facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ابننا معاذ ..


أروى الجعبري
03-01-2015 01:42 AM

كثُر الكلام حول موضوع الطيار الأسير معاذ الكساسبة و المصير الذي ينتظره بين يدي تنظيم ( داعش) ، و رأى البعض أنه زاد من التحام الأردنيين و وحدتهم ، في حين رأى البعض الآخر كثرت الاختلاف في الآراء بين فئات الشعب من قائل أنه كان ضحية حرب لا ناقة للأردن فيها و لا جمل .....و هو بالتالي مسؤولية الدولة و خطأها ، و قائل آخر يرى أن الموضوع مبالغ فيه إعلاميا مقارنة بقضية مقتل القاضي زعيتر الذي اغتالته يد الاحتلال ظلما و هو إنسان مدني أثناء قيامه برحلة لا علاقة لها بحرب أو قتال !!!

كل ما سبق صحيح و أكيد ، لكنه بمجمله لا ينفي إنسانية الموقف العصيب الذي يمر به معاذ ابن الأردن الذي أُسر أثناء أداء واجبه و تنفيذا لأوامر قادته ، فهو لا يستحق أن يُلقى عليه لومُ من معارضي مشاركة الأردن في الحرب ضد داعش ، لأنه ببساطة جندي يؤدي واجبه كما تعلمه و كما أقسم على أدائه ، و هذا فخر له لا معيبة عليه ، و إنسانية قضية القاضي زعيتر الشهيد و استشهاده على يدي جنود الاحتلال ظلما و ببهتانا ، لا تنفي بالضرورة إنسانية موقفنا مع معاذ و هو شاب في مقتبل العمر ترك زوجة و أهل يعانون فراقه و الخوف في كل لحظة على مصيره .

كلنا معاذ ، و كلنا القاضي زعيتر ، و كلنا الأردن ، و كلنا ضد أي اعتداء على وطننا أو على أبنائه ، و كلنا مع أفراد القوات المسلحة الدرع الذي يحمي الوطن و يحيطه بسياج منيع في منطقة مشتعلة بشتى أشكال الحروب من طائفية و أهلية و غيرها ............ فلا أقل من الوقوف مع معاذ لأنه يمثل موقفنا من جيشنا الذي يستحق أفراده _ أبناءنا _ منا جميعا كل احترام و تقدير و محبة .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :