facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ذاكرة من رصاص وحب


محمد عبدالكريم الزيود
23-11-2016 10:06 PM

عندما خلعَ بزّتة العسكرية ذات مساء ، وعلّقها في الخزانة ، كان يودعُ عزيزا رافقه عقدين من العمر والتعب .. خلعها وكأنمّا خلعَ ضلعا من ضلوعه .. وللآن ما زالَ يضيقُ ذرعا ببذلات (السويل) وربطات العنق ، وما زال أيضا يتحسسُ جناح المظليين والأوسمة على الجانب الأيسر من صدره .. ربما كُنّ قريبات من القلب ، يخلدنَ إلى نبضاته ودفئه ... حتى عندما يسجد لله تعالى ، يتلّمس الشعار الذي ظل مستقرا أكثر من عشرين عاما أعلى الجبين ..
ذاكرة العسكر ملأى بالذكريات ، وبزملاء السلاح وكيف كانوا يقتسمون الليالي والسهر ، ويفترشون ما بين الدبابات ويشعلون (البابور) ويقتنصون إبريق شاي أو قلاية بندورة على عجل .

هي نفس الأصابع التي تقبض على البنادق ، وهي نفس الأيادي الخشنة التي تتناول الخبز الناشف ، مع وجبة غداء متأخرة، ربما تأكلها منتصف الليل .. يضع كفّه تحت الأخرى ، مخافة أن يسقط فتات الخبز على الأرض ، فهذه نعمة تستوجب الشكر لله حتى لو كانوا وحيدين تحت شمس الصحاري ، وحتى لو غابت عين الضابط عنهم .

في رائحة فوتيكهم عرق ، والكثير من التراب والتعب وملح البارود ، وبقايا من بخور الأمهات وشوقهم ، يخبؤون في صناديقهم صورة لزميل ذهب مبكرا للموت ، فظلت ذكراه مشتعلة وصورته معلقة بالصندوق .. وعلم الأردن وصورة الملك يزينان أعلى صندوقه .. وقرآن أهدته له أمه ليحرسه ، وشريط علاج للصداع وما أكثره هنا ، وربما أيضا محفظة فارغة إلا من أجرة الطريق في نهاية الأسبوع .
العسكر يعرفون بعضهم بعضا ، ويعرفون أسماء أولاد وبنات زملائهم ، وإسم الحبيبات ، وفوقها يحفظون دروب القرى والبوادي .. فقط في الجيش الجغرافيا تتساوى وتتشابه ، عندما تقف مع زميلك خفارة تسنده ويسندك ، ويؤمنون أن الوطن أكبر من كل التفاصيل .
ذاكرة العسكر من رصاص مسكوب ومن حب منظوم .. لا تهترئ ولا يصيبها زهايمر العمر ، ففيها مخزن من العمر وتفاصيله ، وفيها مساحة من الوطن وناسه ...
أنحازُ للعسكر ولطهر أياديهم النظيفة والقوية ، ولفقرهم الذي يشبهنا ، وأرى الوطن بعيونهم قويا وزاهيا ، رغم كل الكذب والزيف التي تشاهده في وسائل الأعلام ، ووجوه المنافقين والمتسلقين والشلل الفاسدة .




  • 1 اردني رافع راسه فوق 23-11-2016 | 11:29 PM

    كلام رائع وراقي لا يفهمه الا من يحب الجيش كما ىقال المرحوم الشاعر صويص خذ عمري ولبسني بالجيش وقال الملك عبدالله الثاني ارفع راسك فانت اردني ...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :