facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الجالية الأردنية في قطر .. بناء جديد


12-12-2007 02:00 AM

لوقت قصير اعتقدت أن حلم تأسيس رابطة للجالية الأردنية أصبح قاب قوسين أو ادنى من التحقيق لكن هذا الحلم تعثر أو كاد بعد ما شهده اجتماع الهيئة العامة للجالية الأردنية الذي عقد الجمعة الماضي في فندق الواحة وكانت نتيجته للأسف صفر وصفر مكعب
وجهات النظر المتضاربة يبن أبناء الجالية حول تفسيرهم لنصوص مواد النظام الداخلي أحالت بهجة أبناء الجالية باللقاء إلى أشياء أخرى(..) فكان الهرج والمرج سيد اللحظة والموقف فتم تعليق الاجتماع إلى إشعار آخر سبب التضارب في وجهات النظر يعود للطريقة التي تم تشكيل مجلس الجالية فيها وعملية التعيين التي تمت للهيئة الإدارية السابقة التي لم ترض البعض وظلت هذه المشكلة ككرة الثلج تكبر وتكبر إلى أن أصبحت جبلا جليديا غطى على كل شيء في اجتماع الهيئة العامة الجمعة الماضي
القانون أي قانون يوضع يهدف إلى خدمة الناس ويهدف إلى تنظيم علاقاتهم بعضهم ببعض فإذا فشل هذا القانون –وهو ليس مقدسا على أية حال -عن تحقيق هذا الهدف والغاية فالأولى من وجهة نظري وأده وإعادة صياغته من جديد بشكل يضمن تمثيل أماني الناس وتحقيق غاياتهم وأهدافهم
في اجتماع الهيئة العامة للجالية تبلور موقفان متضادان متناقضان لم يتمكن أولي الحلم والنهى من أبناء الجالية في التجسير بينهما لتمترس كل أصحاب موقف على موقفهم بحيث صار الحاضرون يعتقدون أن أصحاب الموقفين جاءا بقضهما وقضيضهما لمقاتلة الناطور وليس لقطف العنب
حالة الجدل العقيم في تفسير بنود النظام الداخلي انسحبت طوال الأسبوع الجاري على أصحاب الموقفين فلكل رؤيته وطريقته في فهم الأمور لا يريد أن يتزحزح عنها والخاسر بلا شك هم أبناء الجالية الأردنية في قطر الذين يحلمون بمجلس جالية -أسوة بالجاليات الأخرى- يمثلهم ويرعي شؤونهم ويهتم بهم ويقدم عنهم صورة حضارية لأشقائهم في قطر الذين يقاسمونهم العيش والملح والأحلام ومسيرة التنمية والتطوير
عندما تصل الأمور إلى الحد الذي يصعب معه الترميم يأتي دور العقلاء الذين يجب أن يتدخلوا وتدخلهم يجب أن يكون لصالح المجموع والمجموع هنا -أبناء الجالية صغيرهم وكبيرهم – وبالتالي على العقلاء أن يبادروا لدعوة أبناء الجالية مرة أخرى لاجتماع عام يؤسس فيه لتصور جديد يجمع ولا يفرق ويتعامل مع الجميع بسواسية ويضمن حق الجميع بالتصويت والانتخاب فالقوانين ليست مقدسة وهي في خدمة الناس وليس الناس في خدمتها
** صحفي أردني يعمل في جريدة الراية القطرية
alkateebas@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :