facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





هل وقعت حكومة الملقي في هذا الخطأ قصدا ام عن غير قصد؟


د.مروان الشمري
20-06-2016 12:04 PM

حكومة الملقي تفترض ان عمرها هو اربع سنوات ولاحظوا الاسطر الثلاثة الاخيرة من هذه الفقرة التي اخذتها من برنامجها التنفيذي : الحكومة تقول انها ستعمل على تنفيذه اي البرنامج والذي عمره اربع سنوات..

توقيع الاتفاق على برنامج الإصلاح المالي والهيكلي مع صندوق النقد الدولي. وقد قدمت الحكومة مشروعها للإصلاحات المطلوبة خلال عام 2016 والسنوات الأربع اللاحقة وذلك بهدف تقليص العجز في الموازنة وزيادة نسبة النمو الاقتصادي، ومن ثم تقليص نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي بحيث تبقى هذه النسبة في نهاية عام 2016 قريبة جداً من نسبتها في نهاية عام 2015. أما في نهاية البرنامج الذي سنعمل على متابعة تنفيذه فإن 'المديونية وحسب البرنامج ستنخفض من (94%) كما هي الآن إلى (77%) من الناتج المحلي الإجمالي.

كان بامكان حكومة الملقي حذف جملة ' سنعمل على متابعة تنفيذه' وعندها تكون قد احترمت إرادة الملك بانتخابات حرة تنتج مجلس نواب محترم هو صاحب القرار في تجديد ولايتها من عدمه. ثانيا البرنامج الاقتصادي هذا عابر للحكومات وبالتالي هي لم تكن مجبرة كحكومة تسيير اعمال على القول بأنها هي حصريا ' سنعمل على متابعة تنفيذه' ستقوم بمتابعة تنفيذه مفترضة انها أخذت ثقة مجلس لم ينتخب بعد وهذا يضر بثقة الشعب بالانتخابات التي نحن فيها احوج ما يمكن لمشاركة شعبية واسعة تنتج مجلسا قويا بحجم تحديات المرحلة

 ولغةً ايضا  تقول الحكومة انها وضعت برنامجا إصلاحيا لمدة اربع سنوات تنفيذا لمتطلبات الاتفاق المزمع توقيعه مع صندوق النقد الدولي  وتتابع انها ستعمل على متابعة تنفيذ برنامجها هذا حتى نهاية المدة الزمنية للبرنامج وبذلك تكون هذه الحكومة اما قصدا او عن غير قصد قد افترضت عمرا لها ليس من حقها بعد وقد خلقت شكا لسنا بحاجة اليه في جدية الانتخابات وقدرتها على فرز مجلس نواب قادر يقوم على سلطة التشريع واقرار او تعديل او إلغاء ما تتقدم به الحكومات.




  • 1 20-06-2016 | 01:22 PM

    جميل

  • 2 سند العدوان 20-06-2016 | 01:56 PM

    الاربع السنوات المقصود خطة استراتيجية لأية حكومة قادمة بغض النظر عن الحكومة

  • 3 كيف 20-06-2016 | 02:12 PM

    هذا يتطلب زيادة الضرائب لدفع الأقساط المستحقة من الدين العام الذي ترتب على ولادة 3 ملايين طفل في العشرين سنة الماضية.

  • 4 مواطن اردني 20-06-2016 | 02:45 PM

    من اربعين سنة وانا اسمع نفس بيانات تشكي الوزرات،،، اسطوانة مشروحة،،،، اقتراض دون معرفة اين تذهب ،، ارتفاع حاد في المديونية،،،، التوجه للبنك الدولي للاقتراض ،،،، برنامج تصحيح اقتصادي لمدة خمس سنوات ،، ارتفاع جنوني بالاسعار ،،،، انخفاض نسبة الدين الى وضع امن،،،، دورة اقتراض من جديد،،،، الى متى سنبقى نسير في حلقة مفرغة ومنعطف خطر،،، المنعطف الخطر طلع حزام دائري

  • 5 صادق أمين 20-06-2016 | 03:19 PM

    أخي مروان، كل البرنامج معد بهذه الصيغة أي أربع سنوات وليس أربع شهور، وحتى تركيبة الحكومة هي كذلك.

  • 6 Ahmad AL-Hadid 20-06-2016 | 04:04 PM

    لم يقع في خطأ رئيس الوزراء

    هو وضح رؤية البرنامج التي تم توقيعها مع صندوق النقد الدولي

    بناءاً على الخطة الإسترتيجية الموضوعة لهذا الموضوع ، وعادة

    الخطط الإستراتيجية تأخذ برنامج زمني بالسنوات بغض النظر أن

    بقيت الحكومة ذاتها لاربعة سنوات قادمة او حتى لو تغيرت ،فعلى

    الحكومة القادمة تنفيذ ما جاء بالاتفاقية وفق الرؤية والخطة

    والاهداف المرجوة من الخطة الاستراتيجية

  • 7 موفق المدارمه 20-06-2016 | 07:31 PM

    يا شمري . نرجو الله ان يحقق لفخامته أمنيه ال 4 سنوات .برجاء يا شمري .. يؤيد ذلك الاستراتيجيه التي تتطلب 40 عاما لتحقيقها و في عين الحسود عود ..وأنت و أنا و المواطن الأردني ماكان يوما لمجتهد حسودا ..وما كان يوما من النفاثات بالعقد ..الله يخليك ما تعقدها و شو رأيك بالزياده البسيطه لسوق سيارات تقادمت عليها الأيام ؟

  • 8 عاطف الراشد المناصير 21-06-2016 | 10:56 AM

    اعتقد اننا في الاردن نعاني ازمة كبيرة بعدم وضع خطة استراتيجية قابلة للتنفيذ تغول على الدولة من كل المنافذ فساد ولاجئيين وموت سريري للاقتصاد الاردني الذى وصل حد الدرجات القصوي من الافلاس تبدل قيادة الادوار لا تجدى نفعا مع معطيات المرحلة وترحيل المشاكل اصبح يلقي بظلالة على الشارع الاردني واحتقانات حقيقية تصل مرحلة الانفجار لا الانفراج وما استطيع قوله اسئل الله فقط ان يحمي الوطن الذى ليس لنا غيره ويصلج احوال القائمين عليها.. وطني ليس حقيبة سفر ولست بمسافر

  • 9 صلاح الدين 21-06-2016 | 11:26 AM

    نرجو من الحكومه نشر نبذه مختصره عن حياة واصله وفصله ممن يتولى اي حقيبة وزاريه .......... وماهي مؤهلاته واما الحديث عن ألأقتصاد ألأردني وعمل برنامج من اجل تخفيف المديونيه فهو معجزه صعب حلها عن طريق من يتناوبون رئاسة الحكومه لأن برنامجه الوحيد هو رفع ألأسعار ومع هذا الرفع يزيد العجز ويزيد الحمل على المواطن ألأردني وهذا ليس تحليلا انما ألأثبات على صحة ذالك السنوات التي مضت مهما حصل من محاوله لتخفيف عجز الميزانيه فتزداد سؤا والسبب الفساد وسؤ النوايا وعدم ألأنتماء

  • 10 معاني 21-06-2016 | 12:52 PM

    اذا كشر الليث عن انيابه لا تحسب الليث يبتسم

  • 11 مواطن 21-06-2016 | 01:49 PM

    من خلال كتابات الكتاب على الحكومه ارى هجوما واضحا عليها دون مبررات لا اعرف ما القصد من ذلك واستغرب من كاتب لم يعي المقصود بالخطه لاربع سنوات ولكن همه نشر اي كلام لجلب الانتباه وتاجيج الشارع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :