facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





بعض الاشياء يجب ان تسقط ..


باسل العكور
21-11-2006 02:00 AM

ان حالنا مع الاصلاح كمن يتعلق بذيل القطار لا هو في داخله ليعيش في ظل اصلاحات حقيقية ويتذوق حلاوتها ولا هو يعمل من اجل تحسين اوضاعه واصلاح الاختلالات ليلحق بالركب ،لقد تشبثنا وتعلقنا بالقشور ولم نهتم بجوهر الاصلاح المرتبط بثقافة غير موجودة كان يفترض ان يسقط معها الكثير من النظم السلوكية والثقافية والمجتمعية السلبية السائدة التي تحول دون ذلك الشكل الذي لا نعرف من الاصلاح .....
من منا يستطيع ان يتحدث عن تحولات جذرية فكرية وثقافية وسلوكية في المجتمع الاردني تصب في اتجاه خلق نمط علاقات جديدة تقوم على ارضية المواطنة ولا شئ غير ذلك ؟ الى أي درجة تخلص الناس من رواسب فكرية تنتمي الى حقب ما قبل الدولة وما قبل قبل الدولة؟؟
فلماذا لم تسقط حتى الان ونحن نتحدث عن الاصلاح في بلادنا معادلة التوازنات المناطقية ؟ لماذا يستمر ركوننا الى الاعراف العشائرية التي تعطل سيادة القانون ؟ ما هو سر الصلاحيات الممنوحة للحكام الاداريين والقضاة على نحو لا يخضع لاسس واضحة ؟ لماذا عدنا الى منح محكمة امن الدولة المزيد من الدور بعد اقرار مشروع قانون منع الارهاب في مجلس النواب رغم اننا نعرف انها محكمة خاصة ؟ ثم ماذا عن الواسطة والمحسوبية والفساد وسوء استعمال السلطة هل تغير شئ ؟و ماذا عن الية صنع القرار والية اختيار كبار المسؤولين في الدولة والية تشكيل الحكومات ؟
نتحدث عن الاصلاح وما زال بعض ساستنا مسكونين بالمناطقية والعشائرية والمصلحة الشخصية..
اما صحفيونا فعدد كبير منهم يكتب حول الاصلاح ويدعو اليه في كل مناسبة ولكن للاسف معظم هؤلاء مرجعياتهم بالعادة مصلحية وغير مهنية....
اما بعض مسؤولينا فافقهم لا يتجاوز مصلحتهم الشخصية والحصول على مزيد من المكاسب والمناصب ، ويجري كل ذلك بعيدا عن الاعتبارات المرتبطة بمصلحة العمل ومصلحة البلد ...
اما عن الحزبيين فكان الله في عونهم فحالهم كمن يرقص بالعتمة ، لا احد يكيل بصاعهم ،فهم مهمشون تماما وملاحقون...


هل لذلك كله علاقة بالاصلاح هل نحن قريبون منه ؟؟؟

بعض الاشياء يجب ان تتغير ، وبعضها الاخر يجب ان يسقط ، نتحدث عن حراك مجتمعي دون ان يترتب عليه تحولات تدفع باتجاه منظومة سلوكية وثقافية مختلفة ... مفارقة غير مفهومة وغير مريحة ...فالى متى سيستمر الوضع على هذا النحو نتحدث عن الاصلاح ونحن بعيدون عنه تماما...

okoor@hotmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :