facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عمان عاصمة السياحة العلاجية لعام 2012


د. ابراهيم بظاظو
21-01-2012 05:43 PM

يتميز النشاط السياحي بتعدد أنماطه، ومن أهم هذه الأنماط السياحة العلاجية، وهي من أهم الأنماط التي تهتم بها الدول المتقدمة سياحياً نظراً لأهميتها الاقتصادية، وقد عَرَف الإنسان السفر بغرض الاستشفاء منذ زمن بعيد يرجع إلى العصر الروماني ، حيثما عرفت المنتجعات الاستشفائية التي كانت تقدم الخدمات والتسهيلات بهدف المساهمة في علاج العديد من الأمراض مثل: الروماتيزم وغيرها من الأمراض .

إن الأردن من دول العالم الذي يتمتع بمنتج سياحي متكامل يتناسب وكافة المتطلبات سواء كان للراغبين بالسياحة الدينية أو الأثرية أو الترفيهية أو العلاجية، في ظل وجود الأمن والاستقرار الذي يعيشه وكذلك الطقس المعتدل والطبيعة.وفي ظل التطورات ومتطلبات المرحلة فقد برز الأردن في مجال السياحة العلاجية المتطورة وتبوأ موقعاً متقدماً بين الدول المعروفة في مجال السياحة العلاجية المتطورة في العالم، سواء كان من ناحية العلاج الطبيعي بالمياه الحارة والأملاح المعدنية والطين البركاني، أو من ناحية الخدمات الطبية والعلاجية السريرية المتقدمة في المستشفيات والعيادات الأردنية.

إن الصورة المستقبلية لصناعة السياحة العلاجية في الأردن واعدة ومؤهلة للنجاح ومنافسة للمراكز المشهورة عالميا كتلك المزدهرة في الدول المتقدمة. لذا فإن الأردن يسعى لأن يصبح مركزاً عالميا للسياحة العلاجية مستغلا في ذلك إمكانيات طبيعية وبشرية متوافرة به . فقد أسهم الموقع الجغرافي للأردن والمناخ المعتدل بدرجة رئيسة في إعطائه أهمية سياحية خاصة، فشمسه المشرقة على مدار السنة وطقسه المتوسطي المعتدل وطبيعة أرضه المتنوعة كل ذلك جعل منه مقصداً للسواح، حيث يجد السائح فيه ما يناسب وتطلعه من الفنادق الفخمة ، والمنتجعات الاستجمامية و الاستشفائية بالمياه المعدنية الطبيعية.

وللأردني منذ أقدم العصور إلى اليوم علاقة خاصة بالاستحمام والعلاج بالمياه بفضل العيون والمنابع التي تجري من الشمال إلى الجنوب وهي مياه ذات خصائص علاجية هامة مثل التخفيف من الوزن أو آلام الظهر والمفاصل وأمراض العين والأنف والحنجرة وغيرها . ومع العلاج بالمياه المعدنية نجحت الأردن في اقتحام تجربة أخرى تتمثل في العلاج بمياه البحر الميت الذي يشكل الآن حلاً مثالياً لعدد من المشاكل الصحية والتوتر النفسي والعصبي .. .

يأتي تتويج عمان عاصمة السياحة العلاجية العربية ليؤكد مظاهر الاهتمام المتزايد بالسياحة العلاجية في زمن الانفتاح الاقتصادي بهدف تعظيم موارد الأردن المالية عبر تفعيل آليات هذا القطاع للإسهام في عملية التنمية السياحية وتعزيز الاقتصاد الأردني وتنويع مصادر الدخل القومي بغية التخفيف من الصعوبات التي تواجهه في المرحلة الحالية.

والآن نعمل جميعاً في الأردن على قلب رجل واحد في تفعيل وتعظيم قدرة الأردن وزيادة حصته من السياحة العالمية والداخلية بما تملك الأردن من مقومات سياحية عديدة واضعين نصب أعيننا أن يكون المستهدف المستقبلي من هذه الصناعة الواعدة ... صناعة السياحة. ..هو مستقبل الأردن ذاتها




  • 1 انس الجرابعة 21-01-2012 | 05:49 PM

    دكتورنا المبدع ... دائما رائع ......

  • 2 كفى النوايسه 21-01-2012 | 10:55 PM

    مبدع دكتور ابراهيم ...........منذ كنت في مرحلة البكالوريوس

  • 3 د. ابو همام 22-01-2012 | 09:35 AM

    والله كأنك يا دكتور ابراهيم غايب فيله, وين المردود السياحي عام 2011, وهل تعتقد بان قدوم عدة الاف من العرب ( السودان واليمن وليبيا) للعلاج في مستشفياتنا يجعل من عمان عاصمة للسياحة العلاجية, وله الامر فقط مجرد اكتب مقال ويعلق عليه طلبتنا بالمديح هو القصد؟اعتقد ان الموضوع يجب ان يناقش من جوانب اخرى اجتماعية وسياسية واقتصادية والخروج بنتيجة خقيقية, عندها نحكم هل يمكن ان تكون عمان عاصمة للسياحة العلاجية؟

  • 4 زيد الحاوي الى تعليق رقم 3 22-01-2012 | 01:58 PM

    د ابو همام السياحة السياحية في الاردن من اهم انواع السياحة بل الاكثر تتطورا ابتداء من مستشفيات عمان الحديثة الى الفنادق العلاجية في البحر الميت و حمامات ماعيين واذا اكذنا نسبة و تناسب نجد ان السياحة العلاجية تعتبر رافد اساسي في السياحة في الاردن في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة و التوترات في المنطقة

    مشكور يا دكتور ابراهيم

  • 5 شاكر الخزاعلة 22-01-2012 | 04:38 PM

    للدكتور ابوهمام ... مافي داعي للفلسفة والحكي اللي مله لازم .
    مقالات الدكتور ابراهيم ذات قيمة وفائدة ومحل ثقة عند جميع خبراء السياحة ....

    نشكر جهودك دكتور ابراهيم

  • 6 ريان من الدوحة 22-01-2012 | 11:07 PM

    الدكتور ابراهيم المحترم .. لا أشك لحظة في مقدرتك العلمية , ولكن الحديث عن أرقام في السياحة وعن شواهد يحتاج الى اختصاصي دقيق في هذا المجال .. اختصاصي ملامس لحقيقة الميدان .. يعرف نبض السياحة في عقر دارها ,, وليس مجرد كلمات من أكاديمي هو في الأصل في تخصص الجغرافيا ,, وليس في مجال السياحة بشكله الدقيق .. فلو كنت أنا جغرافيا مثلا .. فلم ولن أكون علميا ذو كفاءة عالية لأن اخوض في مجال الجيولوجيا والتنقيب عن النفط مثلا .. أو مجال علوم الطس والمناخ بحذافيره . ربما أمتلك المعلومات الأاولية لكن ليست بكفاءة أن أضع قدمي في الحديث عن جوهر هذه العلوم ,..
    للسياحة رجالها .. ولها همومها .. واعتقد ان الحديث عن السياحة يتطلب خبرة واسعة ميدانية وليست تنظيرية من اجل الوقوف على هموم هذه الصناعة ..
    احترم وجهات النظر .. وأكره الوقوف على أبواب المواضيع ..
    اتمنى من الكتٌاب ادراك جواهر المواضيع .. زوالبعد عن مقالات التلميع .. ومبروك الثلج على الجميع ..
    والله يزيد الخير عليك يا أردن يا اجمل بلد .. وأجمل ربيع ..!!

  • 7 الى الدكتور همام و الاخ شاكر خزاعلة 23-01-2012 | 01:20 AM

    أويد الدكتور همام بتعليقه فالموضوع له حيثيات كثيرة بحاجة ان يتطرق لهل الباحث و الهدف ليس خط و كتابة مقالات. نحن باحثون علميون و البحث العلمي وقائع و حقائق مع مراجع موثوقة و ليس مجرد كلام هواة.
    أما بالنسبة للاخ شاكر الحمدالله على سلامتك و اهلا بعودتك الى ربوع الوطن الجميل و اللبيب من الاشارة يفهم.

  • 8 سعد عطية 29-01-2012 | 12:52 PM

    والله يا دكتور الأردن اصبحت عاصمة السياحة العلاجية ايضا بفضل الأساتذة و المهتمين مثلك بالسياحة الأردنية و ابرازها و الله يوفقكم و يسامح كل حاقد و مغرور...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :