facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من أنتم !!


صالح عبدالكريم عربيات
08-04-2014 05:09 PM

في البدايات كان الهم الاردني «عاطفيا»، فكان يكتب على السيارات من العبارات ما يوحي بالمعاناة والغدر والاشتياق، فانحصرت العبارات التي تكتب على السيارات بما هو آت:

قلاب موديل 72: حتى هدف حياتي طلع تسلل، سيارة سفريات: عشقت السفر من غدر البشر، صهريج نضح: نسم علينا الهوى، سرفيس جبل عمان: بحب حماتي لأنها جابت حياتي، لادا 79: تحياتي لمن دمر حياتي، مرسيدس لف: لو خيروني بين اللف وعيونك لاختار اللف واحرقها لعيونك، اوبل 84: عشقت الكلاب من غدر الاحباب، تاكسي المطار: صابرين!!

ثم تطورت الامور سريعا في الاردن فتحول الهم من «عاطفي» الى هم «معيشي».. فأصبحنا نجد العبارات التالية :
كيا 97: كيا مديونة ولا شبح مرهونة، بكم «بطيخ»: عضة اسد ولا نظرة حسد، بيجو 77: معلش الجيب مع المدام، هوندا «2003»: لا تصيبنا بالعين ترى السيارة بالدين، هونداي افانتي: بنزين في التنك ولا مليون في البنك، سيارة «ميني»: بس اكبر بورجيكم، سيارة «بي ام دبليو»: أتبحلقش يا لوح السيارة اجت بطلوع الروح، باص كوستر: لاتصيبوه بالعين ترى انشرى بالدين..

ثم ازدادت الامور سوءا في الاردن الان بعد ان اجتمعت كل الهموم فوق رؤوسهم فأصبح ما يصلح للكتابة على السيارات ماهو آت:

نيسان صني: والله عليها دفعات.. لاني ما بعت الفوسفات ، قلاب ست روس: بشرفي من حر مالي.. لاني بعدني ما صرت معالي، صهريج نضح: لسنا مسؤولين.. بنشيل «الخ ..» .. ما بنطعمي «الخ …» ؟!!

ونش سيارات: بانتظار حلفان اليمين.. لاني برفع من سنين !!

تراكتور زراعي: خايف افلل سولار.. يفكروني بعت المطار !!

بي ام زعرة: لا يغرك فيها سيستم.. ترى السايق طالعله دعم !!
باص العبدلي: للصاج «ثقة» !!

حين تجد على سيارات المرسيدس اس كلاس: «من انتم» ؟!!

وعلى سيارات اللادا: عضة عقرب ولا نظرة اجرب ؟!!
تكتشف ان البلد في طريقه الى مزيد من التقدم والازدهار والخ…!!
(العرب اليوم)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :