facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





يوم احتضنت المسيحيه طلائع المهاجرين المسلمين


أ.د. سعد ابو دية
22-09-2015 07:08 PM

نحن في اجواء الحج ,والنفحات الدينيه واصوات الحجيج تتردد في ايقاع واحد يتردد صداه في العالم الاسلامي كله وكل عام والانسانية كلها بخير والاردن بخير ونحن الان في اجواء صعبه يمر بها اللاجئون اذن نحن في اجواء لجوء (المهاجرين) اللاجئين العرب والمسلمين وغيرهم الى اوروبا المسيحيه وهذا اعاد لخاطري طلائع المهاجرين في التاريخ الاسلامي العربي و اول لجوء للمهاجرين المسلمين للحبشه المسيحيه ايضا وهذه هي قصتي مع هذا الموضوع ارويها للشباب ولمن فاته ان يطلع على تلك التجربه ....., قبل اعوام دعاني مؤسس مؤسسة همدرد في الباكستان وطلب مني ان اشارك بورقه في مؤتمر السيرة النبوية وبحيث اقدم فكرة من السيرة النبويه الشريفه لم يسبقني احد اليها و لبيت له الطلب وقدمت له ورقة عن اول (حوار اسلامي مسيحي) . يوم ارسل الرسول صلوات الله عليه المسلمين الى الحبشه وكان هذا اول ( لجوء سياسي) في التاريخ واول حوار اسلامي مسيحي وبينت في الورقه ان الرسول كان يفهم البيئه العمليه المحيطه به فهما جيدا وساجيب على سؤال لماذا تم ارسال المسلمين الى الحبشه ؟ كان الرسول عالما حقيقيا بظروف البيئه العمليه فهي اي الحبشه الاقرب الى مكه وان فيها ملكا لايظلم عنده احد وهي ارض صدق وهي افضل حالا من بلاد فارس والروم ومستقره (لاحظ ان الرسول قال ملك لايظلم عنده احد يعني ان الجميع في معية الملك عادلون ) وكان الرسول يفكر في الحبشه منذ رجب في السنه الخامسه للبعث للاحتماء من اذى قريش وقال للصحابه : (لو خرجتم الى ارض الحبشه فان بها ملكا لايظلم عنده احد وهي ارض صدق حتى يجعل الله لكم فرجا مما انتم فيه ) كان عدد المهاجرين 83 رجلا دون النساء والاولاد وجاءت هذه الهجره في وقت انتهت فيه حماية ابي طالب للرسول عليه السلام وهذا جعل المسلمين في موقف صعب


وتلاحظ ان الرسول يعرف نظام الحكم في الحبشه وانه قد وثق بالنجاشي(النجاشي لقب حاكم الحبشه مثل كسرى لقب الحاكم عند الفرس ) وهنا نستذكر الفهم الصحيح من الرسول لظروف البيئه العمليه واختياره للنجاشي ملك الحبشه كان صائبا وهكذا حمى النجاشي المسلمين لاسباب عقائديه فلو كان المهاجرون عبيدا هاربين من قريش او هاربين من دين لاختلف الامر اذاسأل النجاشي عمرأ ( بن العاص) الذي الح في طلب المسلمين :اعبيد هم لكم؟ قالوا لا ! فقال : فلكم عليهم دين ؟ قالوا لا ! قال : فخلوا سبيلهم

كانت المصلحه بين النجاشي والمسلمين مذهبيه فالنجاشي ليس وثنيا والدين الاسلامي لايتعارض مع المسيحيه التي يدين بها النجاشي ولذلك اعجب النجاشي بما يقولون عن دينهم ولذلك عندما اراد بهم وفد فريش سؤا وجاء في طلبهم فان النجاشي قال بعدما سمع عن دينهم (مرحبا بكم وبمن جئتم من عنده فاما انا اشهد انه رسول الله وانه الذي بشر به عيسى ولولا ما انا فيه من الملك لاتيت حتى اقبل نعليه .امكثوا في ارضي ماشئتم )

: والخلاصه ان قرار الرسول ارتبط بالفهم الصحيح لظروف البيئه العمليه وان هذا الفهم نموذج يحتذى كي تركز الامه الاسلامية الان وفي كل وقت على فهم البيئه العمليه التي تعمل فيها حتى تتخذ القرارات الصحيحه المناسبة لهذة البيئه وحتى تتكيف مع اوضاع البيئه واتخاذ القرارات الصحيحه ورجاء الانتباه لناحيه هامه نلاحظها هذه الايام وهي اين القيادات العربيه او الاسلاميه التي ترعى المهاجرين الان وعلى سبيل المثال ماذا قدمت المعارضه للمهاجرين السوريين الذين هاموا على وجوههم في فضاء اوروبا




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :