facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





قدري جميل وعلي حيدر


ناهض حتر
24-06-2012 03:37 AM

تولّى القيادي الشيوعي البارز، الرفيق والصديق قدري جميل، منصب نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية في الحكومة السورية الجديدة. وجميل ليس من جماعات اليسار الليبرالي. إنه شيوعي بحق يؤمن بأن الحل يكمن في الاشتراكية. وهو لا يكتفي بهذا الإيمان وإنما يعمل من أجله، سواء بالعمل الحزبي والسياسي أو بالعمل الفكري. وربما كان الرجل من بين مجموعة صغيرة في العالم العربي ممن يقرنون عداءهم للنيوليبرالية بفهم عميق لآلياتها وارتباطاتها الكمبرادورية ومروحة النتائج الكارثية الناجمة عنها على الاقتصاد الوطني والمجتمع والوطن والثقافة والإنسان.
قدري جميل، المتخصص الضليع في شؤون الأزمة المتفاقمة للرأسمالية العالمية، ليست لديه أوهام حول الاستثمارات الخارجية وحرية السوق إلخ، ويدرك بعمق نتائج حرية التجارة على المنتجين والعمال المحليين، ونتائج التركز الرأسمالي في قطاعيّ العقار والمال على تهميش الريف. وهو يقف، بطبيعة الحال، في صف القطاع العام والتعاونيات والفئات الشعبية والمتوسطة، وفي صف الزراعة والصناعة والتنمية الوطنية المستقلة.
وتوزير قائد شيوعي بهذه الصفات، وفي موقع قيادي بالنسبة للشؤون الاقتصادية، يعني أن القيادة السورية قد حسمت أمرها أخيرا وقررت التراجع عن النهج النيوليبرالي الذي استمر حوالي العقد في سورية وأدى إلى تشقق المجتمع السوري.
وإنه لحدث نوعي أن يحلّ شيوعي متماسك ومتجذّر، محلّ عبد الله الدردري في إدارة الاقتصاد السوري. وسيكون أمام الرفيق العنيد الآن مصاعب شتى أهمها أنه سيقوم بمهماته في ظل حرب إرهابية تدميرية تشنها قوى الاستعمار والرجعية على سورية، وثانيها أن حجم الخراب اللاحق بالاقتصاد السوري، كبير، وثالثها أن الإصلاحات التقدمية المطلوب إجراؤها اليوم سوف تصطدم بشبكة من رجال الأعمال المتنفذين والفاسدين، وخصوصا أولئك المحسوبين على النظام السوري نفسه.
لكن، على رغم كل ذلك، فإن وضع الشأن الاقتصادي السوري تحت قيادة شيوعي، له دلالة سياسية لا تخطئها العين؛ إن الرئيس الأسد يسير في الاتجاه الصحيح، ويعرب عن إدراك أعمق وأعمق بأن كسب الحرب ضد التدخل الإمبريالي الرجعي يتوقف على شن الحرب الداخلية ضد الكمبرادور والفساد الكبير، ومن أجل اقتلاع النيوليبرالية، العدوّ الداخلي الأخطر على سورية.
منصب آخر له دلالة سياسية بارزة في تشكيلة الحكومة السورية الجديدة، هو منصب وزير المصالحة الوطنية الذي تولاّه رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي، علي حيدر.
وتوزير حيدر ليس توزيرا لقائد سياسي يتمتع بالصدقية فحسب، وإنما هو اعتراف بالحاجة للمصالحة الوطنية وبالمنهجية التي اقترحها القوميون الاجتماعيون لإجراء المصالحات بين الفئات السورية المنزلقة إلى الصدامات والثارات، بالحوار الميداني وإجراء التفاهمات والتسامح في ظل الولاء لسورية، الوطن والهوية.
وبالإضافة إلى ميزاته الفكرية والسياسية، فإن علي حيدر هو والد شاب بريء استشهد على أيدي العناصر الطائفية، لكنه تعالى على جراح الأب المكلوم، ورفض مبدأ الانتقام المدمّر، لكي يواصل دعواه إلى التسامح والمصالحة وإعادة بناء وحدة المجتمع السوري على أسس قومية.
إذا ما تمكن الوزيران، قدري جميل وعلي حيدر، من القيام ببعض مهامهما، يمكن للمرء أن يكون أكثر اطمئنانا إلى أن سورية تمضي نحو الخلاص.

ynoon1@yahoo.com


العرب اليوم




  • 1 سياسي 24-06-2012 | 05:06 AM

    " انا اردني وناهض يمثلني " . ابدعت يا ناهض امس في محاورتك مع العضايلة . ...

  • 2 هديل 24-06-2012 | 09:03 AM

    أو ببساطة منصب الشيوعي مجاملة لروسيا و منصب القومي مجاملة للأب و المكلومين في سوريا...

  • 3 عمورة 24-06-2012 | 02:11 PM

    اي شخص لا يؤمن بالديمقراطية والحرية لن يصلح
    وسوريا بدها حرية حرية مش خبز

  • 4 حسن 24-06-2012 | 02:41 PM

    الله يهديكم

  • 5 واحد فهمان 24-06-2012 | 03:01 PM

    نعتذر

  • 6 عبد الله العمر 24-06-2012 | 03:05 PM

    كان وزير الاقتصاد السوري غير شيوعي ، وترك سوريا غير مدينة لأحد ، ليس عليها فلس واحد ..وأبعد عن المنصب وجاءوا بالشيوعي .. فسيغرق سوريا بالديون ..وانتظروا

  • 7 اردني 24-06-2012 | 03:09 PM

    انا اردني وناهض لا يمثلني ابدا ولن يمثلني .. لعل السياسي المحنك لا يفهم او لا يود ان يفهم ان من يحكم في سوريا ليست الحكوم لا حول ولا قوة الا بالله
    7

  • 8 القلم 24-06-2012 | 03:21 PM

    الشيوعية لفظها اهلها والكاتب ما زال يتغنى بها وبمن يحملها الوزير ورفيقك العزيز كما وصفته ايها الكاتب المبجل جاء ليكون عضوا في عصابة الاجرام والقتل الاسدية التي تسحق بيوت الامنين في كل ارجاء سوريا نسأل الله ان يكون زوال الاسد وزبانيته من امثال رفيقك قريب جدا .

  • 9 ورد 24-06-2012 | 06:46 PM

    كلام عين العقل

  • 10 too late 24-06-2012 | 07:11 PM

    too late

  • 11 الديكتاتور 24-06-2012 | 08:34 PM

    قديش .... قتلة الاطفال

  • 12 عنز و لو طارت 25-06-2012 | 12:33 AM

    يا معلقين ليش زعلانين أنا مش فاهم؟؟!! يعني اذا ناهض غير افكاره و فهم بعد حين ان "سوري بدها حرية" و شلح ثوب العنصرية المموه بالشيوعية، فرضاً يعني،


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :