facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لا انتخابات نيابية هذا العام


بسام حدادين
05-05-2012 04:14 AM

لست وحدي من تفاجأ بمعرفة أن المدد الزمنية التي يحددها مشروع قانون الانتخاب للهيئة المستقلة للانتخابات لإنجاز مهمة توزيع البطاقات الانتخابية، وقبول طلبات النقل والاعتراض والترشيح والبت فيها، وصولا إلى يوم الاقتراع، سوف تستغرق 160 يوما؛ أي خمسة أشهر وعشرة أيام في الحد الأدنى، وفي حال عدم لجوء الهيئة إلى صلاحياتها في التمديد الزمني في بعض المراحل المشار إليها. فقد تفاجأ مثلي وزراء في الحكومة السابقة حين سألتهم عن مجموع المدد الزمنية في مشروع القانون، وإن كانوا 'حسبوها'؟! وهم من الوزراء الذين ساهموا في إعداد هذا المشروع وصياغته. وأكثرهم تشاؤما قدر المدة الزمنية 'بأكثر من ثلاثة أشهر'.
نحن هنا لا نتحدث عن المدد الزمنية التي تحتاجها دائرة الأحوال المدنية لتجهيز البطاقات الانتخابية لأكثر من مليونين ونصف المليون ناخب، لأن دائرة الأحوال لا يمكنها الشروع في تجهيز البطاقات قبل صدور النظام الخاص بالدوائر الانتخابية، والتعليمات التي تحدد مواصفات البطاقة الانتخابية، ومرورهما بالمراحل الإدارية والدستورية ونشرهما في الجريدة الرسمية.

صدور الأنظمة والتعليمات، وطباعة البطاقات الانتخابية، يحتاجان بعد التدقيق وسؤال المعنيين بين 3-4 أسابيع كحد أدنى، وفي حال أن الأنظمة والتعليمات أعدتا مسبقا، وقبل تاريخ نفاذ القانون. وبحسبة بسيطة، يتضح لنا أن التواريخ والمدد الزمنية التي يحددها مشروع قانون الانتخاب -وهي مدد من المستحيل تقليصها، لا بل هي مرشحة للزيادة- ستدخلنا، شئنا أم أبينا، إلى الشهر الأول من العام 2013 كحد أدنى، هذا مع افتراض أن مجلس الأمة بشقيه، النواب والأعيان، قد أنجز إقرار مشروع القانون بتوافق أو في جلسة مشتركة، وصدرت الإرادة الملكية بالمصادقة على القانون ونشره في الجريدة الرسمية قبل 26/6/2012، موعد نهاية الدورة العادية. وهذا الافتراض مفتوح على كل الاحتمالات.

رئيس الوزراء فايز الطراونة، يتحدث عن مشكلة أخرى غير المدد الزمنية التي يحددها مشروع القانون. إنه يتحدث عن جاهزية الهيئة المستقلة للانتخابات لتقوم بالواجبات والمهمات التي يحددها لها قانون الهيئة وقانون الانتخاب. وقد كرر في أكثر من مناسبة، وأمام جميع الكتل النيابية التي التقاها، أنه سيبادر فورا إلى إرسال الأسماء المقترحة من الرئاسات الثلاث لمجلس مفوضي الهيئة المستقلة إلى الملك فور حلف اليمين الدستورية.

وأعلن أنه لن يتوانى عن تقديم كل ما تطلبه الهيئة لإنجاز مهمتها فورا دون إبطاء، وتحدث بلهجة يفهم منها 'إبراء الذمة أمام الله والملك والناس'. لكنه يختم أحاديثه بسؤال المليون: ماذا لو قالت لي الهيئة إنها غير جاهزة للقيام بمهامها؟! مستندا، في اعتقادي، على ما تردد نقلا عن خبراء من أن جاهزية الهيئة تحتاج إلى عام. وباختصار الزمن، تحتاج إلى ستة أشهر. وطبعا فإن دعاة تأجيل الانتخابات لا يشيرون إلى أن نفس الخبراء يقولون إن بالإمكان ضغط الزمن إلى أربعة أشهر.

أنا لا أتهم الرئيس الطراونة بنية التسويف والمماطلة، وأظنه سيصدع للرغبة الملكية ويعبد الطريق لإجراء الانتخابات في أسرع وقت ممكن. وأنا لا أشارك المعارضين الذين يتهمون 'النظام' بالتراجع عن الإصلاح لمجرد أن د. عون الخصاونة غادر الدوار الرابع، لأن توجهات النظام وخطواته لا يصنعها الرئيس المقيم في الدوار الرابع وحده، ولنا في مشروع قانون الانتخاب نموذجا.

أنا على قناعة أن الملك 'يقاتل' من أجل أن تجرى الانتخابات النيابية هذا العام، لأنه يعي جيدا معنى التأخر في الإصلاح، وهو يدفع بقوة لتغيير قواعد اللعبة السياسية والبرلمانية، بهدف إحداث تغيير في أساليب الحكم وإدارة البلاد يعزز من المشاركة الشعبية والسياسية، بمعنى توسيع قاعدة الحكم. وطبعا هناك من يقاوم هذا النهج.

لكن المعطيات التي أمامنا وأمام د. الطراونة تقول لنا أن لا انتخابات هذا العام.

bassam.haddahdin@alghad.jo

الغد




  • 1 برلماني 05-05-2012 | 04:58 AM

    انا اخالفك الرأي سعادة النائب المده المتبقية من هذا العام كفيله بان تجري الانتخابات عندما توجد الارادة والعزيمه القوية يكون هناك انجاز .

  • 2 jordan 05-05-2012 | 05:26 AM

    شو ورانا هينا قاعدين السنه الجاي يلي وراها مهو المحصله بلنهاية ولا اشي يعني جوع فقر بطالة

  • 3 أبو الورد 05-05-2012 | 05:27 AM

    لا أفهم لماذا جعلنا من تاريخ إجراء الانتخابات النيابية مقياساً للاتزام بالإصلاح، لا بل جعلنا منه المقياس الوحيد لمدى جديتنا كدولة (قيادة وحكومة وشعب) في إحداث الإصلاحات المطلوبة.

  • 4 اصل الحكايه 05-05-2012 | 06:29 AM

    الله يطمن قلبك اتطممنا الان

  • 5 المحامي محمود الخليلي 05-05-2012 | 09:34 AM

    الكلام منطقي ولكن اذا تم اختصار المدد في قانون الانتخاب الذي سيصدر يمكن ان تجري الانتخابات هذا العام وخاصة لضرورة اجراؤها وللقيام بما هو مطلوب من اعمال لاحقة من قبل مجلس النواب الجديد ولأهمية الخروج من المزاج الشعبي الحاد والذي يزداد تأزما .
    اما بالنسبة لجاهزية الهيئة المستقلة للانتخابات فستستعين بموظفي الدوله والقضاة ولن يكون هناك تغيير كبير واما الأمور الادارية فاذا توفرت النية فسيتم تأمين كل ما تتطلبه من امكانيات

  • 6 مغترب 05-05-2012 | 10:18 AM

    في رأيي أن البلد قد دخلت في مرحلة فساد متراكم فوقه فساد وتحته فساد ، ظلمات بعضها فوق بعض ، وأنه لا انتخابات برلمانية أو بلدية أو غيرها يمكن أن تصلح الوضع، بعض المستشارين من علية القوم يظنون أن إلهاء الشعب بالانتخابات ربما يخفف الضغط عن الحكومة والنظام .. ولكن هيهات .. فالأمور مكشوفة ، ولا سبيل للانقاذ إلا بالمصارحة والمكاشفة والشفافية .. واعتراف المسؤولين بأخطائهم. وإعادة الأموال المنهوبة .. واسترجاع الأرصدة المهربة والتي تزيد عن مديونية الأردن .

  • 7 111 05-05-2012 | 12:19 PM

    جلاله سيدنا امر ان تتم الانتخابات قبل31/12من هذا العام مما يتوجب على الحكومه فرط مجلس النواب الحالي مهما حاولوا اطاله عمر المجلس والتجهيز لانتخابات شفافه ونظيفه فورا

  • 8 خالد الضمور 05-05-2012 | 12:59 PM

    ....فهل هذا معقول ؟؟؟!!!

  • 9 مطلع 05-05-2012 | 01:19 PM

    اسالوا اهل الخبرة... عشرين سنة واربع دورات والحبل على الجرار شكلوا ما مل سعادته

  • 10 د. عبدالله عقروق / فلوريدا 05-05-2012 | 01:23 PM

    .وجلا من لا يخطيء ......................... ، خاصة وأنه اصبح لدينا وزارة أخرى جاءت مفاجئه

  • 11 المهندس 05-05-2012 | 02:13 PM

    كلام منطقي من سياسي محترف

  • 12 عشائر المومني 05-05-2012 | 02:37 PM

    انتو قوموا بواجبكوا باقرار القوانين واتركوا الباقي لاهل الارادة والعزيمة

  • 13 عون الخصلونه على حق 05-05-2012 | 02:52 PM

    يعني طلع عون الخصاونه عارف شوف بيعمل وعلى حق

  • 14 كركي 05-05-2012 | 03:16 PM

    نعم انت سياسي من الطراز الرفيع صادق وشريف

  • 15 صابر الهزايمه 05-05-2012 | 03:40 PM

    ....طيب احنا اسبوعنا بالاردن يومين لانهم خصخصوه

  • 16 زريقات 05-05-2012 | 04:07 PM

    يا رجل في دول مثل مصر تم اجراء الانتخابات وبمراقبة دولية خلال مرحلة زمنية قليلة جدا رغم أننا كلنا نعلم أوضاع مصر الحالية والعدد السكاني الهائل فيها. أما نحن وكلنا لا نتجاوز بالمجموع العالم 5 مليون ولا يتجاوز عدد المسموح لهم بالاقتراع 2 مليون تطالب سعادتك والمسؤولين بمدد زمنية طويلة جدا لانجاز الانتخابات!! يا رجل حي شوبرا في القاهرة يسكنه أكثر من 5 مليون انسان!! ماذا تفعلون طوال السنة (غير التصويت على رواتبكم مدى الحياه)؟ والله انكم لا تريدون أن تعملوا ولا تريدون أن تهدموا الا أنفسكم فقط.

  • 17 محلل 05-05-2012 | 04:40 PM

    واضحه يا جماعة ولا تغلبوا حالكوا بالتفكير
    كلما تأخرت الانتخابات كلما طال عمر حكومة فايز وهو المطلوب
    كلما تأخرت الانتخابات طال عمر مجلس ال ١١١ قصدي مجلس النواب و هو الطلوب

  • 18 امنية الشعب 05-05-2012 | 05:14 PM

    ان شاء الله تجرى الانتخابات القادمة على اساس انتخاب الحكومة في ظل تغيير جذري.

  • 19 too much cleaver 05-05-2012 | 07:09 PM

    since 20 years
    and too muchh cleaver for a such parliment

  • 20 م ر 05-05-2012 | 07:41 PM

    اسمح لي سعادة النائب ان اقول لك بان الوقت المتبقي كافي جدا اذا توفرت الاراده الصادقه وانا اعتقد ان الكره الان في مرمى النواب الذي يجب عليهم عدم تسويف الوقت

  • 21 سياسي 05-05-2012 | 10:27 PM

    سعادة النائب : لماذا لا تقوموا باقرار القانون خلال ثلاثة اسابيع؟ اي يكون القانون جاهز قبل الاول من حزيران ؟ ثم عندنا ستة شهور نصنع بها المعجزات . ثلاثة اسابيع سعادتك تستطيعون العمل كل يوم 12 ساعة وتنجزون افضل واحلى قانون . بدها شدة حيل سعادتك .

  • 22 غير مستعجل 06-05-2012 | 02:24 AM

    الاستعجال ماذا فعل بمصر انظر ماذا يحصل

  • 23 عجله 06-05-2012 | 03:42 AM

    في العجله الندامه وفي التاني السلامه ..هذا اهم قانون لماذا العجله فيه .نحن نريد قانون شامل للجميع ولا نريد تسررررررررررع وسلق ..ابدعت سعادة النائب وهو كلام العقل والمنطق


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :