facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أيام الخصخصة وسؤال المليون


عصام قضماني
17-03-2013 04:16 AM

بعد عام 89 بسنة رأى برنامج الخصخصة النور , وكان ذلك في ظل أكثر مجالس النواب قوة وتشددا كما تصفه الأغلبية اليوم , إشارة الى تمثيله لكل القوى بما فيها الإسلامية من ناحية ومن ناحية ثانية لأنها السنة التي تلت أزمة إقتصادية خانقة وشهدت ما شهدت من إتهامات , ومعارك , فما أشبه اليوم بالبارحة .

البرنامج مضى قدما , في سياق حلول إقتصادية وطنية وضعت بالتشاور مع صندوق النقد , حيث لا مدارس إقتصادية ليبرالية أو محافظة , أو غيرها بل أغلبية تمثل مؤسسات حكومية وأهلية وتيارات سياسية متعددة توافقت على برنامج محدد لإنقاذ الإقتصاد المتعثر من أزمة خانقة باتت فصولها معروفة .

في مقابل الإسهامات الوطنية للبحث عن حلول أنذاك كان هناك من يسهم أيضا لكن بكيل الاتهامات وكما لم يقدم المعارضون حينذاك البدائل لتطوير الإقتصاد مفضلين البقاء في خندق الرفض , أعادوا الكرة وبذات الدوافع وبذات العجز عن إقتراح الحلول , باستثناء ما يسمى بإقتصاد السوق الإجتماعي مرة وتكبيل القطاع الخاص « المنفلت مرة أخرى وبتأميم الأصول مرة ثالثة .

كل هذه الحلول وغيرها يمكن أن تكون مطروحة لكن على مائدة حوار عقلانية لا تطحن الهواء بقدر ما تفضي الى نتائج , تكفي لإغلاق هذا الأرق , والإلتفات الى قادم الأيام التي يجب أن تحمل لنا وعودا كثيرة , أبرزها , الإجابة عن أسئلة الملايين الثلاثة , وأول مليون , هو كيف سنوفر تعليما مناسبا لألاف الطلبة , أما الثاني وهو كيف سنعالج مشكلة أكثر من 60 ألف خريج جامعي جديد باحث عن عمل سنويا , والثالث هو , كيف سنوفر عناية طبية ملائمة لألاف المواطنين غير القادرين على تكاليف العلاج , والرابع كيف سنوفر سكنا ملائما لآلاف الأسر غير القادرة على تكاليف الحصول على سكن ملائم .

أما سؤال المليون الخامس , فيكمن في بيان الفرق بين إدارة القطاع العام للمشاريع والمرافق وبين تمكين القطاع الخاص المحلي والعربي والدولي منها , عبر برنامج الخصخصة , ويمكن سرد عشرات النقاط في باب الإنجازات , لكن ما هي إنجازات تيار التأميم ؟.

أمس أصبح عندنا مطار حديث ومنافس , ساهم في بنائه القطاعين العام بكل مؤسساته والقطاع الخاص المحلي والعربي والدولي , وهو نتاج حقيقي للشراكة الإقتصادية حيث تجد المظلة والإرادة , وهو نتاج لكل من ساهم في إنجاحه , مثل هذه المشاريع يمكن أن تشكل نقطة مضيئة لصفحة جديدة تأخذنا الى المستقبل بعد سنتين من الجمود .

qadmaniisam@yahoo.com
الرأي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :