facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كلنا «الوزير» ..


صالح عبدالكريم عربيات
02-03-2015 02:07 AM

في حال مناقشتهم في قضية عامة، الوزير الايطالي دائما ما يطلب مزيدا من الوقت للاستيضاح، والوزير البريطاني دائما ما يطلب التأني لحين معرفة التفاصيل، والوزير الامريكي دائما ما يطلب مزيدا من المعلومات لمعرفة حيثيات الموضوع.

الوزير الاردني هو فقط في هذا العالم الواسع الذي جاء بمواصفات "فل اوبشن" .. فيه "بلوتوث" ، وفيه "رادار" ، وفيه "مختبر" ، وفيه "مكواية" ، وفيه "جوجل أيرث" ، وفيه فتحة في السقف، وفيه "حساسات" ضد الفساد.. بحيث ما ان يتم سؤاله عن شيء الا وكان الجواب حاضرا قبل حتى ان تكمل السؤال.. بحيث أصبح منافسا حقيقيا لبرنامج البحث الشهير "جوجل"، فكلاهما في نفس اللحظة تحصل منه على الاجابة !!

مؤخرا اثار احد النواب ان هناك شبهات حول شحنة قمح فاسدة في خليج العقبة، مدير مؤسسة الغذاء الذي نحترم شخصه ونجل وعد بتقديم استقالته في حال تمرير الشحنة، ومدير مؤسسة المواصفات الذي أصبح شوكة في حلوق كل المتنفعين الفاسدين كان له هو الاخر موقف مشرف.. بينما وزير الصناعة والتجـــــــارة "نط" كعادته وأكد ان الشحنة سليمة !!

ما يثير الخوف والفزع انه لا أحد يستطيع ان يحكم على هذه الشحنة قبل ان تجرى الفحوص المخبرية اللازمة.. بينما وزير الصناعة اكد سلامة الشحنة من دون حاجة لإجراء أي فحوصات مخبرية !!

دعاني الفضول إلى ان أتعرف على سيرة هذا الوزير الجهبذ، الذي يرى سلامة الشحنة على بعد 400 كلم من مكان عمله، فقد يكون أزرق اليمامة في القرن الواحد والعشرين !!

كنت أتوقع ان معاليه بروفيسور في علم الميكروبات، او مكتشف بكتيريا "الدوسنتريا" ، او عالم فلك اكتشف ان الشحنة سليمة عن طريق تلاقي النجوم في سماء العقبة، او أن له بحثا علميا حول زراعة القمــــح تحـــــديدا بحيـــــث يستطيع معرفة القمح الجيد من القمح الفاســد من اسم ام "القمحة" ، او انه ربان سفينة متقاعد يعلم جيدا الاسواق المصدرة للفئران من الاسواق المصدرة للجرابيع..

فاجعتي كانت كبيرة بأن معاليه معرفته في القمح مثل معرفة جدتي في بالآي فون، معاليه حفظه الله ورعاه هو بكالوريوس هندسة ميكانيكية.

هنيئا لكم يا أبناء وطني بهذه الخبرات الوطنية الفريدة من نوعها.. مهندس ميكانيكي يفتي لكم بسلامة القمح، ودكتور نسائية وتوليد يفتي لكم بالاصلاح السياسي، وخريج فنون جميلة يفتي لكم بصحة الخطوات المتخذة لمعالجة العجز والمديوينة..

معاليه، القادم إلينا من أفران مصنع الاسمنت، واوراق هيئة الاوراق المالية، واسلاك شركة الكهرباء، بحيث تشير خبراته انه لم يزرع في حياته ولو عرق "بقدونس" يؤكد سلامة شحنة "القمح" !

ان اردنا ان نحترم وطننا،. ما المانــــــع من كون معاليــــــه متأكدا الى هذه الدرجة من سلامة الشحنــــــة ان "يغــــــــرف" امام كاميرات التلفزيــــون كمشــــــة "قمــــح" من قاع السفينة ويضرمها امام الجميع في بث حي ومباشر..

اذا اشتغلت سيارة الاسعاف ترفض الشحنة، واذا صمد معاليه متوافق على الشحنة.. مش معاليك متأكد.. افعلها إذا.. وصار ما صار كلنا "الوزير" !!(العرب اليوم)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :