facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الاقتصاد أيها الغبي


فهد الخيطان
08-07-2013 03:33 AM

لم تكن السلطة والشرعية وخلافها من عناوين الصراع في مصر، واردة في ذهن الملايين الذين نزلوا إلى الشوارع ضد محمد مرسي. ولا أعتقد أن الحريات الإعلامية وجدل الفضائيات كانا حاضرين في ميادين المنوفية والشرقية، وصعيد مصر. محرك الجماهير الأساسي كان الاقتصاد، والذي بسببه ثار المصريون على حسني مبارك، وكانوا سيفعلون الأمر ذاته مع حمدين صباحي ومحمد البرادعي وعبدالمنعم أبو الفتوح، لو كان أحد منهم في السلطة مكان مرسي.

المسائل المتعلقة بشؤون الحكم والدستور والحريات، تحرك في العادة الأحزاب والنشطاء السياسيين وجماعات الضغط. ولم يكن بوسع هؤلاء أن ينجحوا في جمع ملايين التواقيع في حملة "تمرد" في ظروف اقتصادية غير تلك التي تمر بها مصر.

يقدر الخبراء نسبة الأمية في مصر بنحو 40 %، والفقر في حدود هذا الرقم إن لم يزد عنه. وتشير الإحصاءات إلى أن عدد الفقراء زاد في السنتين الأخيرتين بنحو 13 %، في بلد يعيش الملايين من أبنائه في العشوائيات، وأكثر من نصف مليون طفل في الشوارع.

وفي السنة الأولى من حكم مرسي، لم يشعر المصريون بتحسن أحوالهم المعيشية؛ لا بل إنها تراجعت بشكل ملموس لأسباب عديدة، ومعها تراجع مستوى الخدمات، وسُجل نقص فادح في السلع الأساسية، ووصلت المعاناة إلى صفوف الطبقة الوسطى. في الأثناء، انشغلت الأغلبية الحاكمة بصراعها مع المعارضة، وسعيها إلى السيطرة على مؤسسات الدولة، وتمكين "الجماعة" في الحكم.

وتظهر الإحصاءات أيضا أن حجم الاستثمار الأجنبي العام الحالي بلغ أدنى معدل له في السنوات العشر الأخيرة.
باختصار؛ المصريون الذين خرجوا إلى الشوارع من أجل "العيش الكريم" زادوا بؤسا وفقرا، فلم يكن من خيار أمامهم سوى الاستجابة لدعوات المعارضة بالتمرد على حكم مرسي، لعلهم ينالون وضعا أفضل في المستقبل.

قد يقول قائل إن المصريين في عجلة من أمرهم؛ مشاكل عقود طويلة لا يمكن حلها في سنة أو سنتين. هذا صحيح بالتأكيد، لكن كان ينبغي على أهل السلطة أن يمنحوا الناس الأمل بالتغيير، لا أن يضيفوا معاناة فوق معاناتهم.
بيد أن الأهم، وهذا أمر لا يخص حالة مصر وحدها بل العالم العربي بمجمله، هو أنه بدون تدخل قوي من الدول العربية الغنية، والقطاع الخاص العربي، لا يمكن إنجاز التحولات الاقتصادية المطلوبة في البلدان الطامحة إلى الإصلاح والتقدم، أو على الأقل اختصار المرحلة الانتقالية، وتأمين الأموال اللازمة لتنفيذ خطط التنمية العاجلة.

ما كان لدول أوروبا الشرقية أن تتجاوز واقعها الاقتصادي المتخلف بعد انهيار الأنظمة الاشتراكية، لولا مليارات الدولارات التي ضخها الاتحاد الأوروبي، وهو ما مكن تلك الدول من اللحاق بركب التطور العالمي.

بالطبع، النجاح في الميدان الاقتصادي ليس ممكنا بدون حكم رشيد وحياة ديمقراطية تضمن التداول السلمي للسلطة، وحكومات تصون حقوق جميع الأطراف وتلتزم بسيادة القانون على الجميع. لكن هذه الأساسيات على أهميتها البالغة، تصبح بلا قيمة بالنسبة للقطاعات العريضة من المواطنين إذا لم ترافقها تنمية اقتصادية، وفرص عمل، ومستويات متقدمة من الخدمات التعليمية والصحية والبنية التحتية.

في حملته الانتخابية الأولى، وجد الرئيس الأميركي بيل كلينتون نفسه بلا تصور منافس لخصمه الجمهوري جورج بوش (الأب)، فلمعت في رأس مستشاره الاقتصادي جيمس كارفيل عبارة تحولت إلى شعار مركزي لحملة كلينتون، ومفتاح الفوز في الانتخابات. العبارة-الشعار كانت: "إنه الاقتصاد أيها الغبي".

الغد




  • 1 نواف ابو دلبوح/المفرق/جامعة آل البيت 08-07-2013 | 02:16 PM

    نعم سيدي السياسات العربية كلها سياسات ضرفية.تفتقر إلى التفكير الاستراتيجي والرؤا المستقبلية،حتى عندما تقرر الدول العربية الغنية الوقوف ضد مشروع ديموقراطي ما خوفا من تعميمه على المنطقة،فإن دعمها للفريق المنفد يكون دعما ضرفيا،ولذلك نرى هذا الفريق يفشل عندما يستلم السلطة،والسبب يعود طبعا لمحدودية الدعم اللوجستي والاعلامي لذلك الفريق أثناء المعركة ثم ينعدم عندما تضع الحرب أوزارها،نعم..إنه الاقتصاد.

  • 2 مواطن 08-07-2013 | 03:18 PM

    استغرب من العنوان , ومن الوصف السوقي ... غير موفق بالمره ولا يتماشى مع لغه صحفي محايد

  • 3 اللي ما بيدري بيقول كف عدس 08-07-2013 | 03:35 PM

    اولا العنوان مش لائق , ثانيا بما انك تتحدث عن الاقتصاد , ليش ما حكيت عن تأثير مشروع تطوير السويس الذي كان سيغطي على نشاط دبي الاقتصادي في المنطقة واحتمال انهيار اقتصادها الخدماتي ؟؟؟

    وعندها رح نعرف ليش مولت الامارات كل المؤامرات ضد حكم مرسي اللي كان رح يطور محافظات السويس وينهي بريق دبي .....

    هذا الكلام مش من عندي خبراء اجانب كثر وعلى رأسهم المفكر نعوم تشومسكي نبه الى الموضوع قبل سنة , بس اللي ما بيدري بيقول كف عدس ......

  • 4 korsi 08-07-2013 | 03:54 PM

    مش الاقتصاد ايها المحترم انها الكراسي فقط

  • 5 خالد 08-07-2013 | 04:43 PM

    الانقلاب ايها .....هو من اسقط الشرعية مش شوية العلمانيين اللي بتمولهم دول معروفة ..........

  • 6 عالم ثالث جاهل 08-07-2013 | 05:25 PM

    نسبة الأمية 40%,يعني.........

  • 7 Karl Marx 08-07-2013 | 05:28 PM

    اقتصاد فاشل + دين = أمية + بطالة

  • 8 Yazeed 08-07-2013 | 07:33 PM

    magal ma eloh nakhah ya katib....

  • 9 .. 08-07-2013 | 08:30 PM

    مضر تستطيع إطعام 5 ملايين

  • 10 عياصرة 08-07-2013 | 09:24 PM

    هل هذا عنوان لمقال؟؟ والله لو كتبت درراً لقضي عليها من العنوان الركيك

  • 11 أسعد 08-07-2013 | 09:46 PM

    الأخوه المعلقين : عنوان المقال هو عباره معروفه , أنا شخصيا أجهل قائلها

  • 12 عالمكشوف / منذر العلاونة 09-07-2013 | 02:20 AM

    (نخشى من موجة لاجئين مصريين ..؟ الى ارض الحشد والرباط مع السوريين يا أستاذ ( وهذا اكثر .. اقتصادي لدى الساسه في الحشد ورباط

  • 13 طفيلي ساكنها 09-07-2013 | 01:30 PM

    أستاذ فهد الاقتصاد لاشك عامل مهم لاسبيل إلى انكاره لكن غير المبرر هو حصر الأمر فيه لابد من النظر إلى الجانب الآخر من الشاشة لو كان الأمر يتعلق بالحشد الجماهيري لتفوق اتباع الرئيس رغم كون جل المحتشدين من الطبقة الوسطى أو الفقيرة ولو كان خصومه قادرون على مواجهته واسقاطه بالحشد حتى مع توظيف المشاكل الاقتصادية والأزمات المعيشية لترجموا ذلك إلى أصوات الصناديق فهو بتالتأكيد خير لهم من عارالانتكاسة على الديمقراطية والاحتماء بالعسكر والاستجارة بالانقلاب دعك من الجدل اللفظي حول الاسم إنه الفكر قبل المال

  • 14 طفيلي ساكنها 09-07-2013 | 01:32 PM

    أستاذ فهد الاقتصاد لاشك عامل مهم لاسبيل إلى انكاره لكن غير المبرر هو حصر الأمر فيه لابد من النظر إلى الجانب الآخر من الشاشة لو كان الأمر يتعلق بالحشد الجماهيري لتفوق اتباع الرئيس رغم كون جل المحتشدين من الطبقة الوسطى أو الفقيرة ولو كان خصومه قادرون على مواجهته واسقاطه بالحشد حتى مع توظيف المشاكل الاقتصادية والأزمات المعيشية لترجموا ذلك إلى أصوات الصناديق فهو بتالتأكيد خير لهم من عارالانتكاسة على الديمقراطية والاحتماء بالعسكر والاستجارة بالانقلاب دعك من الجدل اللفظي حول الاسم إنه الفكر قبل المال

  • 15 ام يقين 09-07-2013 | 03:34 PM

    دول أوروبا الشرقية تجاوزت واقعها الاقتصادي المتخلف بمساعدة من الاتحاد الاوروبي لأنه يملك رؤية بعيدة المدى تدفع بنهضة اوروبا ككل لتقف صفا واحدا بوجه الامبريالية الاميركية ، أما نحن العرب فلا نتقن الا فن بث الفتن والخلافات والهيمنة عبر ريالات من هنا ودولارات من هناك ولا ندفع باتجاه التطور ببعد عربي واسلامي لاننا بالاصل لا نملك هذا التوجه الوحدوي الشامل!!

  • 16 ايها الغبي عنوان المقال غير لائق وغير مهذب 09-07-2013 | 05:31 PM

    اولا انك غير موفق بالطرح وتقول واقتبس " في الأثناء، انشغلت الأغلبية الحاكمة بصراعها مع المعارضة، " اي اغلبية الاخوان المسلمين لم يكونوا ويعرفوا جيدا ومتيقنين انهم لا يشكلون اغلبية ولو كانوا كذلك لوافقوا على انتخابات مبكرة فهم كما حماس الشعب الفلسطيني اراد ان يجربهم عسى ان ينجحوا ولكن تشبثوا بالحكم وانقلبوا على الحكم وقتلوا ورموا الفتحاويين من الطابق السدس واطلقوا اكثر من مئة رصاصة على شخص وهو ما حصل مع العميد الاسكندراني واطلقوا 67 رصاصة واعتقد انه نفس القاتل
    ابو قتادة
    ط


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :