facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العشائر: حملة حاقدة ودولة غائبة


ناهض حتر
04-05-2013 06:11 AM

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي، الأسبوع الماضي، موجة من التعليقات العنصرية المريضة الحاقدة ضد العشائر الأردنية. وقد أذهلني أن يكون كل هذا الحقد مختزنا في البلد ضد عشائرها. وليس بعيدا عن هذه الموجة، وأسوأ منها، ما قرأناه في مواقف ومقالات مسمومة لمدّعي الحداثة، والمنبتين عن شعبنا ومجتمعنا ممن يظنون أنفسهم قد هبطوا على بلدنا من الفضاء الليبرالي، يهجسون بجان جاك روسّو.

يتكوّن الشعب الأردني من العشائر والتجمعات المناطقية العشائرية، ويقول التاريخ الاجتماعي للأردنيين أن الخلافات والصدامات بين العشائر والمناطق، كانت موجودة دائما، إلا أن هذا التاريخ نفسه يخبرنا بأن هذه الخلافات والصدامات لم تؤد يوما إلى عمليات مستفظعة، ولا أدت، إطلاقا، إلى إحداث شروخ في الوحدة السياسية للمجتمع الأردني الذي طالما تصدى للأخطار الخارجية مجتمعا بصلابة الصوّان؛ فلا يفرحنّ الطامعون فينا، وليصمت أولئك الذين انشقوا عن مجتمعهم وشعبهم؛ فالعشائر التي تتصادم هي نفسها التي تملك وسائل استيعاب الصدام، كما فعلت جاهة شيوخ الأردن في التحرك لإطفاء تداعيات ما حصل في جامعة الحسين.

ثم لاحظوا أن المطلب المشترك للمعانية والحويطات، هو نفسه. وهو مطلب حقوقي مدني بمعرفة القتلة وتقديمهم للقضاء واتخاذ الاجراءات العشائرية اللازمة لإطفاء أي تداعيات لاحقة. وعليه، فإن الاحتجاج المعاني الحويطي موجه ضد السلطات التي أظهرت عجزا وخورا في تعقّب القتلة الغامضين والكشف عن دوافعهم، والقيام، بدلا من ذلك، بحملة اعتقالات شملت أبرياء عديدين أو متشاجرين عاديين.

انطلقت جاهة عشائر الأردن من دوافع وطنية مدنية وأردنية تقليدية معا، وهي استحصلت من الفريقين على عطوة إمهال ... للسلطة لكي تكشف عن القتلة. المشكلة كلها في السلطة التي تقبع فوق الشعب، وليس في "سلطة الشعب".

أبسط مستويات المسؤولية الوطنية والسياسية تحتم على الحكومة الأردنية، التوصل، من دون تلكؤ، إلى تقديم رواية كاملة عما حصل في جامعة الحسين، والكشف عن القتلة، وتقديمهم إلى المحكمة. ولقد كانت جاهة عشائر الأردن كريمة مع السلطات بمنحها شهرا. هذا ما يجب أن يتم في 48 ساعة؛ فهناك شعور قوي لدى فريقيّ المشكلة بأن السلطات تعتم، على المرتكبين الذين قد يكونون مرتبطين بجهات خارجية. الأردنيون لم يعودوا يثقون بدولتهم، لا في قوتها ولا في عدالتها. وهذا هو السبب الحقيقي في حدوث الصدامات وتوسّعها. الدولة غائبة عن المحافظات، وعن القلق الوطني العام إزاء هوية الأردن ومستقبله، وعن التوتر الاجتماعي الناجم عن غياب التنمية والاستمرار في النهج المدمّر نفسه لسياسات السوق والخصخصة وسقوط العدالة الاجتماعية والفرص المتاحة أمام الشباب.

شيء آخر بالغ الأهمية يمكننا أن نلاحظه في تراجع الصدامات العشائرية في الحراك الشعبي، حين أخذت الذاتيات العشائرية والمناطقية بعدا سياسيا ديموقراطيا. فشل الحراك في تحقيق أي من أهدافه ( المحاكمة الشاملة والمتزامنة للفساد، والتنمية، ونزع القلق على الهوية الوطنية، وخلق أطر للتمثيل الشعبي في اتخاذ القرار الخ)، وكان فشل الحراك نجاحا للسلطة وفشلا للدولة التي لم يعد هناك من مناص لتجديدها جذريا. انسحاب الدولة من دورها الاقتصادي الاجتماعي، واتكاؤها على المناورة السياسية والسياسات الغامضة والقبضة الأمنية، أضعفها وأفقدها هيبتها وسمح لكل مظاهر ما قبل الدولة، بالعودة إلى الحياة.

nahed.hattar@alarabalyawm.net
العرب اليوم




  • 1 عمر الفاروق - ...................... 04-05-2013 | 03:26 PM

    كما عهدناك دوما ... مدافع اعمى عن العشائرية .....

  • 2 ooo 04-05-2013 | 04:25 PM

    نعتذر...

  • 3 Sami 04-05-2013 | 04:48 PM

    نعتذر...

  • 4 ابو حسن القباوي 04-05-2013 | 05:06 PM

    نعتذر...

  • 5 اردني 2 04-05-2013 | 05:09 PM

    نعتذر...

  • 6 أمثالك ....... 04-05-2013 | 05:39 PM

    نعتذر....

  • 7 فارس 04-05-2013 | 06:14 PM

    نعتذر...

  • 8 محمد 04-05-2013 | 06:48 PM

    كلام جميل

  • 9 من اربد 04-05-2013 | 06:56 PM

    نعتذر...

  • 10 فاتن 04-05-2013 | 07:09 PM

    انتظر الفتنة القادمة سني حنفي سني مالكي اومسلم مسيحي

  • 11 علي 04-05-2013 | 07:54 PM

    شكل الكاتب بده يرجعنا للعصر العثماني...

  • 12 بدوي 04-05-2013 | 08:09 PM

    يا رجل صدقني انك .. في اﻻردن

  • 13 اردني 04-05-2013 | 08:11 PM

    ان تيار الحقوق المنقوصة يستغل هذه الأوضاع لضرب على وتر المكرمات ومكرمة الجيش خصوصا التي توؤرقهم علما ان ابناء المتقعدين أفقر ناس بالكاد اجره الطريق وحتى سندويشة بقدرش يشتري راتبه 230 دينار بدفع 60 دينار تنكات مي لأنها مقطوعة عنه وقولهم ان الاستثناءات والمكرمات هي السبب علما ان الجامعات الخاصة (التي لا يوجد فيها استثناءات في القبول)يوجد فيها عنف مثل جامعة الزيتونة واربد الاهلية وجرش وجدارا والزرقا

  • 14 الى 13 04-05-2013 | 09:07 PM

    اصحاب الحقوق المنقوصة مش فاضيينلك, الي فيهم مكفيهم, لله يهديك ويهديهم.

  • 15 Anthropologist 04-05-2013 | 09:28 PM

    العشائر موجودة قبل الدول ..

  • 16 حرية 04-05-2013 | 09:28 PM

    الى رقم 13 و 14 بجد ضحكتوني بكلمة الحقوق المنقوصة بحب اضيف انه كل الاردنيين شرق وغرب حقوقهم منقوصة الا من رحم ربي من اولاد الدلة المدللين

  • 17 .. 04-05-2013 | 09:39 PM

    عندما يكون الشعب ..

  • 18 خالد 04-05-2013 | 10:03 PM

    مؤامرة دولية كونية صهيوامريكو بطيخية تدور فصول المؤامرة باستخدام قمر صناعي سري يبث مرجات كهرومغناطيسية اثرت على شباب العشائر وادت لمثل هذه التصرفات فهم لم يتصرفوا بذلك بل كله نتيجة تلك الموجات الكهرومغناطيسية وبالتالي ما حدا يفتح ثمه ..

  • 19 الى 14 04-05-2013 | 10:27 PM

    تيار الحقوق المنقوصة هم من رجال أعمال (يملكون نفوذ واموال) .. وبعضهم نواب يريدون الضرب على وتر الحقوق المنقوصة للفلسطينيين في الأردن مع انه الفقر أغلبه عند الشرق أردنيين

  • 20 الى 14 04-05-2013 | 10:30 PM

    على مهلك خالي شوي شوي

  • 21 قايد 04-05-2013 | 10:37 PM

    البعض يقوم بالسخري على أحداث العنف العشائرية في الجامعات كأنهم جايين من ثقافة وحضارة نيويورك وكاليفورنيا بس لو واحدهم يلد على حاله بس

  • 22 عالم 04-05-2013 | 10:42 PM

    طيب ماشي

  • 23 ناصر الدين المصري 04-05-2013 | 10:44 PM

    يعني مقالك .. ، لانكم حضرة الكاتب اخذتم بعين الاعتبار مهاجمة العشائر كونها موجودة و هذا لم يحدث من مدعي الحداثة و انما هاجموا النزعة القبلية لاخذ الحق باليد و النزول للشارع و قطع الطرق و تهديد المسافرين ، و لم يهاجموا وجود العشائر و كون العشائر جزء من المجتمع ..

  • 24 ٢٠١٣ 04-05-2013 | 10:56 PM

    سيدي الكاتب، نحن في العام ٢٠١٣ وانت تتكلم عن الجاهات العشائرية. عجبي ..

  • 25 كمال ابو سنينه 04-05-2013 | 11:26 PM

    كنت اتمنى ان يكون كاتبنا العزيز اكثر رصانة في التحدث عن موضوع كهذا ومن باب المثقف الذي يوجه قلمه بإتجاه التحديث لمجتمعاتنا بدل تقديس الأطر الرجعيه التي تضعنا على سلم الدول .. التي لا تحترم القانون وسيادته وتمجد فقط هياكل قديمه لا تتمسك بها الا الشعوب المتناحره .نحن امام الفتن المذهبيه والطائفيه نطالب بوحدة الأمه وليس بتفرقتها .هذا الإنحدار من الأمه الى القطر ومن ثم الى العشيره اين سيؤدي بنا. كفانا دعوة الى احياء للموتى فالعشيره ليست بديلا للوطن والوطن ليس بديلا للأمه

  • 26 مواطن 05-05-2013 | 01:30 AM

    نعم للعشيرة ولكن اين هيبة الدوله.
    العشيرة جزء لا يتجزأ من الدوله وليست الدوله جزء من العشيرة.
    مع احترامي لعشيرتي ولكن الأردن أولا .
    مع احترامي للكاتب وللجميع ما علاقة أمريكا أو إسرائيل بهذه المشاكل أو تيار المحاصصه كما يسميه الكاتب هل قطعوا الطرق أو قتلوا أحدا أو قالوا لشباب العشائر لا تحسبوا حساب كبار العشيرة .
    دور العشيرة بشيوخها وليس بصغارها . المشكلة عندنا عندما نطيع الكبار وأصبحنا كلنا شيوخ . ارحمنا مشان الله .
    نعم يوجد مشاكل بالجامعات الخاصه بس بدرس على حساب الي خلفوه مش على حساب الدوله

  • 27 مواطن 05-05-2013 | 01:32 AM

    نعم للعشيرة ولكن اين هيبة الدوله.
    العشيرة جزء لا يتجزأ من الدوله وليست الدوله جزء من العشيرة.
    مع احترامي لعشيرتي ولكن الأردن أولا .
    مع احترامي للكاتب وللجميع ما علاقة أمريكا أو إسرائيل بهذه المشاكل أو تيار المحاصصه كما يسميه الكاتب هل قطعوا الطرق أو قتلوا أحدا أو قالوا لشباب العشائر لا تحسبوا حساب كبار العشيرة .
    دور العشيرة بشيوخها وليس بصغارها . المشكلة عندنا عندما نطيع الكبار وأصبحنا كلنا شيوخ . ارحمنا مشان الله .
    نعم يوجد مشاكل بالجامعات الخاصه بس بدرس على حساب الي خلفوه مش على حساب الدوله

  • 28 عوض 05-05-2013 | 01:54 AM

    أكمل تعليقي السابق
    عندما يكون انتمائك الاردن قبل العشيرة و مصالحها الضيقة عندها تحقق مفهوم الولاء الذي تطالب به في مقالاتك . عندما تطالب بان يكون الاردن دولة مواطنيه بغض النظر عن الأصول و المنابت و تتوقف عن آثاره النعرات الطائفية عندها تثبت انك تحب الاردن.
    لا تجادل بالمحسوس و المثبت .القبلية و الجهوية بتناقضان مع المدنية و الحداثه. تجارب الدول علمتنا ذلك و الأهم تجربه الرسول الأكرم الذي نقل ولاء امته من الولاء للقبيلة الى الولاء للأسلام الذي كان يمثل الدوله في ذلك الوقت .

  • 29 عوض 05-05-2013 | 01:55 AM

    أكمل تعليقي السابق
    عندما يكون انتمائك الاردن قبل العشيرة و مصالحها الضيقة عندها تحقق مفهوم الولاء الذي تطالب به في مقالاتك . عندما تطالب بان يكون الاردن دولة مواطنيه بغض النظر عن الأصول و المنابت و تتوقف عن آثاره النعرات الطائفية المقيته عندها تثبت انك تحب الاردن.
    لا تجادل بالمحسوس و المثبت .القبلية و الجهوية بتناقضان مع المدنية و الحداثه. تجارب الدول علمتنا ذلك و الأهم تجربه الرسول الأكرم الذي نقل ولاء امته من الولاء للقبيلة الى الولاء للأسلام الذي كان يمثل الدوله في ذلك الوقت .

  • 30 3 صاد 05-05-2013 | 02:07 AM

    .. هدفهم واحد ..

  • 31 صحفي حر 05-05-2013 | 02:30 AM

    لم اقرأ لصحفي ح...

  • 32 صحفي حر 05-05-2013 | 02:30 AM

    لم اقرأ لصحفي ح...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :