facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





وزير خارجية الفاتيكان في عمان، لماذا؟


الاب محمد جورج شرايحه
04-12-2013 12:55 PM

وصل مساء الجمعة الماضي الى عمان سيادة المطران دومينيك مامبرتي وزير خارجية دولة الفاتيكان والتقى جلالة الملك عبدالله كما كان قد التقى في وقت سابق قبل ذلك بالفعاليات الدينية والرسمية في الاردن.
تندرج زيارة المونسنيور دومينيك مامبرتي للاردن تحت عدة اسباب دينية وسياسية لهذه الدولة التي تحتضن اعداد كبيرة من الاخوة النازحين من سوريا والتي تقدم المؤسسات الخيرية الكاثوليكية الدعم الانساني اللازم لهم.
الاسباب الدينية تتلخص في لقاء رؤساء الكنائس الكاثوليكية في البلد والاطلاع على احوال الرعايا الكاثوليك كما وتكمن في اهمية المملكة الاردنية الهاشمية من حيث السياحة الدينية والاهمية العالمية لموقع عماد السيد المسيح(المغطس)، كما ستكون هذه الزيارة من الناحية السياسية بمثابة اعداد لزيارة بابا الفاتيكان فرنسيس الاول الى المملكة في العام القادم تلبية لدعوة جلالة الملك عبدالله التي كان قد دعها عند لقاء قداسته في الفاتيكان قبل اشهر قليلة من اليوم.
الوزير الفاتيكاني في الاردن لماذا الان؟
تعتبر المملكة الاردنية الهاشمية المتوسطة في موقعها الجغرافي لدول تعاني من عدم الاستقرار السياسي وتاليا استنزاف مواردها وفي جلها البشرية منها ، من الشرق العراق النازف من الخراب ومن الغرب فلسطين المحتلة ومن الشمال سوريا فريسة الارهاب،اقول ان الاردن ذو مناخ الأمان والاستقرار، منحه الله حكمة رشيدة أبقته على ماهو من استقرار ، لعب دورا هام في استقطاب بيئة مسيحية ملائمة رغم الظروف الاقتصادية السيئة التي يرزح تحت نيرها المواطن الاردني ذو الدخل المحدود.
العيش المشترك الاسلامي المسيحي لم يصل في أي دولة من دول الجوار الى ما وصل اليه في الاردن في رعاية الهاشمين للمقداسات الدينية والمقدسين(الذين يقدسون الله) من ابناء الديانتين الاسلامية والمسيحية.
اما الحرية الدينية والتي سوف نكتب عنها مقالة خاصة لا استطيع الحديث فيها مطولا في عجالة مقالتي هذه ولكنها في الاردن حرية مصانة من حيث ممارسة الشعائر الدينية فيها ولكنها تحتاج بحث طويل في مدى جواز حرية الفرد بأن ينتمي اولا ينتمي لدين بعينه.
اخيرا نرحب في ممثل قداسة البابا بيننا والذي عبر امس عن فرحه الغامر بكرم ضيافة اهل هذا البلد، ونقول له هذا هو الاردن الصغير بموارده، الكبير بشعبه الطيب، وانقل تحياتنا لقداسة الحبر الاعظم فنحن في الاردن اسلام ومسيحية ننتظر زيارة قداسته قريبا.


*مسؤول وسائل الاتصال الحديثة في مطرانية الروم الكاثوليك بعمان.




  • 1 منعم بدر 04-12-2013 | 07:31 PM

    تحليل ديني سياسي رائع

  • 2 مش قلال ....... 04-12-2013 | 10:01 PM

    عجبني الأسم,شكله كركي أصلي

  • 3 اهلا بقداسة البابا 04-12-2013 | 11:28 PM

    اهلا بقداسة البابا ..............

  • 4 جورج محمد 05-12-2013 | 01:16 AM

    اعتقد ان الاردن اشتثناء بكل شي جميل تحياتي لابونا حامل رسالة الايمان والانسان وانا كعربي اردني ومسلم اعتز وافتخر بك عروبيا اردنيا هاشميا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :