facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لا أراكم الله مكروها بانقلاب!


حلمي الأسمر
20-07-2016 12:55 AM

-1-
حاستي الخفية، تقول لي أن الإنقلاب الفاشل في تركيا، تم بتدبير خفافيش الظلام، العاملين في مختبرات الموت الدولية! (لدي معلومات لكن لم تصل لدرجة اليقين، ثمة من يعتقد أن أمم الأرض «تعاونت» لإنجاح الانقلاب، وفشله كان معجزة! )
ممنوع على أي دولة «سنية» حقيقية أن تقف على قدميها، المفروض «كله يزحف على بطنه»!
حاشية ليست مهمة: الصحفي التركي زاهد غول يقول إن أمريكا نفت علاقتها بأربعة انقلابات سابقة، وثبت بالقطع كذبها!
-2-
انقلاب بنكهة السوشال ميديا..
أخبار تقول ان صورة على سناب شات لطالبتين اردنيتين صورتا أول دبابتين للانقلابيين كشفت انقلاب تركيا.. أردوغان وجه رسالة للشعب. .. عبر سكايب. . وأخيرا مجموعة واتس اب كانت ساحة لتبادل المعلومات والأوامر للانقلابيين!
..وهكذا تأكد لنا أن «العالم الافتراضي» ليس افتراضيا، فظهور أردوغان على فيس تايم في مكالمة صوت وصورة، وتغريدات رئيس وزرائه يلدريم، (في العالم الافتراضي، كما هو مفترض!) غلبت البيان رقم واحد الذي بُث تحت تهديد السلاح، بعد سيطرة العسكر على التلفزيون الحكومي الرسمي، المُفترض أنه موجود في العالم الواقعي!
حدث تاريخي بامتياز، يدق ناقوس الخطر، ويضرب رأس كل دكتاتور، يعتقد أن بإمكانه أن يُسمع الناس فقط أصوات جعجعاته، وأكاذيبه المقززة، عبر وسائل إعلامه «الرسمي» الواقعي!
-3-
هناك بشر منزعجون من إعجاب كثير من العرب بأردوغان، حسنا، لم لا يزعجهم إعجاب الملايين بنجوم كرة قدم وفرق رياضية أجنبية، لا أحفظ أسماءها، ولا أهتم بها؟
بل لم لا يعترض هؤلاء على هوس ملايين أخرى بفنانين وفنانات معظم مؤهلاتهن موجودة في انحناءات أجسادهن. .!؟
ليعجب كل بمن يريد.. وربنا ما يحرمكم من مرافقتهم في مآلاتهم يوم الدين!
-4-
قلبنا واحد..
تغريدة وصلتني من صديقي الكاتب التركي توران كشلاكجي بعد أن هنأته بنجاح الشعب التركي بحماية الديمقراطية.. قال: (شكرًا استاذي العزيز... الف شكر للعالم العربي... قلبنا واحد..) شعرت بقشعريرة تجتاحني، كم كان صادقا، كصدق من غرد قائلا: ‏الأسد واجه الشعب بالدبابات أما ‏أردوغان فواجه الدبابات بالشعب!
-5-
سُئل الإمام الشافعي : كيف نعرف أهل الحق في زمن الفتن ؟ فقال : اتبع سِهام العدو فهي ترشدك إليهم ! نقولها لمن لم يزل مُحتارا في تحديد موقفه مما يجري على كوكبنا!
ولا أراكم الله مكروها بانقلاب!
خارج النص
نحن مولعون بقراءة «ما بين السطور» .. حتى حينما لا يكون ثمة أي سطور!
كلما عشت «خارج النص» أكثر، زادت معرفتك بـ «النص» أكثر!

الدستور




  • 1 رائع 20-07-2016 | 01:06 AM

    سلمت الايادي


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :