facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الدينار يصعد 4%


د. فهد الفانك
31-12-2016 02:50 AM

في الوقت الذي يشكك فيه البعض بقوة الدينار وقدرته على الصمود في وجه الظروف الصعبة، نجد أن سعر صرف الدينار مقابل سلة العملات الأجنبية ارتفع خلال الشهرين الأخيرين من السنة بنسبة 4% على أثر فوز ترامب برئاسة أميركا.

الاقتصاديون الأميركيون ليسوا سعداء بصعود الدولار وزيادة قوته، لأن بعض النتائج قد تكون سلبية بشكل زيادة في عجز الميزان التجاري بنسبة 1%، وارتفاع حجم البطالة بمقدار 400 ألف عاطل عن العمل، كما يؤثر ارتفاع الدولار سلباً على المخفض (التضخم الشامل) الذي يحسب بموجبه النمو الحقيقي في الاقتصاد.

ما يحدث على صعيد الدولار يحدث على الفور على صعيد الدنيار، فهناك زواج كاثوليكي بين الدينار والدولار غير قابل للطلاق، عقد منذ عشرين عاماً (1996) ونجح في تحقيق نتائج إيجابية أهمها الاستقرار النقدي، وثقة المستثمر العربي والأجنبي، وبالتالي فإن أحداً لن يحاول المساس بهذا الارتباط، والتضحية بالاستقرار النقدي الذي عرفناه خلال عشرين عاماً، حيث أن الإيجابيات تفوق السلبيات بشكل واضح.

الفرق الوحيد بين احتفاظ الأردني بالدولار أو الدينار يتعلق بسعر الفائدة. صحيح أن سعر الفائدة على الدينار يتغير مع تغير سعر الفائدة على الدولار، ولكن مع الاحتفاظ بفارق لصالح الدينار يقارب نقطتين مئويتين، مما يجعل الدينار أكثر جاذبية وجدوى للمدخر من الدولار.

بعد مخاض طويل تقرر في أميركا مؤخراً رفع سعر الفائدة على الدولار بمقدار ربع نقطة مئوية، وفي اليوم التالي قرر البنك المركزي الأردني رفع سعر الفائدة على الدينار بنفس المقدار.

هذا الوضع مريح للمواطن الأردني، سواء كان مدخراً أو مستثمراً، ولكن السؤال الذي يطرحه كثيرون هو ما إذا كان البنك المركزي قادراً على حماية سعر صرف الدينار عند هذا المستوى.

لا يعتمد الجواب على عنصر النوايا فقط، فله مقياس هو احتياطي البنك المركزي من العملات الأجنبية الحـرة، وهو الآن عند مستوى مريح يدعو للثقة، ويعادل ضعف المعيار الدولي للأمان، وإذا كان قد تعرض لشيء من الانخفاض خلال السنة الاخيرة فإن ذلك يعود لعدم السحب على القروض الخارجية، وتأخر استلام بعض المنح العربية والأجنبية، وقد تغير هذا الوضع في الشهر الأخير من السنة، مما يعني أن الاحتياطي سيعود لحالة الاستقرار عند مستواه المرتفع.

الراي




  • 1 احمد 31-12-2016 | 07:55 AM

    طيب فوائد القروض بكره ترتفع على المواطن وما بنزلوها البنوك كله خسائر من جيب المواطن

  • 2 مغترب 31-12-2016 | 11:02 AM

    الدينار قوي طالما بقيت الاردن مستقرة باذن الله

    المورد الأساسي هو حوالات المغتربين التي يجب تعزيزها عن طريق منح حوافز للمغتربين مثل اعفاءات الجمارك وتسهيلات قبول أبناءهم في الجامعات لكي لا يرسلوهم للخارج وتستفيد المملكة من رسومهم

    ارتفاع الدولار مؤقت .. سعمل ترامب فور استلامه على خفضه بشكل كبير لضرب الصين

  • 3 مراقب 31-12-2016 | 06:26 PM

    الاخ مغترب مين قالك انه الاقتصاد بعتمد على تحويلات المغتربين وبعدين لنفرض انه كلامك في منه شيء من الصحه مابصير أتقدم الا بمقابل شو علاقة الاعفاءات الجمركية بتحويلاتك يعني اذا صار إعفاءات بتزيد التحويلات المغتربين اولا وأخيرا يرسلون أموال لأنفسهم وذويهم مافي داعي الانسان ايهت والجامعات الخاصة باالاردن أرخص من المدارس الخاصة وفاتحه ابوابها كل واحد داير على مصلحتوا باسم الوطن


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :