facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لكُلّ منا حكاية لليل وأخرى للأرق ..


14-04-2012 03:24 AM

كلٌّ منّا يُشبه الآخر عندما يقرر اللاتواجد.. اللاحضور.. اللادخول -كطرفٍ مُهذّبٍ- في معركة تضُمُّ أفّاقين أدعياء مُسوخ وقليلي أدب.. لا ينتمون للحقيقة في شيء ولا يعرفون كيف يبدأون حروبهم وكيف ينتهون ..

ولا يملكون الا الخوض بلحوم من لايعرفونهم فيتقوّلون ويؤلّفون ويكذبون وبأسماء مُستعارة يختلقون حكاياتهم بما لا يتوافق ومنطق التصديق وحتى التشكيك..

لكُلّ منا حكاية للّيل وأُخرى للأرق نملك وحدنا أسرارها.. جنونها .. تناقضاتها.. تفاصيلها التي لا.. او لن يعرف عنها أحد..

حظيتُ بحياة عادلة .. مجنونة وغير عادية.. وحصلت على أشياء لطالما قاتلتُ من أجلها.. ورغم أني لم أكن أسعد الناس إلا أني كنت راضية بما أُوتيت .. يُبهجني مدير تحريرٍ طيّب يُعاملني بمنتهى الأُبوّة والصرامة ويُشقيني زميلٌ متآمر يشكو اعتلاء تحقيقي ودونية مكانته عندي .. لمسؤول مزاجيّ ظالم وحقود..، يُسعدني احترام سفير دولة عربية لي ويُثير حنقي أسلوب لقائي به بترتيب مُريب من مستشارٍ إعلامي أردنيّ اعتاد أن يُرتّب له مواعيده الرسمية وغير الرسمية، وينتقي بدناءة "العقارب من الأقارب" - ما تيسّر له من حسناوات الإعلام والثقافة والفنّ ويكون الصيد سهلا إن كانت إحداهُنّ مُبتدأة وراتبها في صحيفة محلية لا يتجاوز المائتي دينار او لا تتقاضى أكثر من خمسة عشر دينارا على كل عرض مسرحيّ جاد يتطلّب منها ملامحا شديدة الإقناع وسقوطا يجب أن لا يكون مُفتعلا..

ولا أملك أكثر من ذلك تلميحا أيُّها المُستغرب بقرنين .. والبادي أظلم يا ابن بلدي..

سأُحاول أن أتجاوز بعض التعليقات المُسيئة .. وحاولت فعلا أن أُكمل يومي وأُنهي طبختي وأتقاسم مع طفلي مُهمّة تحويل الصلصال الى قطّة عبر قالب البلاستيك ولكني يا بني قومي بشر.. والكارثة إن كان بعضكم يظن أني امرأة حديدية..

للأسف انا شديدة الحساسية حين يتعلّق الأمر بما لم أفعل او بما فعلت حقّا ولُوّن بألوان الزيف..

وأجِد أن من حقّ القارئ أن يعرف من أنا .. أن يعرف عني بمقدار مايجب أن يُعرف عن أي كاتب كرّس حياته لقراءة الحياة والأشياء والوجوه دون مُقابل ودون أجر وترك رغد العيش في عواصم أُتيح له الإقامة بها ولكنه رفضها لأنه ينتمي للهُنا " خاصّته" التي فقط إليها ينتمي.. ومن لديه نبأ بغير ذلك فعليه الهدهد والدليل..

يهُمُّني أن يقرأ ردّي هذا ذلك القارئ –المُشوّش حديثا- والذي يُصدقّني ويحترم قولي ولو لم يُعجبه كُلّه بمعزل عن الصورة وعن فنون الفوتوشوب وهوس النساء الفطري في حُبّ الظهور بأجمل مما ينبغي..

الحقيقة الأقرب هي نحن .. فنحن أكثر حقيقية من كل شيء وأي شيء.. ولكن لماذا أتحدث عن إحسان ..؟ من هي ..؟ ما الفائدة التي ستعود على هذا الوطن بالحديث عن امرأة مُجرد فرد في مجموعة..؟

هل سيُسلّم الفاسدون أنفسهم ويُقدّمون تفاصيل سرقاتهم وما يملكون من فنون ووسائل لتبرير ما أفسدوا على مذبح مقالة بالتأكيد سأخرج بعدها مُنتصرة أمام نفسي وأمام كل من أحبّني - على الأقل – فمن ذا الذي يُدين نفسه ولو كان من قبيلة الفراشات البريئات او من سُلالة نجمة ترتدي ثوبا من فضّة النهر وحذاء من العشب...؟؟!!

*المذهب الشيعي:

لا أعرف عن مذهب أهل الشيعة الا القليل القليل .. ولم أدخُل لبنان يوما.. بل وتمّ اعتقالي على الحدود الفاصلة بين لبنان وسوريا دون أن تطأ قدماي أرض لبنان ودون أن يُختم على أي جواز لي ختما لُبنانيا فكيف يقول أحدهم اني قضيت عمري هناك.. من أين له تلك المعلومة أنا لا أعلم..؟

لم ألتق في لندن عربي واحد الا في حديقة الهايد بارك ولمرّة واحدة حين تشاجرت مع مجموعة ممن يرفعون صورة ملك البحرين ويخلطون الحابل بالنابل ويعتبرون كل من يطلب منهم التحدّث بأدب عن بعض الأمور والأسماء والأحداث التي تتعلّق بمذهب أهل السُّنّة هم من عملاء دولة ممن يعبدون براميل النفط وأسياد النفط ودولاراتها...

لست من أعداء أحد.. ولست محسوبة على أحد.. لست حزبية .. ولا أُكفّر أحدا ولا أتباهى بما أملك من خصائص وطنية وأمنية .. ولن أقف مع أي حاكم ضدّ أيّ شعب .. فقد درسوا جميعهم عند ذات الشيخ ويُمارس مُعظمهم ذات الموبقات.. ولكن لي عقل ولا يُعيبني أن أحبّ تسعين خصلة في "شخصية ما" وأن أكره فيها ثمانية أشياء وأتحفّظ بتصريح مشاعري نحوها باثنتين..

لماذا عليّ أن أحب كل ما يصدر عمن أعلنت أني أحبّ ..؟؟

قد لا تُعجبني طريقتك في تناول الطعام وقد لاتروق لي رائحة فمك .. وقد أنفُر منك وأشيح بوجهي عنك فهل يعني ذلك أني أكرهك أو غيّرت رأيي في أنك رائع في الثمانين التي جعلتني أحبك..؟

غريب أمر من لا يريد الوسطية الا في العبادات وجمع المغرب والعشاء ذات مطر غزير.. ماذا عن الفكر.. عن معاملة الآخر..عن تقبُّل سوانا كما هم عليه..؟

فإما أن أكتب عن كراهيّتي للشيعة او أكتب عن سخف وهمجية الحكم في إيران وإما أنا منهم وتمّ تأجيري لترويج أفكارهم .. طيب .. أين فعلت ذلك .. ؟ فقط أريد إشارة الى النص الذي بدا به أنني من أتباع المذهب الشيعي ..؟

لايعنيني لا ملك البحرين ولا ملك السعودية ولا ملوك الأرض كلّهم ويهمّني الإنسان أيّا كان وأينما كان.. ولست داعية ولا سياسية ولا خبيرة ولا محللّة ولا مستشارة ولا أصلح أن أكون أيّا مما ذكرت.. وبصراحة شديدة.. حاولت التعمّق بقراءة بعض الكتب التي تقارن بين المذاهب في الإسلام فمللت ووضعت الكتب في كرتونة "كلوركس" وأودعتها بطن المخزن.. وكان الله بالسر عليم..

أُسجّل انطباعاتي ببساطة هنا وهناك وفي جميع الأحوال لا تخلو كتاباتي من العاطفة وتلك قسمتي فلا تلوموني بما لا أملك ..

*الجنسية البريطانية:

بعد أن عرفت أن من شروط الحصول على الجنسية البريطانية وهي الجنسية التي يحملها زوجي لزواجه السابق من إنجليزية وإنجاب ثلاثة أبناء منها وإقامته الطويلة هناك ويحملها طفلي لأنه ابنٌ لبريطاني-، بعد ان عرفت ان الحصول عليها يتطلّب مني الإقامة ثلاث سنوات متتالية لا أبتعد فيها عن المملكة المُتّحدة أكثر من تسعين يوما صرفت النظر عن مُجرّد حجز موعد مع مُحامي مُتخصّص بشؤون الأجانب.. ولسان حالي يقول وأنا في طائرة العودة "يا إلهي.. أنا لا أرى الأردن الا تسعين يوم في السنة سيتم اقتطاع نصفها او أكثر للقاء زوجي في الإمارات..؟؟!!" .. هذا بصدق ما حدث ويعرف عن ذلك أهلي ووالدي الذي كنت أحدثه عبر "سكايب" يوميا و كل من استقبلني من معارفنا في الإمارات بعد عودتي من لندن.

*الإمارات:

في عام 2006 التحقتُ بزوجي الذي كان يعيش هناك قبل ان أعرفه بثماني سنوات والذي حاولت أن أُقنعه بتصفية أعماله هناك والعمل في الأردن لسببين: الأول أني وبعد اعتقالي بسوريا ثم مصر تباعا -وسأتحدث عن تفاصيل ذلك في وقت لاحق- سجدتّ لله سجود شكر حين استلمتني السلطات الأردنية ولمحتُ على كتف الرجل الذي تسلّم أوراقي شعار الأمن العام ، ووالله لولا الحياء لارتميت على صدره وأكملتُ بكائي ونحيبي من هول ما لاقيت.. قررت حينها أن لا أبتعد عن بلدي مُجددا وأن "النار في بلدي أجمل وأرحم من جنّة لا تُشبهُني عصافيرها"..

والسبب الثاني كان تعلُّقي بعملي وبمدرستي الأولى.. كي لا أفقد وظيفتي في الدستور الأردنية كمحررة ومندوبة صحفية بعد أن صمّم الأستاذ أسامة الشريف أن أرسل استقالتي إن لم أعُد في موعد انتهاء إجازة العرس، بعد فشلي بمحاولة إقناعه في أن أظلّ مراسلة للدستور من الإمارات ولكنه كان وقد ضاق ذرعا بي وجدها فرصة للتخلّص مني للأبد والله يسامحه..

أساليبي كـ "عروس" مُدللة لم تجديني نفعا ولم يوافق زوجي على ترك الإمارات فأرسلت خطاب الاستقالة "عبر الفاكس" وأنا بحالة سيّئة لن أنساها ما حييت ..

وظللت أتنقّل مابين العاصمة السياسية لدولة الإمارات والأردن لخمس سنوات وجوازيّ سفري يحملان وخلال الخمس سنوات والنصف "ثمانية وثلاثين" ختما أُردنيّا وكان يُعلّق عليّ البعض من أهالي قريتي بأنهم لايرون بناتهم المُتزوّجات في السلط وفي الكرك كما يرونني أنا التي تعيش في دولة أخرى..

وكانت أكاذيبي التي استخدمتها للاحتيال على زوجي لزيارة الأردن كالتالي :

1-أسناني الأمامية ليست سويّة وهناك بدايات تسوّس او خُرّاج مؤلم خفيّ، وبفرقية إصلاح كل ذلك دعني أذهب للأردن وحجّة بتقديسة..

2- يدي بحاجة الى علاج طبيعي -بعد حادث سير- ولا أستطيع رفعها – وكنت في الواقع أستطيع- ..

3- أنا لا أثق بالطبيبات الهنديات المُتخصّصات بالأمراض النسائية وأريد زيارة عيادة طبيبتي في جبل الحسين والصحة أهم من كل شيء..

4- شقيقتي ستسافر الى استراليا مع زوجها ابن "ساكب" الذي لم ألتقيه بعد والدنيا حياة وموت وانا كثيرة المرض..

5- والدتك تشعُر بالوحدة وتشتاق لإبننا طارق – هذا قبل ان أقنع زوجي بأن تنتقل والدته للعيش معنا قبل وفاتها بسنتين رحمها الله- فتقلّصت الأعذار لحماقة قلبي..

6- ابنة عمّي مصابة بالسرطان وهي صديقة الطفولة وسأُجنّ إن لم أراها.. وبالفعل أُحبّها الى درجة أني أمقُت ذاتي لأني لا أستطيع التخفيف عنها الا بباروكة ومُرطّب شفاه و"رموش اصطناعية" وأن أدعها تلعب بشعري كما كنّا صغارا ..

7- أنا مخنوقة.. وطبيبي النفسي أكّد أني لست بحاجة الى عقاقير او أدوية انا فقط ياعزيزي بحاجة الى زيارة "كفرأبيل" وقبر جدّي .. وبكاء طويل وما هو بتمثيل .. ففي القلب أسباب أخرى للرحيل..

مئات الأكاذيب التي أعتبرها بيضاء وماهي ببيضاء تماما .. كنت أخترعها كوسيلة للوقوف -ولو قليلا- في "عبّين" او شرب لبن المخيض من ملبنة العم ابو ياسر في "سوف" .. وتفقُّد أحوال الرمّانة التي يملكها أحد أهالي "جديتا" من "بني ملحم" والتي نقشتُ عليها إسمي ذات مُراهقة وعشق ممنوع في وادي اليابس..

فمن يقول عني أدّعي حبّ الأردن فقد كذب ومن يتّهمُني بالوصولية فقد ظلمني وظلم نفسه ولا أسأل الله له الصفح أبدا..

فأن يتم اتّهامي بأني أحاول التقرُّب لحاكم خليجي هذه جريمة وإساءة في حقّي وكبيرة جدا عندي ولماذا تركت الخليج لو كنت من ذلك النوع ..

أسأل الله أن ينتقم ممن يحاول ترويج ذلك وأن يجازيه بدل دموعي التي أهرقتها هذا الصباح دما فاسدا لا تُنقّيه كل أجهزة التطهير الجذعية والكيميائية إن كان هناك مُسمّى كهذا..

*أحلام مشروعة .. تنضج كُلّما نضجنا وتكبر كما نكبُر:

تلك الأحلام التي سعيت لتحقيقها في أن أصبح مذيعة في التلفزيون الأردني او أن أعمل في برنامج يسعد صباحك في فقرة صباح الوطن الجميل أيام الرائعة نوف التميمي.. لا أعتبرها مأخذا ولا أجد فيها ما يُعيب..

المخرجة المبدعة فكتوريا عميش –رحمها الله - رفضت ان أنضمّ لفريق يسعد صباحك مع أن صديقتي المخرجة "ورود الخزاعلة" التي كانت مساعدتها الى حين وفاتها والتي كانت رفيقتي في السكن طيلة عامين وعرفتني أكثر من أي أحد- حاولت كثيرا معها وحاولت ولكن فكتوريا رفضت انضمامي لأني زائدة الوزن ولأن وجهي على الشاشة سيبدو أكبر وستغرق عيوني كلّما ضحكت .. وكان معروف عن فكتوريا بأنها دكتاتورة فيما يتعلّق بالطلّة الصباحية وكانت تتحكّم بعدد ما يتوجّب على المذيعة تناوله من سعرات حرارية ..

وأنا كما أنا لم أُغيّر عاداتي في عشق السكاكر والحلوى.. ولو أني فقدتّ الكثير من الوزن.. وسأفرد نصّا كاملا للحديث عن طرائف امرأة سمينة .. ومواقف مضحكة في الطائرة وفي السوق وفي حصص الرقص وفي باصات النقل العام.. وللضحك يوم خاص..

ثم حلمت أن أعمل بقناة الجزيرة ولم أسعَ لذلك ولكنني حلُمت فقط..

لا عيب أن نحلم بمقدار ما نحن عليه من نُضج.. فأحلامي وأنا صحفية مبتدأة في الدستور الأردنية تختلف عن أحلامي الآن .. وأحلامي بعد أن يصل إبني الى الثانوية -إن كتب الله لي ان أحيا الى ذلك الحين- ستختلف عن أحلامي التي تدور حول ذاتي وترتيب أوراق خلودي الآن ظنّا مني أني أيقونة للغة وبوصلة للعاشقين مع أني أعرف وأعترف بأني لست نحوية بارعة وأنني أخطئ كثيرا..

بالفعل كنت أخطط للعمل كمراسلة لأي صحيفة خليجية كمعظم الصحفيين الذين يحاولون تحسين أوضاعهم .. ولكني لم أُقدّم تنازلا في سبيل ذلك رغم أن علاقتي كانت جيدة مع بعض سفراء دول الخليج بحكم عدّة تقارير أعددتها عن أطباق رمضان وطقوس العيد مع بعض السفراء او مع زوجات بعضهم ونُشرت في صحيفة الدستور طيلة أيام رمضان عام 2005..

لم أتوسّل لأحد ولم أستجدي أحد ومن يدّعي غير هذا فعليه أن يُبرهن وأن يتّقي الله الذي يرى عيوبه وأسراره وخفاياه قبل كل شيء..

*الحجاب:

موضوع خلعي للحجاب شخصي جدا.. ولا علاقة له بأخلاقي..

ومن يقف بيني وبين الله فهو فاقد للعقل والبصيرة ولم يطلب منه الله أن يشوّهني لمعصية يملك وحده الحق في عقابي عليها.. ولا يوجد تبرير شرعي له بأن يشكك بأخلاقي..

وبالمناسبة "لا أجدكم تتحدّثون عمّن تُبجّلون من زوجات بعض الحُكّام وبنات بعض المسؤولين الذين تُقدّسون كل ما يصدر عنهم" -ولا يحقّ لكم ذلك طبعا ولا أُشجّعكم عليه- ثم ما الفائدة من الحديث عن أمر شخصي كهذا ..؟

وموضوع خلعي للحجاب له علاقة بالاتهامات التي تمّ توجيهها لي في كل من سوريا ومصر .. وسنتحدث عن ذلك لاحقا كما ذكرت..

تعدد الأزواج:

نعم تزوجت أكثر من مرة .. ما العيب ..؟ لو كنت بلا مبدأ لعشت في كنف عشرات العُشّاق والمموّلين ولكان الزواج العُرفي الذي لا يُسجّل بدائرة الأحوال المدنية لكان من الأسهل لو لجأت إليه لإخفاء ذلك عمّن يُفتّش في الوثائق الرسمية لفساد الموظف المسؤول ولفساد قلبه ..

أنا أكثر أنانية من أن أُسلّم نفسي لمن ليس أهلا لي .. ولمن لست أنا وحدي سيدة أيّامه ولياليه..

ولندع أمر الحُبّ جانبا فليس لأحد حقّ السطو على أشواق أحد وما الحُبّ الا لمن يورق به القلب وترِقّ بذكر اسمه خلايا الجسد..

لطالما سألت الله أن يمنحني إيمان العجائز وحكمة الجدّات..

قد لا أروق لكثيرين -من حقّهم-ولكني لم أؤذِ أحدا ولم أحاول الفتك بأحد ويكفيني هذا الطفل الصغير الذي رزقني الله به بعد رحلة من العُقم والنبذ وتحقير الأقرباء وشماتة بعضهم..

فكيف أغضب ممن لايعرفني أصلا ولايعرف أني لا أجد غضاضة من أن أعترف بكلّ حماقاتي واقترافاتي وللزمن بقية ولحكاياتي التي لا تنتهي نصٌّ قادم مهما حاولت اختزاله فلن يكون قصيرا .. فلتعذروني على الإطالة والأخطاء اللغوية والمطبعية فقد كتبت على عجالة شديدة ففي بيتي طفلين طفل في الخامسة وآخر في الخمسين..




  • 1 سالم ذيب 14-04-2012 | 04:07 AM

    لك كل حكاياتك ولنا نزق كلماتك والثوري المختبئ بين الفواصل لك كل افراحك الصغيرة ولنا حزن الوطن الكبير ليس لنا ان نسطوا على احلامك ولا ان نكون ملح جراحك ولا ان نفتش هوامش كتبك ونقتنص لحظةوهن ونطلق رصاصة من قلم محشوا بالكراهية اكتبي يا بنت وطني اكتبي ولا يوقفك احد فالعسس دائما يترصدون ولكن ابن رشد اتم كل كتاباته

  • 2 جمال المقابلة 14-04-2012 | 04:10 AM

    ابق كما أنت؛ ليبقى الإنسان الحر في داخلك إنسانًا حارسًا للمعنى، ومحروسًا بعبق الحنين الصادق لشهوة أن يكون

  • 3 عدنان الشرع 14-04-2012 | 04:10 AM

    رائعه

  • 4 محمد العجارمة 14-04-2012 | 04:12 AM

    جميل جدا يا بنت الوطن يا من تقولي حقيقتكي قبل ان ان تقولي حقيقة غيركي فالتحيا احسان الفقيه حياة لحبها لوطنها حياة جميلة لابنها ولزوجها والله هو العالم والخبير بكل شيء فالتوكل على الله هو كل شيء سلم قلمكي واناملكي التي كبست على ازرار جهاز الحاسوب وسلم فكركي ووطنيتكي ومبادئكي وسلمت المتواضعة التي تحب انتقاد نفسها قبل الاخرين

  • 5 طه خضر 14-04-2012 | 04:15 AM

    هي طريق واحدة، وتحتملُ نهايات ٍ كثيرة، .. لكن وبالنتيجة سنكتشف دوما أننا نعامل بشرا لا ملائكة، .. وأمثل الناس حينها من يلتمس العذر لمن خـُلق ليكون بشرا لا ملاكا ً بأجنحة/// - هذا بعض من فلسفة ما بعد الأربعين

  • 6 محمد جروح 14-04-2012 | 04:17 AM

    فعلا هذا أنتي كبحر محيط مابين هدوء وغضب وأعماق دفينة من وصلها ما استطاع الخروج منها أبد

  • 7 Majida 14-04-2012 | 04:38 AM

    عندما تكوني انثى عربيه ذات راي وموقف من السهل رجمك, فليلى لازالت تأكلها الذئاب في وطننا العربي احسان.ما دمت منسجمه وصادقه مع ذاتك وهذا الاهم لا ضروره للشرح والتبرير

  • 8 معتز غنام 14-04-2012 | 04:40 AM

    لا تنظري اليهم او تناقشيهم فهم مجموعات من الجهله سيلحقوا بنا اشد ضرر للاسف هم كثر و كان شياطين الارض قد تجمعت عندنا كارثه فعلا فلا تتنازلي حتى بلرد عليهم فهم اتفه من الرد ولاكن اتحيفينا بكتابتيك الجميلة

  • 9 ماجدة محافظة 14-04-2012 | 04:45 AM

    والله انني اشعر بصدق كل كلمه وكل حرف تكتبينه ايتها الكاتبه الرائعه باخلاقك وكلماتك فالاشاعات لا تحاك الا للناجحين والشجره المثمره هي التي ترمى بالحجاره ياعزيزتي

  • 10 سلام قعدان 14-04-2012 | 04:47 AM

    يا ام طارق : قال هتلر اذا لم يكن لك اعداء فأنت فاشل

  • 11 Edwar Oweis 14-04-2012 | 05:10 AM

    أنتي انسانة محظوظة سيدة احسان وجود المتحدثين سواء مع او ضد وهذا ما هوا الّى دليل على نجاحك ولا تنسي ان الانسان الناحح هوا ذلك الانسان المحاط بالنقد صحيح ان النقد احياناّ يكون قاسي ولاكن هذة ضريبة يجب ان يدفعها كل ناجح وهذا شي طبيعي ابقي كما انتي ولا تسمحي لرياح الحقد ان تهزك , تحياتي لكي

  • 12 مصور 14-04-2012 | 06:58 AM

    انا صدقتك بس لازم تشوفي باقي الشباب

  • 13 no identity 14-04-2012 | 09:18 AM

    نعتذر

  • 14 عماد خصاونه 14-04-2012 | 09:45 AM

    اتمنى لك من كل قلبي ان تعيشي حياة ملؤها السعادة والهناء واني لاستغرب من كل الاشرار وانني لاكررها الاشرار الذي لاينامون ولا يدعون احدا ينام من الحقد والكراهية وحب الذات (الانانية )والظهور ولو حتى تسلقا على كرامة امه وابيه .
    دمت لنا يا احسان اردنية اصيلة محبة لوطنها وناسه واهله الحب الذي لايعرف المجاملة ولا المهادنة في الوصول الى رغبات بشرية رخيصة دمت صخرة منيعه وصحفية بارعه وكاتبة فذه هذه هي احسان التي لم التقيها يوما في حياتي عرفتها من خلال كتاباتها وليس تربطني بها صلة ولا قراة للدفاع عنها ولكن هي من الناس الذين اكن لهم كل تقدير واحترام لانني اردني واعشق تراب هذا البلد الابي واقدر ان اميز من يغار على مصلحة هذا الوطن من ان يبيع ويشتر ي فيه .

  • 15 حمد 14-04-2012 | 10:59 AM

    انت صريحة وجرئية جدا وشعبنا يحب المخفي لانه مريض كوني كذالك وانت نشمية واصيلة

  • 16 عهد قطيش الفاعوري 14-04-2012 | 11:16 AM

    قال تعالى في كتابه ولا تتخذوا من دون الله اربابا تحبونهم كحب الله صدق الله العظيم
    اخت احسان شرح الايه ان يتخذ الشخص الها غير الله وليس شرطا ان يكون الآله ربا كما عند الهندوس او غيرهم بل ممكن ان يكون شخص يامر بمعصيه فاتفذ او حبيبه تامر برذيله او معصيه فاطيعها او حاكم يامر بالرذيله فانفذ واطيعه وتلك المجموعه التى تهاجمك فقد اتخذت المفسدين اربابا من دون الله يطيعونهم في كل ما يامرون وكونك هاجمتي اربابهم فقد فتحتي النار على تلك الفئه فبالتالي سوف ينتقمون لربهم (..)فاخذوا يفتشوا على كل كبيره وصغيره تخصك حتى اتوا على حياتك الشخصيه وتفاصيلها واصبحوا يطلقوا الاشاعات هنا وهناك وان دل هذا على شيء فانه يدل على ان رسالتك قد وصلت وقد ادت مفعولها فاربكتهم وصعكتهم بأن بينتي وفضحتي معينهم وحقدهم وفسادهم وهذا دليل على نجاحك فامضي بكتاباتك فوالله هي معركه بين الخير والشر وكتب الله ان الخير واهله سوف ينتصر في النهايه لكن الله يبلوا الخيرين واهله ليعلم الخبيث من الطيب ويفضح من همه الشهره وجمع المال او بالعاميه الذين يريدون ركوب الموجه وكلنا معك حتى النهايه باذن الله

  • 17 أحمد الحاج محمود الحياري - جدة 14-04-2012 | 11:20 AM

    لا تعليق

  • 18 نبيل م. 14-04-2012 | 11:42 AM

    سيري ولا تدعي التافهين يسيطرون أو يأخذون جزءا من تفكيرك أو حتى محاولة لارباكك !!!!!! سيري واكتبي اكتبي اكتبي فالأشجار الشامخة فقط هي من تلقى بالحجارة

  • 19 عيد صالح 14-04-2012 | 12:19 PM

    أي عذوبة وجمال تتطر لغتك وتتدفق مشاعرك صادقة صافية لا يشوبها عوار ولا تنطع ولا مخاتلة لك أيتها المبدعة الرائعة التحية والتقدير والإعجاب .....حفظك الله يا إحسان للعروبة وللانسانية معين لا ينضب بالابداع الحي الصادق الجميل

  • 20 بني حسن الفديني 14-04-2012 | 12:32 PM

    اخي المحرر ما مناسبة هذه المقالة ؟ وهل اصبحت المواقع الالكترونية المحلية منبرا للمرافعات الشخصية وفضاء للتلميع الذاتي ؟

  • 21 زميل م . ع . 14-04-2012 | 12:51 PM

    سيرة ذاتية ناصعة ومرافعة قوية تؤكد البراءة من التهم السخيفة ، كما تدحض أقوال الكاذبين . استمري في الكتابة الراقية وعلى بركة الله .

  • 22 فارس العوامله 14-04-2012 | 12:56 PM

    انا شخص تعاملت مع السيده احسان الفقيه وقد كانت الاخت احسان مبدعه وبارعه في تعاملها مع الاخرين وانها محبه ومخلصه وقد كانت تحب الوطن كحب الطفل لامه فلايسعني الا ان اقول بارك الله فيكي يا اخت احسان وسلمت يداكي وااثني على ما قال الاخ نبيل م سيري سيري ولاتدعي ... يسيطرون

  • 23 قارىء تصوح 14-04-2012 | 12:56 PM

    انصح الاخت احسان ان تعرف حجمها الطبيعي وان لا تهول وتبالغ في طرح الامور فهي تتحدث عن نفسها وكانها اصبحت قضية الاردن والاردنين وشغلهم الشاغل ...............تتحدث على مستوى الزعماء والملوك والسفراء .....احسان لا يهمنا من انت وماهي تفاصيل حياتك وزواجك وسفرك وحجابك المخلوع للاسف ....والتي كان من الافضل والاحسن الاحتفاظ بهذه الامور الشخصية جدا جدا لك وليس نشرها على الملاء نصيحتي الثانية مراجعة اشهر>>> وباسرع وقت وهذا ليس عيبا وكوني متخصص فهناك حالات كثيرة مشابهه لحالتك

  • 24 يزن السعود 14-04-2012 | 01:10 PM

    صدقا والله أنت رائعه بكل كتاباتك وفقك الله للخير يا أروع كاتبه

  • 25 المخرجة ورود الخزاعلة 14-04-2012 | 01:51 PM

    صديقة عمري واختي احسان,,, يعجز لساني عن التعبير فلا كلام بعد المكتوب وكلما قرأت سطرا أرجعتني بالذاكرةالى الكثير من المواقف والايام التي لن انساها ما حييت ... انت أكثر من كاتبة أكثر من رائعة ... وكما كنا نحلم بعد (طوشةمين يجلي الجلي ) فانني على وعدي وحلمي بمسلسل عن حياتك التي لم تكتبي منها الا كلمات من سلسلة حياة واحداث طويلة تستحق ان تترجم الى عمل فني نفيس .
    كل الاحترام حبيبتي واختي احسان

  • 26 شافي ولد عم عماش 14-04-2012 | 02:59 PM

    نعتذر عن النشر

  • 27 ابن الطفيله 14-04-2012 | 03:06 PM

    مقال رائع وجميل وكلمات صادقه وصافيه و صريحه ومعبره..
    فالمثل يقول القافله تسير........

  • 28 رائد السلايمه 14-04-2012 | 03:07 PM

    الشكر لك - صادقة - مبدعة - جريئة

  • 29 محمد الاحمد 14-04-2012 | 03:20 PM

    موضوع طويل ......... للاسف .
    خير الكلام ما قل ودل . مع تقديري

  • 30 معاذ نصايره 14-04-2012 | 03:45 PM

    لوحة فنية رائعة تستحق ‏،،،ونحن بانتظار المزيد بفارغ الصبر أم طارق

  • 31 محمد بني فارس 14-04-2012 | 03:48 PM

    قال رائع وممتع بالرغم من الاطاله ، يلقي الضؤ على جوانب من شخصية الكاتبه التي احببناها ونترقب كتاباتها.... قد تكون شهادتي بحق هذه الاديبه المبدعه مجروحه لانها ابنة بلدي ... وعلى الرغم انني لا اؤويدها في بعض كتاباتها احيانا ( والاختلاف لا يفسد للود قضيه ) ..... ولكن هذا لا يمنعني ان اقول ما احس به من عشقها وهيامها بالاردن .... تذكري دوما يا ابنة العم ان الشجره المثمره هي التي ترمى بالحجاره ... سلمت وسلم قلمك

  • 32 الى محمد الأحمد 14-04-2012 | 03:56 PM

    ولماذا لا تنتقد من يكتب تعليقات مسيئة وتُعبّر عن أسفك مما يكتب. لفت انتباهك ان موضوع الكاتبة طويل ولم يلفت انتباهك سخافة التعليقات في المقالات السابقة.. لو لم تكن التعيلقات قاسية وكاذبة لما كان الرد طويلا..
    لا حول ولا قوة الا بالله .. لله في خلقه شؤون

  • 33 الى سلام قعدان 10 14-04-2012 | 03:56 PM

    يا سلام قعدان ضروري يا خوي نصدق هتلر تبعك. بعدين وين قريتها هاي.

  • 34 طلال الخطاطبه 14-04-2012 | 03:58 PM

    تعلمين أننا اختلفنا ذات يوم و لعلك أدركتي الآن ان اختلافنا كان على الأسلوب أكثر منه على الجوهر. المهم بغض النظر عن هذا الا أنني الآن أجد من واجبي الوقوف الى جانبك ضد اي محاولة للمساس بك شخصياً أو النيل من سمعتك. تحياتي لك شخصيا و لقلمك الذي ما زلت أختلف مع اسلوبه بالطرح أحيانا.........................

  • 35 ابراهيم الجوارنة-ناصح أمين 14-04-2012 | 04:11 PM

    .................................... فبهذا كل الخير لك. تحياتي

  • 36 د.منذر لطفي 14-04-2012 | 04:38 PM

    احترمك واعتز بك اديبة اردنية مبدعة وصادقة..بارك الله حياتك وحفظ لك ابنك واعانك الله على هذه الدنيا ...

  • 37 د. ديالا طوالبة 14-04-2012 | 05:22 PM

    نحن بانتظار المزيد. برافو مدام احسان

  • 38 معجب 14-04-2012 | 06:14 PM

    نعتذر

  • 39 مي 14-04-2012 | 07:18 PM

    في غاية الروعة

  • 40 شايش 14-04-2012 | 07:44 PM

    الروايات الرائعة تكون غالبا معاكسة كلية لحياة المؤلف

  • 41 عبد الرحمن عياد 14-04-2012 | 07:52 PM

    لادارة تحرير الموقع الحرية كالحب لاتكون من طرف واحد لاتلغوا او تهمشوا الاخرين فالحرية اولا هي ايمانك بالاختلاف ودفاعك عن حرية الاخرين ماذا لو اغلقت الحكومة موقعكم دون سبب كلنا نتضامن معكم واولها الصحافييون فلماذا لا تتضامنوا مع الحرية وتهتفون باسمها لم يقل الملك حرية الصحافة سقفها السماء وقال الحسين الراحل سنؤذن في الحرية وحقوق الانسان حتى تصبح طريقا ونهجا لكل العرب فارحمونا يرحمكم الله فالحرية لا تتجزأ من عيال عواد ترى

  • 42 ابو ليث المعايطه 14-04-2012 | 09:00 PM

    سيدتي الفاضله: تحية اكبار واجلال, صراحتك هذه يعز نظيرها وان دل هذا على شي فلا يدل الا علىطهرك وشجاعتك وان باطنك كظاهرك ولا يوجد عند ما تخفينه لانه لا يوجد عندك ما تخافينه,هذه مكاشفه ذاتيه شخصيهوفيها كل ما هو كاف للرد على مرضى النفوس الافاقين الذين لايوجد لهم شغل سوى مهاجمتك بالباطل (ليحق الله الحق ويزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا),ولكن عليكي ان تعرفي انهم رغم كل ما ذكرتي لن يتروك بحالك وهل اتقنت ....ز يوما غير وظيفة النباح؟ادعو الله من قلبي ان يوفقك ويسدد على طريق الخير هداك وان يجعل النجاح والفلاح رفيقاك..... ودمتي سالمة.........

  • 43 ابن عمّـــان-ابو ظبي 14-04-2012 | 09:07 PM

    رائعه انتي سيدة احسان بكل تفاصيلك..وكلماتك رسمت مشاعرك التي سمعت الحانها وانا اقرأها كلمة كلمة..
    انتي كما انتي اردنية المشاعر ونشمية الوفاء وريفية الطباع..
    لاتهتمي بهم فكوني انتي كما عرفناك من خلال كلماتك الرائعه

  • 44 اشواق 14-04-2012 | 09:16 PM

    يا الهي ما هذا التناقض الم تخبري اصدقائكي بجريدة الدستور انك تعملين في تلفزيون ابو ظبي التابع للامارات وكيف تعملين في دولة كالامارات وانتي ما تزالين على رأس عملك في جريدة الدستور وماذا عن شهادة البكالوريوس التي تحملينها وفي الواقع وبعدما قمت بالسؤال عنكي علمت انك لا >>>انا لا ادعي عليكي ولم اظلمك بل كتبت ما هو حقيقي وواقعي ولتظهري >>>

  • 45 ياسر علي الفقيه 14-04-2012 | 09:42 PM

    اتمنى لك التوفيق اينما كنت واينما وطئت قدمك

  • 46 فاطمه الجعبري 14-04-2012 | 11:33 PM

    وين تعليفي يا عمون..وين حرية الرأي

  • 47 د.عبد الفتاح الزعبي 14-04-2012 | 11:52 PM

    مقالك رائع ولقد علمت الزمن الصبر لاتنسي انك بنت الاردن الاْصيله داعيا اللْه ان يعطيكي الصحه والقوة

  • 48 فاطمه الجعبري 14-04-2012 | 11:52 PM

    اعلم انك صادقة وجريئة ..لكنني دهشت حين قرأت الموضوع لم تكوني مضطرة أبدا للتوضيح او على الاقل لو كنت مكانك لما فعلت لأنني على يقين ان كل من يتعرض لحياة الكاتب الشخصية او الطعن به لا يستحق الرد بل هو وسام بالتميز فالشجرة المثمرة هي المعرضة لقذف الحجار
    اعلم ان حساسينك هي من دفعتك للرد رغم اني لم ارى في النقد لك هدفا الا النقد
    نحن لسنا ملائكة ولا نعيش في المدينة الفاضلة .. وليتنا كنا
    فليكن تفكيرنا اسمى وارفع من البحث عن الثغرات التي لا يخلو منها احد
    لم اتغنى يوم بمقالاتك ولم ابدى اي اعجاب اورفض لها لأن هناك ما لفتني فيك اكثر..طيبة نفسك وصدق مشاعرك

  • 49 ريم الطهاروة 15-04-2012 | 12:36 AM

    للصدق ما في داعي للتفسير من اصبحت اقرأعلى النت وضعت اسمك ضمن الكتاب الذين يستحقون المتابعة-وادمنت على قراءة جميع كتاباتك السابقة-ثقي تماما ان الشجرة المثمرة هي التي تقذف بالحجارة-القارئ لك يعرف الصدق بروحك

  • 50 عبدالرحمن الضمور/ الرياض 15-04-2012 | 02:10 AM

    اسال الله لك الصحه والتوفيق فانت رائعه بكل معنى والارتباط بالاردن معناه كبيير لمن تعلق به وفهم مغزاه لانه قاسم مشترك لكل عاشق لاهله ووطنه

  • 51 الى 44 15-04-2012 | 02:42 AM

    انت الزميل المتآمر الذي اشارت اليه احسان
    في مكتب رئيس التحرير كنت تبكي كالنساء لان تحقيقاتك السخيفة كانت في قعر الصفحة دائما كلما كتبت احسان..
    ومعروف عنك نفاقك وغيرتك من اي مندوب صحفي جديد وشعورك بانك اهم صحفي اردني
    هاي حروب دنيئة وسخيفة لاتليق بصحفي وبما انك مطلع هالقد على حياة الكاتبة احكي عن حسناتها شوي

  • 52 احسان الفقيه 15-04-2012 | 03:01 AM

    اولا طلب رئيس التحرير مني خطاب الاستقالة قبل نهاية الاجازة بيومين يامسيلمة الدستور ... فمتى عملتُ او كيف..؟
    ثانيا.. تدرّبت في تلفزيون ابو ظبي في قسم الاخبار وكان أحد الزملاء وهو معروف لدى الاعلاميين الاردنيين في الاماارت وهو أردني كانت زوجته صديقتي منذ كنت طالبة في المدرسة وانا في الرياض.. ولا يحضرني اسمه ولكن زوجته ابنة هندي احمد خطاطبة من كفرنجة وسأبحث عن طريقة للوصول اليه لأثبت كذبك ايها الأفاق..
    ثم اين التناقض.. قلت انني حاولت مع رئيس التحرير في الدستور ان اراسلهم من الامارات.. ولتسأله فهو نزيه ولا يشبه امثالك يامن كنت تتغزل بوقع حذاء المرحوم والده وتكتب عن رنّة خطوته في عرض المقالة وطولها ..
    وحين تدرّبت في تلفزيون ابو ظبي كان قد مرّ على استقالتي أكثر من سنة ولم أسعَ للتعيين لسببين انني لم اكن قد انهيت دراستي الجامعية حيث تركت جامعة مؤتة قبل زواجي وعملي بالدستور وكنت ادرس حينها التاريخ وفي السنة الثانية..
    فالتحقت بجامعة العين للعوم والتكنولوجيا في الامارات بتخصص القانون ورقمي الجامعي لديهم ولكني سافرت بعد عام ونصف الى لندن فتركت ايضا الجامعة وكل ذلك بسبب ظروف زوجي ولم اقل اني حصلت على البكالوريوس .. قلت اني درست القانون ووافقت جامعة لندن على اعتماد شهادتي لان لديهم حسبتهم فيما يتعلق بالخبرات مقابل سنة واحدة أدرس بها بعض المساقات في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة لندن التي تعتبر من اهم 500 جامعة في العالم ومرتبتها العاشرة او اكثر بقليل او ربما أقل.. وبالمناسبة جميع المساقات التي درستها في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا فرع ابو ظبي حصلت بها على تقدير A ولو احضرت كشف علاماتي لوجدت ان التراكمي عندي ممتاز ولكن انا زوجة ومضطرة للالتحاق بزوجي دائما وفي اي وقت والى اي مكان ..
    ما الذي سيعود على الانسانية حين تكشف اني لم احصل على بكالوريوس معتمد من الاردن بعد .. ؟
    سؤال .. ارجو ان تنظر في المرآة حين تجيب ..
    أستغرب ان تنشر تعليقات كهذه لا علاقة لها بحرية الرأي .. يعني هل رأيتني اعتلي منصبا اردنيا بدون بكالوريوس مثلا وتريد اثبات جهلي وأميتي..لمصلحة الوطن والعاطلين عن العمل من حملة الشهادات..؟
    عن جد عيب .. ولن اتوقف ايها المأجور العفن .. وسأواصل المسير وحولي آلاف ممن يصدقونني ولن ينظروا اليك ولو بنصف عين ..
    تحياتي للجمع الكريم واعذروني فكان لابد مني ان ارد على عفن كانت معروفة رائحة جسده من باب الدستور..

  • 53 د.زيد بطاينه 15-04-2012 | 03:16 AM

    اخت احسان لا تغضبي انني اعرفك اول مرة ولكن من خواطرك هذة يلزم القول الصوفي داعيا الله(فليت الذي بيني وبينك عامر وبين وبين العالمين خراب)

  • 54 عهد قطيش 15-04-2012 | 03:25 AM

    اخت احسان هؤلاء من قال فيهم رب العزه ولا تتخذوا من دون الله اربابا تحبونهم كحب الله .صدق الله العظيم نعم ليش شرطا ان يكون الاله ربا يعتقدون انه مكان الله كما هم معتقد عن بعض الديانات على سبيل الميثال كالهندوس لا بل ممكن ان يتخذ الواحد منا صديقا او حبيبه واو حاكم ربا له بحيث يامر بمعصيه او رذيله فينفذ تلك الرذيله نعم لقد اتخذت تلك الشرذمه الفاسدين اله لهم ينفذون مايامرون وعندما هاجمت الفساد والمفسدين من اجل دفع الاذى عن معشوقتك الاردن واهلها بذلك الفعل قد افزعتي الفاسدين واذنابهم بل واحرقتهم وفضحتهم فجيشوا الجيوش لتشويه صورتك وسمعتك ولكن صدق رب العزه بان قال ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين نعم لقد ارتد مكرهم في نحورهم وازدادت شعبيتك لان من لم يعرفك اصبح يعرف من انتي فامضي بما انت عليه وتوكلي على الله واعلمي ان لك اخوه في الله يدافعون عنك ويهمك امرك انت وكل حر في هذا الوطن الغالي

  • 55 أيمن الرفايعة 15-04-2012 | 03:38 AM

    تابعتك من خلال الفيسبوك .. فكان قلمك رقيقا ولكنه كان حاداً في الحق وقبل ان تكتبي هذه المعلومات اخذت احترامي الشديد فتقبليه مجددا

  • 56 الصرايره 15-04-2012 | 04:00 AM

    للاخت الكريمه إحسان الفقيه الف تحيه واحترام كونك نشميه بكل ماتعني الكلمه وابنة اصل تعرف الأصول وتقول الحق فيما
    يجول بخاطرها وبما يدور من حولها لا تخاف من قول كلمة حق ولا تجامل احد على حساب ما تؤمن به .
    ليس ل احد الحق بدخول حياتك الخاصه ولا التجسس عليك وما يفعل ذالك الا ذو قلب مريض حسبك الله فيهم فلا يحيق المكر
    السيئ الا بصاحبه . ان الباطل كان زهوقا والحق يعلو ولا يعلى عليه.
    حفظك الله وشافاك وعافاك واسعد أيامك وعقبال فرحتك ب طارق انشاء الله .

  • 57 هاني القرارعة ــ الكويت 15-04-2012 | 05:39 AM

    حق لكل أردني أن يفخر بك أيتها النشميةالأردنية المحبة لوطنك ..وقيل :"أن الناس لا ترفس كلبا ميتا " ومن يسعى للنيل من الوطنين وكسر القلم الوطني الذي ألجم فؤاد الهاشم وهو يتطاول على الأردن و الأردنيين فهو غبي وجهول وأقول له "خسئت " وأظنه إن كان غير ذلك حقود حسود أو مأجور رخيص أو ممن أنهك قلمك الصاعة زيفهم الناعق وفضح كيدهم...
    إحسان الفقيه التي كان مقالها الصاعق على الهاشم وغيره ممن نال من الأردن و الأردنيين الشرفاء الغيورين على وطنهم انتشر كالنار في الهشيم وتغنى به العرب من جميع جنسياتهم ...لقد ألهبت مشاعرنا كأردنين في أرض الغربة تجاه الأردن فوق حرقتها..حق على كل أردني أن يقدر ويبجل قلم إحسان الفقيه..ونحن لم نقرأ مقالا ولا ردا بقوة ردك الصاعق على كل ناعق على الأردن وأهله..فلا عليك يا أخت العرب وبنت الأردن فسريرتك الصادقة ظهرت في قلمك الشريف الخالي من التملق و النفاق وسيرتك الناصعة بياضا ظاهرة جلية في زئير قلمك..فصاحة ..وبلاغة..و تصوير فني وقوة..فأنت تحسني الرواية وأظنك لو دخلتي عالمها لأبدعتي فيهاولأضفتي الكثير فقد حباك الله أسلوبا في الكتابة جعلني أحرص أن لاأضيع قراءة كلمة وفي كل كلمة أجد فنا وقصة وإبداعا ..أخيرا أقول :كل الأردنيين مدينون لإحسان الفقيه ولها في أعناقنا دين لذودها عن الوطن بكل صدق وحرقة و نبل و أمانة فأنت مجاهدة بقلمك عسى الله أن ينفع بك و الكاتبة التي كشفت لعقلها العنان وتمتاز بهذا الذكاءــ فمن خلال حدسي ــ أشعر أن الحجاب قريب من قلبها أما أعداء النجاح فلم نسمع منهم كلمة حول من أقسموا "بأن يكونوا مخلصين للوطن " ثم أفلسوه وشهدوا على بيعه.

  • 58 المنتج محمد المجالي 15-04-2012 | 07:00 AM

    للسيدة كل الاحترام والتقدير والاحترام لشاعر الاردن حبيب الزيودي كل الاحترام والتقدير

  • 59 يوسف ابوظبي 15-04-2012 | 09:39 AM

    الشجرة المثمرة هي التي يقذفونها بالحجارة ... لا تنظري للوراء واسمحي لخيالك بالانطلاق دائما ولا تنظري للوراء ....

  • 60 عهد قطيش الفاعوري 15-04-2012 | 11:53 AM

    الى صاحب تعليق 44
    سبحان الله كيف كشفت امرك وكيف بينت حقدك وغيرتك من الاخت احسان كان الاجدر بك ان تعمل على تطوير ذاتك وتترفع عن الاساءه لاحد وتشتغل على نفسك وذلك لتتميز وتتطور لكن للاسف اهملت نفسك واصبحت فقط تسيء للاخرين لانك تغار منهم
    ومن قال ان كل واحد حاصل على شهاده هو مثقف ليس من الشرط بل انه هناك اصحاب شهادات عليل لكن للاسف غير مثقفين وممكن ان توجد شخص امي لاكن مثقف لان الحياه علمته واستفاد منها ولانه بحد ذاته شخص متفوق

    اخي اتقي الله في نفسك وهاجم من هم باعوا الاردن وتاجروا به واترك اسلوب الحقد والخبث لانك لن تجد شيء سوا مدى استفحل مرض الحقد عندك

  • 61 د حمد الطراونه 15-04-2012 | 12:00 PM

    هذه مهنة المتاعب تكونين الاقوىاذا لم تكترثين الى كل ما يقال ، الان تشعرت الجميع بضعفك ومشكلتك فالمغرض يشعر بانه عمل ارباك عندك اما عندما لا تثيرين هذه الاشاعات اعتبار يدرك مرسلها بانك اقوى منه فيصيبه الياس
    كوني قويه بالله اولا وبعزيمة الفتاه الاردنيه القويه

  • 62 شادي العلاوين 15-04-2012 | 12:04 PM

    " ................. فلتعذروني على الإطالة والأخطاء اللغوية والمطبعية فقد كتبت على عجالة شديدة ففي بيتي طفلين طفل في الخامسة وآخر في الخمسين.."

  • 63 عهد قطيش الفاعوري 15-04-2012 | 12:33 PM

    الى تعليق 44 وتعليق23
    انت نفس الشخص يا محترم كلامك باين وحقدك وغيرتك واضحه لنا لو كنت تمتلك من الذكاء والفطنه الشيء القليل لغيرت في اسلوبك قليلا حتى لانعرف انك الشخص ذاته
    والاجدر بك ان تطور نفسك قبل ان تخوض حروب خاسره مع اهل الوطن والمدافعين عنه لانك قد تخسر نفسك وتخسر الوطن يا هذا

  • 64 أحمد الحاج محمود الحياري - جدة 15-04-2012 | 12:39 PM

    للأسف استخدمت يا إحسان في ردك على المعلق أشواق أسلوبا فظا غليظا لا يليق أبدا بكاتب صحفي فضلا عن كاتبة صحفية ، وأربأ بك عن هذا المستوى من السباب والقدح والشتم في شخص ولو كان خصما لك ولو حتى لم يظهر اسمه .. رغم أني لا أعرفه ولكني تعرفت لزوجك ولك وسأظل أحترم خطك السياسي والأدبي والوطني في الكتابة طالما أراك ملتزمة بنسق لائق.

    أعرف أن هذا الشخص الذي قمت حضرتك بتوجيه كلام شائن بحقه ، قد حقق هدفه في جعلك تثورين وتخرجين في تعليقك كلمات لا تليق بصحفية أردنية .. وأسألك ولو كان عدوا لك طالما قمت بتجريحه أن تعتذري له عن سوء الألفاظ ويبقى حقك عليه بما أساء إليك من مواقف كما تفضلت أن تظهريها وتبيني عورها ولكن دون تحقير لإنسانيته

    الإنسان في الإسلام الحضاري ، حتى حين يكون مجرما قاتلا أو زانيا أو خائنا لأمته ، لا يجوز للمسلمين أن يشتموه أو يلعنوه أو يضربوه إلا بالقانون وما يحدده عليه من حد وقضاء.. كفالة عرض وكرامة الإنسان مهما كان واجب على كل إنسان حر كريم

    ولأنني لا أحب الظلم لأي كان ، ولا أتمناه لأحد من أحد ، وأمقت الإيذاء والطعن في الخفاء والتصيد الخبيث من الناس لبعضهم ، فإنني أمقت أيضا أن يتجاوز المظلوم حدود حقه فيتطاول ويشنع على ظالمه ويستخدم معه كلمات بشعه ..

    راجعي تعليقك واتقي الله .. وأظل أحترم حضرتك وأسعد بكتاباتك الوطنية البليغة ومنطقك الجميل ، حتى لو اضطررت أن أنصح لك نصحا قاسيا على الملأ في تعليق ، لأنني أحاول أن أرسم خطا نتوافق عليه جميعا ، في احترام كرامة الإنسان وتوجيهه بطريقة بناءة بدل حرقه ودفنه وتعريته وشتمه واستخدام ألفاظ غليظة بحقه.. لكي نبقي فيه فرصة العودة والتغير من حال إلى حال أفضل .. لا أن نبصم عليه بأنه ظلمات وأن عودته منها نوع من المحال..

  • 65 خلف المقابلة 15-04-2012 | 01:12 PM

    كتاباتك فيها تعارض كبير مع العادات وتقاليد العشاير الاردنية الاصيلة الموروثة من قديم الزمن، لو كنت... لما كتبت بهذا الاسلوب الغير مقبول اردنيا ، ولكن اسلوبك ممكن ان يكون رائع في بلاد الغرب او مريكا او كندا مثلا لانهم يعتمدون على العلم والمنطق والاستقراء العلمي، ولا يهتمون بالعادات والتقليد التي نعتز بها ابا عن جد،

  • 66 خالد نويران 15-04-2012 | 01:24 PM

    عندما اقرا مقالاتك اشعر كاني اقرا لمراة بلطجية، مع ان البلطجة مهنة تخص الرجال، يمارسها المأجورين من اللذين لا يؤمنون بالقوانين السماوية ولا الارضية،

  • 67 ابن حوارة 15-04-2012 | 01:36 PM

    ياجماعة واللة لوجدتي تحكي ونايس يكتب الها الا يطلع حكيها احسن بكثير من هاي الكاتبة
    ع الاقل جدتي عندها مبدا واتجاة واحد وبدون صورة ملونة

  • 68 عماد 15-04-2012 | 01:55 PM

    ايتها الكاتبة الرئعة كوني كالشجر يرمية الناس بالحجر فيرميهم بالثمر ولا تنظري الا امامك واعلمي ان من يتحدث عنك ليس الا غيرانا من كتاباتك الجميلة الرائعة ومع كل الامنيات الصادقة لهذة التعابير الجميلة والى الامام

  • 69 عماد 15-04-2012 | 01:58 PM

    ايتها الكاتبة الرئعة كوني كالشجر يرمية الناس بالحجر فيرميهم بالثمر ولا تنظري الا امامك واعلمي ان من يتحدث عنك ليس الا غيرانا من كتاباتك الجميلة الرائعة ومع كل الامنيات الصادقة لهذة التعابير الجميلة والى الامام

  • 70 طلال الخطاطبه 15-04-2012 | 01:58 PM

    الأخ المحرر: هل لي بطلب؟ أرجو التكرم بحذف تعليقي رقم 34. أنا اعتدقت ان الأمر مهني فإذا به سجال. أشكر لك أجابة الطلب.

  • 71 ابن عمان 15-04-2012 | 02:41 PM

    في الاعين دموع ولكن في الايدي شموع نداريها بايدينا كي لا تنطفيء ... كي تضيء لنا طرقات الامل الضيقة بين جبال اليأس والحرمان .... لنكمل سيرنا حتى نصل الى ذلك البستان البعيد بين بساتين الشوك ... ذلك البستان المليء بورود المحبة وسوسنات الربيع .... بستان الاهل والاحباب لنستضل معهم تحت معرشات الدوالي واشجار التوت واللوز والزيتون.... نعيش معهم ما تبقى لنا من ايام وسنين .... نرتمي بين ايديهم واحضانهم كلما هبت علينا الرياح العاتية وازداد البرد القارس .... ونرتمي باحضانهم كلما اردنا ان نبكي .... فهم الاهل وهم الديرة وهم اهل الحمية كابر عن كابر وجيل بعد جيل .... ما اجمل وطننا وما اروع اهلنا ... ان اخطأنا سامحونا وقبلونا وقابلونا بالبسمات ...... وان احسنا ضمونا بابتساماتهم وربتوا على اكتافنا وطوقونا بايديهم ........... فهذا الوطن سيبقى غنيا بمن هم مثلك ومثلي ومثل عشرات الالاف الطيبين المحترمين الاصيلين.

  • 72 ابو ملوح 15-04-2012 | 03:42 PM

    أنا أستغرب من الكاتبة المحترمة المحترفة احسان الفقيه كيف تنزل لمثل هذا المستوى ؟! خاصة في الرد على التعليقات ؟! الذي أعرفه عن احسان الفقيه انها كاتبة محترمة جريئة وحرة من الحرائر العربيات اللائي عز وجودهن في زماننا.
    أستغرب منك النزول للرد على ناس يكفي أن يرد عليهم ب(سلاما)أما أن تترك احسان القمة لتنزل للقاع بالفاظ مثل (ولن اتوقف ايها المأجور العفن)هذا من العجائب التي نسجلها على كاتبة بحجم احسان الفقيه أنا أعلم ان الذي استثارك أمر كبير لكن ما هكذا تورد الابل يا احسان ... ومثلك يعرف.
    ثم كثيرا ما علقت على كتاباتك ولي رأي أن ما يعكر صوفها الا تكرار ألفناه فلا داعي لتخبرينا مرار من أنت فنحن نعرفك جيدا.
    ثم أخيرا سيدتي المحترمة لكل الحق فيما يعتقده من معتقدات فالحكم لرب السماء وليس للبشر .. ولا أعتقد أيضا في الختام سيدتي أن من الكياسة أن من اللباقة أن تصفي زوجك بالطفل حتى لو كان الامر مزاحا.وتذكري أن القافلة تسير وتبحها الكلاب والسحاب لايضيره عواء الكلاب ... وشكرا

  • 73 خلدون العبادي 15-04-2012 | 03:56 PM

    ما شاء الله المعلقين يضعون اسمائهم الصريحة شيء يفرح القلب
    والكل يمجد ويمدح ويتغزل بالكتابة ولا ادري الكتابة ام الصورة
    اتمنيت ان يكتب الجميع تعليقاتهم السياسية عند الكتاب بهذه التقديم الشخصي لانفسهم

    عفوا """ جميلة انتي سيدتي كجمال حبة الخال على خد العروس
    وزكية كرائحة الهال في فنجان قهوة قهوة

    عمون

  • 74 ابن رشد 15-04-2012 | 04:21 PM

    من حسنات الحراك الشعبي ،انني اقلب المواقع الكترونيه يوميا ،واقراء المقالات السياسيه اولا ولكن قبل فترة قرات مقاله تنبض بالاحساس الوطني الخالص وتسمي الاشياء كما هي ،لا نفاق فيها ولا رياء بل كل الجرائه الغير معهودة لدى كتابنا (صناع الحياة)،وقلت في نفسي هذة كاتبه تشفي الغليل وتفرغ شحنات الغضب على الواقع المعيب الذي نعيشه في هذا الوقت ،وقلت في نفسي هذة طاقه انارة دروبنا وانفجرت مع الحراك ،فشعبنا غني بالطاقات الخلاقه لو احسن استغلالها واخذت مكانها في المجتمع الطبيعي وليس الهجين ،فبارك الله فيك يا احسان فانت موهبه وطاقه نفتخر بها ،الان نحن احوج الى الكلمه الصادقه والموقف الشجاع في ايام المقارعه من اجل رفعة الوطن ،نريد ان نرسم اللوحه الاجمل والصورة الانقى لبلدنا الذي نحب ،نريد لخيوط الشمس ان تنسج على محيا ربوعنا الغاليه ،نريدها زاهيه نقيه طاهرة وطهورة من رجس الادعياء ،فيا بنت بلدي والله انك اصيله ترفعين الراس عاليا عندما طاطئا الكثيرين الرووس ،تبحرين في العباب نشميتا عندما كسر الكثيرين مجاذيفهم ..ابقي كما انت ولا تبالي ودعي القافله تمر ..والكلاب تبح .

  • 75 ابن رشد 15-04-2012 | 04:21 PM

    من حسنات الحراك الشعبي ،انني اقلب المواقع الكترونيه يوميا ،واقراء المقالات السياسيه اولا ولكن قبل فترة قرات مقاله تنبض بالاحساس الوطني الخالص وتسمي الاشياء كما هي ،لا نفاق فيها ولا رياء بل كل الجرائه الغير معهودة لدى كتابنا (صناع الحياة)،وقلت في نفسي هذة كاتبه تشفي الغليل وتفرغ شحنات الغضب على الواقع المعيب الذي نعيشه في هذا الوقت ،وقلت في نفسي هذة طاقه انارة دروبنا وانفجرت مع الحراك ،فشعبنا غني بالطاقات الخلاقه لو احسن استغلالها واخذت مكانها في المجتمع الطبيعي وليس الهجين ،فبارك الله فيك يا احسان فانت موهبه وطاقه نفتخر بها ،الان نحن احوج الى الكلمه الصادقه والموقف الشجاع في ايام المقارعه من اجل رفعة الوطن ،نريد ان نرسم اللوحه الاجمل والصورة الانقى لبلدنا الذي نحب ،نريد لخيوط الشمس ان تنسج على محيا ربوعنا الغاليه ،نريدها زاهيه نقيه طاهرة وطهورة من رجس الادعياء ،فيا بنت بلدي والله انك اصيله ترفعين الراس عاليا عندما طاطئا الكثيرين الرووس ،تبحرين في العباب نشميتا عندما كسر الكثيرين مجاذيفهم ..ابقي كما انت ولا تبالي

  • 76 أحمد الحاج محمود الحياري - جدة 15-04-2012 | 04:32 PM

    الغيرة من نجاح النسوان ليست من صفات كرام الرجال

  • 77 بنت الطفيلة الهاشمية 15-04-2012 | 04:42 PM

    بارك الله فيك أخت احسان, أنا من المتابعات لحثيثات لكل مقالاتك, اطلالتك جميلة وكتاباتك اكثر من رائعة, ولكل انسان ناجح اعداء وحاسدين فلا تتكدري يا بنت بلدي,استمري دائما بإتحافنا بكتاباتك الجميلة

  • 78 احسان الفقيه 15-04-2012 | 05:04 PM

    أعتذر للأخوة القراء المحترمين ممن عبروا عن استيائهم من ردي
    اشكركم وبارك الله بكم جميعا ..

  • 79 خلدون المجالي 15-04-2012 | 05:37 PM

    الى احسان ,, هناك من يمارسون العبث السياسي والاجتماعي سواء ويمتهنون ذلك في معرض تعليقاتهم على اية مقالة فيسعد الكاتب بدايةً بوجود المعلقين ليتفاجأ بعدها بان مدار الحديث والتعليق المرسل يتناول شخصه وسيرة حياته وتفاصيل كينونة الكاتب بلا اية اضافات محترمة وموضوعية تثري الكاتب او القاريء .
    هناك مجموعة قد لا تلتقي بالطرح مع رؤية الكاتب وهذا حق مشروع ولها حق الرد ايضاً ضمن ذات السياق والموضوع لكن ان تتطور التعليقات لاغتيال الذات والتخوين والاتهام بالردة واللاوطنية والغواية بحق الكاتب فهذا يدلل على عقلية الافلاس التي يقارفونها بحق انفسهم وبحق الكاتب والقاريء ايضاً ويدعون بانهم مثقفون ومطالعون !!.
    ليخالفوك الرأي بشراسة فهذا مشروع اما ان يلجأوا للتشويه والاتهام وتوظيف العبارات النابية والمخفية والهمز واللمز فهذا غير مقبول ويترك انطباعاً واضحاً كونهم اما مفلسين من المنطق ومقارعة الحجة او مدفوعين بشكل رخيص ويتوارون خلف الاسماء المستعارة .
    ثقي تماماً بان الاشجار المثمرة واليانعة هي التي تحضى بفرصة القذف والاساءة لشموخها كونها ترفض العهيش الا واقفة وتموت على هذا الحال ايضاً ,
    لك كل الاحترام على جميل افكارك وجرأة السيدة المثقفة التي تمارسيها على عفوية وبشكل فطري .

  • 80 طفيلي بسيط 15-04-2012 | 06:00 PM

    الى الكاتبة واتمنى ان يصلك تعليقي .. الآن جلالة الملك اوعز بالافراج عن المعتقلين من الطفيلة .
    يا ريت نشوف كم انت رائعة بوصف هذا الموقف الرائع لجلالة الملك . ولكن أعتقد أن قلمك لن يكتب الا في هذا الموقف لانه لن يجد ترحيبا ممن تعودوا على كتاباتك.
    عملتي عائلات المعتقلين سابقا قصة في غاية الحزن والمآسي .
    أرينا ان قلمك لا يتحيز ولا يستغل مشاعر الناس .
    ولا تغضب من النقد مهما كان فالنقد يجب ان يدفعك للأمام حتى لو كان مسيئا.
    نعم هناك تعليقات ليس له داع لكن ما كتبتيه في مقالاتك السابقة لم يكن منصفا ولم يكن يصف الحقيقة.

  • 81 خلدون المجالي 15-04-2012 | 06:19 PM

    مجموعة من القراء نصبوا انفسهم كآلهة للبشر ويوزعون صكوك الغفران على من يشاؤون وكيفما يشاؤون , امتهنوا علم الجرح والتعديل السياسي بغباء واوغلوا في ظلم الاحكام واسقاط الاتهام على البشر وكل من لا يروق لهم .
    يا احسان ,, حين يضعوك من يريدوا بك شراً في بئر معتم وينهالون عليك بالحجارة ليغتالوا انفاسك وصوتك ورسالتك فضعي تلك الحجارة تحت اقدامك حجراً حجراً حتى تستطيعي الخروج من عتمة البئر وغياهب الجب , وتلك نصيحتي لك ليس من باب المجاملة والاطراء بل رداً على من يخالفون الكاتب الرأي بشكل مسيء وخارج عن المنطق وأدب الرد .
    دعيهم يقولوا ما يشاءون وما يروق لهم ويعبر عن شخصيتهم المتخمة بالكراهية وايذاء المقابل وتوزيع القتل المجاني على اقلام الحق في كل الأزمنة وتوقعي ذلك وأكثر من ذلك طالما ان الانسان فينا يقاتل على سبيل الحق فلا تتوقعي ان يلاقوك بالورود والاهازيج والاطراء وهذه سنة الله في الخلق حين بعث من هم اكرم منا لمن هم شرٌ منا واوغلوا فيهم ضرباً وايذاءاً وامتهاناً وتلك سيرة الحق في كل الازمنة .
    كوني كما انتي وكما نحب ان نراك دوماً

  • 82 أحمد الحاج محمود الحياري - جدة 15-04-2012 | 07:17 PM

    الفاضلة الأستاذة إحسان - أم طارق - الموقرة

    لربما كان في نصحي شيء من القسوة ، بل إني أعتذر إن كنت مرآة لا ترحم ، ولكن ما جاء بي لهذا التعليق الثاني من كتاب الله كان لزاما علي أن أوردها كما هي

    " لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم " بضم الظاء وكسر اللام .. ولعلي أثقلت بأن أطلب منك الاعتذار لمعلق مجهول الاسم والهوية ولم يقم بالتعريف عن نفسه .. وهو من أساء إليك ، ..

    وأما اعتذارك ، فهي أصالتك التي عليها يتكيء كل الأفاضل من الأساتذة الذين يحتفون بنصوصك الثورية المتماسكة كقطعة أدبية مزخرفة تعطي معانيها دون أن تلام أو تسمي مسميات العور في وطني

    وكلنا نعلم أن مسميات العور في وطني صنمية محفوفة بهالة إبليسية من القهر الأخرس .. تحتها ركام من شخوص شمروا عن سواعدهم لحفر صدور الشعب واستخراج المال العام من بين عظامه ولحمه وشرايينه ..

    وفقك الله ، وأبعد عنك شر الحاسدين.

  • 83 انا مش انا 15-04-2012 | 07:24 PM

    وفقك الله اخت احسان ... استمري و لا يلهيكي أحد

  • 84 عبدالنعيم كساسبه 15-04-2012 | 07:41 PM

    وهل هناك اجمل من كفرابيل الا انه عندما تنظر الى الغرب ينتابك قشعريره وتسال هل استطاع .......................ز
    ................... تحيه وتقدير لك

  • 85 شو دخلنا 15-04-2012 | 08:31 PM

    شو دخلنا بالله بقصة حياتك و كل يوم صورة شكل. بعدين ....؟

  • 86 شو دخلنا 15-04-2012 | 08:32 PM

    حنونين المعلقين كثير :)

  • 87 ابو محمد -صرطبا 15-04-2012 | 10:22 PM

    وين تعليقي يا عموووووووووووووووووووووووووووون؟
    be fair in publishing the comments regardless names , sex or openions. even if it doesn`t match your desire.

  • 88 بن البادية 16-04-2012 | 12:36 AM

    معظم المعلقين يدافعوا ن الكاتبة لاجل الصورة الملونة
    عليم اللة انة كثير منهم عمرة ماشاق نسوان حلوات
    روحوا وشوفوا الجمال الحقيقي مش جمال صورة معدل عليها

  • 89 اردني اصلي/عاجل جدا 16-04-2012 | 12:41 AM

    يااخوان هاي الكاتبة وصفت الاردنيين في يوم من الايام بالضفادع

  • 90 الخلايلة الى العبادي 73 16-04-2012 | 01:30 AM

    فشيت غلي يا ابو عباد: تسمع بقولة, هجين وقع بسلة تين :) ما اقول غير الله يجبر علينا. و شو , دكتور (بحياتة ما قرأ اجمل واقوى و اركز وووووو من هذه القصة الحنونة) نفسي اعرف بس من وين الدكتوراة تبعته :) و انا متأكد انه كتب معلومات شخصية اكثر عن حاله بس عمون هدأت من فيضان علمه.

  • 91 سوزانا 16-04-2012 | 01:38 AM

    واو كتير متدين الشب الحياري. وكلامه بنأط عسل. شو لزيز

  • 92 الى المجالي 79 16-04-2012 | 01:42 AM

    هناك من يمارسون العبث السياسي والاجتماعي.... قوية :). في الحلقة القادمة حدثنا يا خوي عن مزاولة العبث السياسي

  • 93 فاضيين اشغال 16-04-2012 | 01:49 AM

    كاتبه وكتبت مقال وظهرت تعليقات سواء ايجابيه ام سلبيه,,,,,للاسف اصبحت الكاتبه وزكان ما في الوطن موضوع يشغل البال الا هي,,,وللاسف يا عمون ان الكاتبه فاضيه اشغال بتابع التعليقات وبتر وبتعتذر وما شااااااااااء الله

  • 94 بني حسن الفديني 16-04-2012 | 02:25 AM

    استغرب لم تم حجب التعليق وعندما عوتبتم نشرتم جزءا ولكن ازعاجا لصفوك وتعكيرا لمزاجك اعيد ارساله لك ويكفيني انك قد ازعجتك كلماتي -
    اخي المحرر ما مناسبة هذه المقالة وهل اصبحت المواقع الالكترونية المحلية منبرا للمرافعات الشخصية وفضاء للتلميع الذاتي - وكأني بمواقعنا قد فقدت البوصلة واصبحت تخبط خبط عشواء لا اتجنى فمن موقع جمع حاقدين على كل شيء في الوطن ومن يخالفهم فهو سحيج وبلطجي بحجة وجود فاسدين وفساد في البلد الى موقع اصبح مجمعا للمعلقين العشاق من المراهقين الى موقع يحمل نظرة عوراء للوطنية والانتماء للوطن وللهوية الوطنية الى اخر يفتش عن سقطات فلان او علان - ووصلت الحال بأحد اشهر المواقع المحلية ان تجاهل اكبر تفاعلية حصلت على مستوى الوطن في اليومين الماضيين واكتفى بذكرها على هامش مشاجرة عائلية وكاني به يعرض بالحدث الوطني نفسه ويسخر منه لا لشيء ان تساءلت الا كحساب شخصي مع احد المسؤلين في مكان ما -
    اخي الحبيب لا اعرف الاخت الكاتبة ولا يهمني ان كانت الكاتبة او اية كاتبة اما لطفل او ثلاثة او مجنسة اوروبية او مقيمة خليجية ولا ان كان الجمال فطريا او مدعما بالفوتوشب او حتى البوتكس لكن ما يمهني ان لا تتراجع سوية المنابر الثقافية الوطنية وان لا نعطي الامور اكبر من حجمها وان لا يظن المرء بنفسه اكثر مما تستحق فهذه بداية السقوط فلم يعد هناك ذلك الجيل من اساطين القلم الذين اثروا الثقافة العربية بمساجلاتهم الادبية على صفحات الهلال وابولو والاهرام .... ورجاء اخير والذي يرحم والديك ايها المحرر صغر الصورة قليلا كي لا تشتت تركيز القارئ عن محطات حياة كاتبتنا المناضلة العظيمة .
    و عودوا كما كنتم وارحمونا

  • 95 طارق صبح 16-04-2012 | 03:25 AM

    كما أنا محبط منكم يا من جعلتكم المواقع الالكترونيه كتابا
    شتم و ردح وتعليق وحكايا وشوؤن شخصيه... بالفعل الشهادة إلها دور
    مشان الله يا احسان توقفي مضمونك يدور في ذات الحلقه وأخشى ع مخزونك ان ينضب قريبا

  • 96 ما فهمنا 16-04-2012 | 03:29 AM

    ما فهمنا. بعدك متزوجة؟

  • 97 دكتور 16-04-2012 | 07:04 AM

    هجين وقع بسلة تين :) ما اقول غير الله يجبر علينا. و شو , دكتور (بحياتة ما قرأ اجمل واقوى و اركز وووووو من هذه القصة الحنونة) نفسي اعرف بس من وين الدكتوراة تبعته :) و انا متأكد انه كتب معلومات شخصية اكثر عن حاله بس عمون هدأت من فيضان علمه.

  • 98 عهد قطيش الفاعوري 16-04-2012 | 11:00 AM

    الى تعليق رقم 85 86 88 89 90 91 92 93 94 95 96
    شكلكم كلكم قارين عند شيخ واحد او شبيحه لنفس الشخص او مقهورين من الكاتبه لتفوقها عليكم وصغر سنها مع العلم انها لم تكمل الدراسه الجامعيه لانشغالها بشؤون اسرتها انتم عباره عن اشخاص موجهين من قبل البعض والله لاتكادون ان تفهموا ما تكتب الكاتبه لانكم اميون ولو فهمتم وعقلتم صدقوني لما كتبتم هكذا تعاليق واريد ان اسلكم هل الشهاده هي مقياس للشخص المثقف ؟كم شخص يحمل شهادات عليا وليس لديه اي ثقافه وكم من شخص لايتعدى دراسته السادس ابتدائي وهو يملك من الثقافه ما لم يملكه غيره فيكون شاعر واديب وكاتب وغيره اما بالنسبه لتطر الكاتبه لمواضيع شخصيه كانت ردا على بعض اصحاب النفوس المريضه الذي انهال عليها بالاتهامات الدارجه في وقتنا على كل من قال لا للفساد واهله وهو انه مممول من ايران او انه شيعي او غير وطني وصاخب اجنده او يحمل جنسيه اجنبيه وغيرها من الاتهامات الزائفه فكان ولابد من الاخت احسان ان تجيب على تلك الاشباه من الرجال لان لو بهم ذرة رجوله لكانوا ذكروااسمهم ليتسنا معرفتهم والرد عليهم

  • 99 سلطي 16-04-2012 | 11:24 AM

    مين انت وشوه هالشخصية تا نهتم بسيرتك الذاتية والله تالي زمن

  • 100 ابن رشد 16-04-2012 | 12:21 PM

    الشب خلدون المجالي ضيع فايز الفايز. والا الدكتور البطاينة, يا خرااااابي, قلب صوفي الاخ.. :) يا حضرة المحرر المحترم ارجو اضافة زاوية جديدة بجانب زاوية "نقش" اسمها "اراب فيلسوف ايدول". و دمتم

  • 101 ابو عادل 16-04-2012 | 01:49 PM

    نقدر جهودك و نتابعك داءما

  • 102 محلل حنون 16-04-2012 | 02:02 PM

    ركزولي بالله شوي بالتركيب الفلسفي الخارق: "ثقي تماماً بان الاشجار المثمرة واليانعة هي التي تحضى بفرصة القذف والاساءة لشموخها كونها ترفض العهيش الا واقفة وتموت على هذا الحال ايضاً". حلل ما يلي: 1. التي تحضى بفرصة القذف (تحضى؟ هل القذف حضوة؟ :))
    2. ترفض العيش الا واقفة (وشجر البزرومي غير المثمر؟ يعيش منبطح؟)
    3. ثقي تماما (لويش يا خوي لازم تثق بفلسفتك؟)

  • 103 اردني اصلي 16-04-2012 | 03:52 PM

    نعتذر عن النشر

  • 104 مريم 16-04-2012 | 04:45 PM

    نحب مقالاتك و نرجو منك الاستمرار في هذا المجال

  • 105 وصفت الاردنيين في يوم من الايام بالضفادع 17-04-2012 | 02:18 AM

    ..


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :