facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





من أكثر الرذائل قبحاً .. الخيانة


الاب رفعت بدر
03-06-2012 04:42 AM

إنها طعنة في الظهر... وقد حَمل التاريخ البشري العديد من القصص الخيالية أو الواقعية التي حدثت وأحدثت جروحات ومسارات جديدة في الأحداث.

من تلك القصص بروتوس الذي طعن يوليوس قيصر الذي كان يعتبره ابناً له... وقال جملته الشهيرة: 'حتى أنت يا بروتوس...؟'، ولا ننسى قصة يهوذا الأسخريوطي الذي خان معلمه السيد المسيح وباعه وأسلمه، ليصبح المثل الأعلى بالخيانة، والغريب انه استخدم 'القبلة' للإشارة إلى معلمه، وقال له السيد المسيح: 'أبقبلة تسلم ابن البشر'؟.

واليوم صار للخيانة اسم مرادف وهو الفساد، وله –ولهما- أشكال وأصناف عديدة.

لماذا أتحدث عنه اليوم؟

لأن الإعلام أخبرنا عن قصة 'باولو جابرئيل' وهو أحد موظفي الفاتيكان، القريب جداً بحكم عمله من رأس الكنيسة الكاثوليكية - قداسة البابا. وكم ظهر إلى جواره في العديد من المناسبات، وكان - كما تبين الصور المنشورة له عالميا، يرافق البابا ويعاونه يحرسه في سيارته البيضاء.

واليوم نراه قابعاً في غرفة خاصة في الفاتيكان، بعدما جلب الحزن والتأثر لقلب البابا ولقلوب زملائه في الفاتيكان بل لقلوب الملايين من البشر متابعي الأحداث. ذلك أنه قد كان يسرّب معلومات سرية وشخصية، بطريقة شبه يومية... عن قداسة البابا وعن الكنيسة، فاحتجزه الفاتيكان في تلك الغرفة... للتحقيق معه.
بالطبع هذه ليست أول حادثة من نوعها، لا في الكنيسة ولا في العالم، إلا أنها تدعونا من جديد إلى التفكير بهذه 'الآفة' الاجتماعية والأسرية والسياسية والاقتصادية والإدارية والدينية... الخيانة.

ولا حل لها جذرياً ...
وهي كما قال الناطق الرسمي باسم الفاتيكان: 'لا تشكل بالنسبة للبابا أو الكنيسة 'تراجيديا' أو مأساة ولكنها امتحان... صعب... جارح... ومؤثر كونها تأتي من أحد المقرّبين'.

وبالرغم من ذلك... تستمر الكنيسة داعية للصدق والشفافية...

ويستمر بعض أتباعها بخيانتها...
لكنها ستبقى الأم والمعلمة والوالدة الحنون... القادرة على المسامحة...
والقادرة كذلك... على متابعة المسيرة




  • 1 الأستاذ :جاسر السوادحة 03-06-2012 | 09:38 AM

    شكرا للأب رفعت بدر على هذه المقالة المعبرة الهادفة ،وما احوج البشر في هذه الايام لمثل هذه الدروس التي تجعل الجميع يدركون ان الصدق والوفاء والامانة خير طريق للرفعة والشرف والسمعة الطيبة ،وان الخيانة ستبقى سيرتها مؤلمة مهما طال الزمن !

  • 2 من بره 03-06-2012 | 09:46 AM

    من المفرح ان نرى مقالات من إخواننا المسيحين. شكرًا على المقال الطيب.

  • 3 ميشيل شداد 03-06-2012 | 10:12 AM

    رائع بالوصف والمقدمه

  • 4 عماد المارديني 03-06-2012 | 11:42 AM

    هذا هو عمل الكنيسة تجاه المؤمنين، كأم نحو أولادها، تأكيد نعمة الله المجّانية كباعثٍ حقيقي للجهاد بلا انقطاع، وتذكير الكل بمركزهم الجديد في يسوع المسيح ,ليعيشوا كل زمان غربتهم سالكين بقوّة القيامة كأولاد لله، في جهادٍ غير منقطعٍ ضد الفساد والخيانه .

  • 5 ابن رشد 03-06-2012 | 12:16 PM

    كلام سليم مئة بلمئة

  • 6 الوهادنه 03-06-2012 | 12:21 PM

    رفعت رفعت الرجل اللي سرب المعلومات كشف عن حجم الفساد والمحسوبيات ونهب المال العام فلا تدافع عن الفساد والمفسدين

  • 7 الاعتراف في الحق فضيلة 03-06-2012 | 02:15 PM

    بعد هذا الكلام الجميل.................

  • 8 سامي الزريقات 03-06-2012 | 02:49 PM

    ابونا شكرا" هناك فاسد يؤثر على نفسه واخر فاسد يؤثر على نفسه وعلى عشيرته واخر يؤثر على نفسه وعشيرته وعلى وطنه وهم ولله الحمد كثر

  • 9 ماهر خوري 03-06-2012 | 03:37 PM

    صح لسانك ابونا. الخيانه عمل الشيطان ويجب محاربته دائما مش راح يحل عن المؤمن الحقيقي ونحنا بنعرف كيف نحاربه.

  • 10 جورج سويلم مفضي 03-06-2012 | 05:24 PM

    ننصح الأب رفعت بدر مشاهده برنامج ال BBC عن الفاتيكان



  • 11 kholoud Sawalha 03-06-2012 | 05:35 PM

    شكراللأب رفعت بدر على تعليقك وردود فعلك على موضوع خيانه باولو جابرئيل للبابا, انما هو نابع من نبل ورفع خلقك وانتمائك الصادق والأمين الذي يقر به ويعرفه الجميع فيك فأنت الكاهن القدوه لكافه الاصعده الدينيه والاجتماعيه والوطنيه, لك منا كل المحبه والاحترام التقدير

  • 12 kholoud Sawalha 03-06-2012 | 05:37 PM

    شكراللأب رفعت بدر على تعليقك وردود فعلك على موضوع خيانه باولو جابرئيل للبابا, انما هو نابع من نبل ورفع خلقك وانتمائك الصادق والأمين الذي يقر به ويعرفه الجميع فيك فأنت الكاهن القدوه لكافه الاصعده الدينيه والاجتماعيه والوطنيه, لك منا كل المحبه والاحترام التقدير

  • 13 الخائن 04-06-2012 | 03:30 AM

    من هو..

  • 14 حلا 04-06-2012 | 05:22 PM

    الله ابعدنا عن كل رذيلة

  • 15 الوهادنه 06-06-2012 | 01:58 AM

    اللهم فرجها عن اخواننا بسوريا

  • 16 safwan khalil mouasher 07-06-2012 | 01:47 AM

    God forgives


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :