facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





كل خميس أمام مسجد الكالوتي


احمد ابوخليل
19-07-2012 03:13 AM

بانتظام مطلق، ومساء كل خميس، ومنذ أكثر من سنتين، وتحت شعار "نحو أردن خالٍ من الصهيونية"، يعتصم عشرات الرجال والنساء والشباب والفتيان والأطفال أمام مسجد الكالوتي الذي أصبح الموقع الأبرز للاحتجاج على وجود سفارة العدو الصهيوني في عاصمتنا.
لكم أن تتصوروا أن هناك أطفالاً وفتياناً كبِروا عامين من عمرهم وهم يحضرون مع أهلهم بانتظام، إنه درس أسبوعي ميداني في التربية الوطنية والقومية يتعلمونه هنا. وإياكم ان تعتقدوا أنه درس مكرر أو ممل وباهت، لقد رأيت الحضور يهتفون وكأنهم يقومون بذلك لأول مرة، رأيتهم وهم يحرصون على انضباط هيئة الاعتصام، بما في ذلك تفاصيل صغيرة مثل الحرص على أن تكون اليافطة في المقدمة مشدودة طيلة الوقت، حيث يتمكن المارة بسياراتهم من قراءتها بسهولة.
الأثر الايجابي لهذا الاعتصام يتعدى المشاركين به، ويكفي على الأقل أن ننتبه إلى أنه اثناء ساعة الاعتصام فقط تمر في الشارع مئات السيارات، وهذا يعني ان ألوفاً من المواطنين يجدون أسبوعياً مَن يذكّرهم أن هناك سفارة للعدو بالقرب منهم، إنه نوع من مخاطبة ضمير هؤلاء وإنعاش ذاكرتهم.
في ظل تعدد التحركات الشعبية وتنوع عناوينها وأهدافها، يختص اعتصام الكالوتي بالتذكير أن شعوبنا وأمتنا لا تزال في حالة صراع قومي متداخل مع كل تفاصيل حياتنا.
إن أي تحرك لا يخلو من ملاحظات، بما فيها اعتصام الكالوتي، وهذا طبيعي وينبغي ان تديره التحركات فيما بينها باحترام، ولكن دعونا هنا نحيي روح المواظبة ووضوح الهدف عند المشاركين بهذا الاعتصام وهم مساء اليوم يكملون 122 أسبوعاً .

ahmadabukhalil@hotmail.com

العرب اليوم




  • 1 ناصح امين 19-07-2012 | 03:35 AM

    كل جمعة

  • 2 الله محيي الجيش الحر 19-07-2012 | 11:58 AM

    مزاودة وطنية مكشوفة معركتم الخاسرة على ارض الشام المباركة في مراحلها الاخيرة لا عزاء للجبناء


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :