facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





نهر الأردن يبعث من جديد


اسعد العزوني
13-01-2013 04:04 PM

رب ضارة نافعة، وهذا ما يطلق على تداعيات المنخفص القطبي الثلجي الذي غزا منطقة شرقي البحر المتوسط، وألحق أضرارا كبيرة بالبلدان العربية، لافتقارها للبنى التحتية والمحاسبة والشفافية على حد سواء.

صحيح أننا عانينا كثيرا، وغمرت المياه بيوتا يقطنها بشر ودمرت مياه المطار مزروعات كثيرة، لكن فائدة هذا المنخفض كانت أكبر من ذلك بكثير.

تجلى ذلك ببعث الحياة في نهر الأردن وللمرة الأولى بعد قيام 'إسرائيل'التي سرقت وحولت مياهه إليها ،وأصبح قناة صغيرة ملوثة.

عند الحديث عن نهر الأردن ،لا بد من التأكيد على عروبته فهو يمر عبر بلاد الشام الأربعة 'لبنان، سوريا، الأردن وفلسطين'، بمعنى أن هويته عربية منذ الأزل.

ينبع نهر الأردن من ثلاثة روافد هي نهر الحاصباني في لبنان، ونهر بانياس في سوريا، ونهر اللدان في شمال فلسطين، وبحيرة طبريا في فلسطين أيضا، ويصب فيه أيضا نهر اليرموك والزرقاء ووادي كفرنجة وجالوت في الأردن، ويصب في البحر الميت.

هذا يقودنا إلى حقيقة مثبتة وهي أن نهر الأردن ليس حدا فاصلا بين الأردن وفلسطين كما أراده الإنجليز عام 1921 ،من أجل السيطرة على المنطقة والإنتداب على فلسطين تمهيدا لتسليمها لليهود.

هذا النهر هو نهر موحد جامع لبلاد الشام، وقد كانت أول عملية نفذتها حركة فتح ضد إسرائيل في الفاتح من كانون ثاني 1965 'نفق عيلبون' ضد المشروع الإسرائيلي القاضي بتحويل نهر الأردن إلى صحراء النقب ،وهذا يعني قومية المعركة ونبل أهداف الثورة.
نهر الأردن كما هو بطبيعته نهر النماء والإنتماء،فهو كما أسلفنا يمر عبر بلاد الشام التي قسمتها معاهدة سايكس بيكو إلى دويلات لم تتفق مع بعضها حتى في الحد الأدنى، وكان هدفا للمشروع الصهيوني ،ناهيك عن كونه يصب في البحر الميت شديد الملوحة والذي لا حياة فيه.

عرف قديما بإسم نهر الأردن، ومعناه باللغة اليونانية القديمة 'النهر سريع تدفق المياه'، بمعنى أنه كان نهرا عظيما، وقد تعايشت حوله مجموعات من المقدونيين والحثيين بعد نزوحهم من آسيا الوسطى، ومن منطقة تساليا قبل العصر الهيليني.

يقول المؤرخ الروماني تاسيتوس أن جبل الشيخ في الجولان المحتل هو والد نهر الأردن ،وكانوا يخصصون له يوما معينا ،يحتفلون به في إحدى المغارات، ويقدمون له ضحية مذبوحة ،في ذلك العيد،ضمن طقوس وثنية.
شهد نهر الأردن معركة اليرموك الخالدة بين المسلمين والروم،وكذلك معركة 'الوحدة: الكرامة الخالدة ربيع العام 1968 بين الأردنيين والفلسطينيين من جهة وبين الغزاة الإسرائيليين من جهة أخرى .
كما أنه معبر الغزاة إلى فلسطين ومخرجهم منها مهزومين.لذلك نجد باطن الأرض الأردنية يعج بالكنوز المدفونة من قبل هؤلاء الغزاة الهاربين،وسيشهد بإذن الله المعركة الفاصلة بين اليهود والمسلمين ،'أنتم شرقي النهر وهم غربية'.
لم تكتف إسرائيل بتحويل هذا النهر العظيم المقدس إلى قناة ملوثة بل قامت صيف العام الماضي بمد مواسير ومضخات بقطر 10 إنشات لتحويل ما تبقى من مياهه إلى محطة تنقية ومن ثم تحويلها إلى أراض محتلة لريها وبعث الحياة فيها،وقيل أن ذلك مخالف لمعاهدة وادي عربة بين الأردن الرسمي وإسرائيل!

رغم ما تعرض له نهر الأردن، فليس لنا إلا أن نردد مع نجمتنا الساطعة فيروز: وستغسل يا نهر الأردن وجهي بمياه قدسية، و ستمحو يا نهر الأردن أثار القدم الهمجية، الغضب الساطع آتٍ.




  • 1 تيسير خرما 13-01-2013 | 04:40 PM

    بعد تحرير شعوبها من الرومان قبل 14 قرناً قسمت بلاد الشام إلى خمس مقاطعات تحت مسمى أجناد أحدها جند الأردن وضم حوض نهر الأردن وشرق الأردن وشمال فلسطين وجنوب لبنان وكان للأردن ساحل جميل على البحر المتوسط وبدون حدود تفصل شرق نهرالأردن عن شمال فلسطين بل كانت العشائر والمصاهرة ممتدة على الجهتين واستمر اعتماد الأردن على منافذ البحر المتوسط وعلى تجارة الترانزيت إلى أن سلمته بريطانيا لليهود عام 1948 فأفلس الأردن اقتصادياً لصالح اقتصاد لبنان. وتقتضي إستعادة الوضع السابق تشتيت اليهود لمدنهم الأصلية.

  • 2 تيسير خرما 13-01-2013 | 04:42 PM

    استرجاع ساحل الأردن على البحر المتوسط يقتضي تشتيت اليهود بتشكيل لجان محلية لبذل جهود إعلامية ومالية لإقناع مئات بلديات مدن معظمها عربية وإسلامية وبولندية وروسية بالموافقة على عودة ملايين يهودها لها وبتعهدات جدية لأمنهم وأعراضهم وإستعادة كنسهم وعقاراتهم وصناعاتهم وتجاراتهم ووكالاتهم، خاصةً أن بعض أثرياء تلك المدن حالياً هم أحفاد أبناء من استولوا عليها كأزلام دول استعمارية أو فاشية مسيطرة عليها حينها، ولا يجوز تغليب مصالح غير مشروعة لأفراد على مصالح عامة، ونرفض تعويض أحد قبل عودته لمدينته الأصلية

  • 3 ابو معينوم 13-01-2013 | 05:31 PM

    اشكرك اخي اسعد على اضائتك على هدا النهر العروبي الشامي وكان احدادنا يسمونة نهرالشريعة

  • 4 خلينا بالواقع .. 13-01-2013 | 08:58 PM

    هم طلبوا فك الارتباط وانتهى

  • 5 صف كلمات 13-01-2013 | 11:09 PM

    شو الفايدة من هيك حكي لا بجيب ولا يودي.المهم الواقع .. الي إحنا عايشين فية ..


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :