخبز المحمص على الصوبه بزيت زيتون فقط مع كاسة شاي اعثقد هذا ما يلزم الاردنيون هذه الايام البساطة والرجوع للذات ليصبح اقتصاد سليم اعتماد على الذات صحة وعافية على مصروف قليل
    شكرا لكم على الكلمات الهادفة

  • 10 محمد المبيضين 27-11-2011 | 11:03 AM

    لله درك ايها الكاتب المبدع سلمت وسلمت يدك التي ترسم بالكلمات لوحات رائعه من هذا الوطن الحاني

  • 11 حنان 27-11-2011 | 11:27 AM

    لله درك كم أنت جميل ورائع كروعة كلماتك

  • 12 علي عليمات 27-11-2011 | 11:32 AM

    موسم الزيتون..يا سلم العيش المركون على سياج الرضا..تمهّل قليلاً ..لأحب نفسي ومن حولي قليلا.............................. انت ايها الزعبي ممن حولنا وهذا الوطن السخي الذي جاد بأمثالك شكرآللة

  • 13 احمد مطلب المجالي 27-11-2011 | 11:37 AM

    انت عاشق متيم بحب الارض والانسان الارض التي انبتت الحب والقمح والزيتون والتي تعطي وتعطي بلا كلل وعشقك الابدي جعل منكم المعبر والناقل الاصيل لمشاعر واحاسيس الاردنيين اتمني من الله ان بمنح المسؤليين في بلدنا عشقا يشبة عشقك لينالوا حبا يشبة حبنا لك
    تمنباتي لك بالصحة والعافية وللاردن الخير والامن .

  • 14 ربابعة 27-11-2011 | 11:43 AM

    الأحلى من هيك مراسم عصر الزيتون ورحلة شوالات الزيتون للمعصرة...كتير حلوة هالأيام

  • 15 ام هاشم 27-11-2011 | 11:57 AM

    نشم رائحة الاردن من قلمك

  • 16 ام هاشم 27-11-2011 | 12:59 PM

    صحن رايب ورغيف طابون وشاي ساخن مائده بسيطه يجتمع حولها افراد العائلة ليتنا نعود للوراء ونعيش ذاك الزمن الجميل للحظات فقط

  • 17 د. محمد الرشايدة _ الرياض 27-11-2011 | 01:00 PM

    الله يا استاذ حسن الزعبي على هذه الكلمات الرائعة والجميلة ....ز اطلب منك طلب ان تكتب عن المغتربين المؤهلين وتاركين بلادهم واوطانهم للبحث عن لقمة العيش

  • 18 عاشق الاردن 27-11-2011 | 01:03 PM

    لقد اتعبت الكتُاب من بعدك يا احمد
    سلمت وسلم قلمك

  • 19 الى صاحب التعليق 2 هلا عمي 27-11-2011 | 01:42 PM

    والله يا عمي عمرنا ما نصير بشر ولا رجال ولا عمره بصير فيه حرية ما دام في ناس بفكروا زيك

  • 20 فلاح 27-11-2011 | 02:45 PM

    ايش اخبار كرمة العلي يا استاذ احمد. ماالها دخل بالزيتون؟!

  • 21 كحيلان الصقور 27-11-2011 | 04:01 PM

    يا الله قشعر بدني من كلمات حنيت للحاكوره الي وراء دارنا ولقاط الزيتون يلعن ابو الغربه .

  • 22 عبير 27-11-2011 | 06:35 PM

    طاب فوك وسلمت من كل شر ، بالأمس كنت والعائلة نقطف في مزرعة زيتون بوادي السير فما أجملها من ساعات ....

  • 23 ناصر 27-11-2011 | 08:57 PM

    حلو كثير ....

  • 24 الحراسيس الطفيلة 27-11-2011 | 11:05 PM

    يشهد الله فارت دمعتي من عيني ياليت الزمن يعود

  • 25 ابورسلان 27-11-2011 | 11:13 PM

    احمد ابدعت في وصف موسم الزيتون وحقيقته المزروعه في وجداننا
    فهذا هو ديدنك الروحاني ابن عمي الذي لن ينافسك به احدا

  • 26 اسامة الزعبي 27-11-2011 | 11:55 PM

    موسم الزيتون..يا سلم العيش المركون على سياج الرضا..تمهّل قليلاً ..لأحب نفسي ومن حولي قليلا

    فعلا جميلة......

  • 27 Anti-hala3ami 28-11-2011 | 12:34 AM

    هذه هي الكتابة السياسية التي لا يفقهها (٣) وغيره ........... من لا يفقه لغة الزيتون لا يستحق الارض التي ينمو فيها.
    ابدعت يا زعبي ..كأنك تصفني الان

  • 28 عامر 28-11-2011 | 01:02 AM

    من ارق ما يلامس احساس الانسان انت رائع يا زعبي

  • 29 عمر ابوالشيح الزعبي الرمثا 28-11-2011 | 01:19 AM

    ابن العم ممتاز بس مسموح لروس السبل


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :