facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





السير على الطرق


عصام قضماني
25-10-2008 03:00 AM

في الأردن ، كل خمس دقائق يقع حادث سير وكل 9 ساعات يقتل شخص وكل 29 دقيقة يسقط جريح .

عام 2007 شهد الأردن 111 الف حادث، تسبب بوفاة 979، بينما بلغت كلفتها الاقتصادية 280 مليون دينار، أي ما يكفي لبناء 3 مستشفيات نموذجية .

في البلدان التي تحترم فيها قواعد السير ، يستخدم السائق عينيه وربما أذنيه من مجموعة حواسه بينما في البلدان النامية والأردن منها لا يستثني السائق أيا من حواسه تماما كما لوكان يخوض معركة شرسة .

هذه حقيقة يمكن ملاحظتها برصد سلوكيات السير على الطرق ، حيث الفوضى تحل محل النظام ، والسبب ضعف احترام قواعد السير .

الاحصائيات في هذا المجال مرعبة ، وان كانت تراجعت بعد الاهتمام الحكومي الحثيث ، فالسبب هو الخوف من العقوبات وليس زيادة الوعي ، والدليل أن أنظمة السير ما تزال تنتهك ، ومنها خصوصا عدم الالتزام بالمسارب وتجاهل اشارات التوقف الاجباري ، ويزداد اختراق هاتين القاعدتين من قبل حافلات النقل العام وسيارات التكسي التي تتوقف بلا انذار وتنتقل من مسرب الى آخر بلا ادراك للمخاطر خصوصا في مناطق الجسور . عدا انتهاك قواعد وهي الأساس أضافت دراسات أسبابا أخرى للحوادث منها عدم وضوح المسارب وقلة صيانة الطرق: الحفر والمطبات - المناهل غير المغلقة وفقدان مقاومة الانزلاق على سطح الطريق وعدم توفر مسافة رؤية آمنة و أخطاء في أسطح الطرق وأخرى في تصميم وتنفيذ الطرق.

لا ندعي أن الحوادث في البلدان المتقدمة لا تقع ، لكن لوقوعها أسبابا مختلفة تماما عن الأسباب التي تقف وراءها عندنا ، وهي عدم احترام قواعد السير ، فالثقافة المرورية في الأردن والبلدان النامية يجري التعامل معها كمتطلب هامشي بينما في البلدان المتقدمة تعد سلوكا متأصلا والسبب أن التوعية المرورية في الأولى هي كمحو الأمية في الكبر بينما في الثانية فهي على طريقة التعلم في الصغر كالنقش في الحجر .



qadmaniisam@yahoo.com
الراي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :