facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حرية الرأي .. سلاح ذو حدين


رلى سماعين
15-01-2017 11:54 AM

انتشر الفكر الظلامي بيننا كانتشار النار بالهشيم وأصبح أمراً محتوماً وواقعياً ولأسباب كثيرة لست بصدد الحديث عنها. ان وسيلة انتشاره هي ما يجب ان نتطرق اليها ونطرق بابها بكل مناسبة لأنها متوفرة بين أيدي جميع الإعمار؛ وهي منصات التواصل الاجتماعي التي أبرزت للأسف الجانب المظلم من الناس معتقدين بأنهم يمارسون حرية التعبير على صفحتهم الخاصة من الفيسبوك وتويتر وغيرها، غير مدركين بان لا خصوصية في هذه الصفحات وبأن هنالك من أبدع في اختزال أشكال مختلفة من عملة واحدة وهي خطاب الكراهية. 

المهم .... بالآونة الاخيرة شهدنا تأجيجا غير مسبوق للعواطف نتج عنه إلغاء المنطق والموضوعية على صفحات التواصل الاجتماعي. فشهدنا تشهيرا بشخصيات، وظهور من يعتقد بأنهم وكلاء الله على الارض، وناشطين يحللون بالسياسة والعلوم والاقتصاد... فأضحت فوضى لم يسبق ان شهدناها. كثر اللغط مما دفع الحكومة ان تدرس اقرار تشريع خاص بوسائل التواصل الاجتماعي يهدف لتحديد المسؤولية وحماية الأمن المُجتمعي. وبرز ايضا وجود الدوريات الالكترونية 'شرطة مواقع التواصل' ليراقبوا ما يوضع على هذه المنصات.

المهم ... يتوجب مع هذه التشريعات والقوانين ان يصاحبها برامج توعوية على كيفية استخدام هذه المنصات ليكون هدفها البناء لا الهدم. اننا لا نريد ممن يحاولون ان يعبثوا ويؤثروا سلباً على نسيجنا الوطني، ان يُشعلوا عاطفة البغض ويؤججوها للتفرقة لا الوحدة، فالفتنة بذورها صغيرة لكن ثمارها كارثية وكبيرة. 

المهم ... يجب ان نسعى للحرية على ان لا تُستغل بإفراط او تجاوز و نخدع أنفسنا اذا اعتقدنا بان هذه المرحلة تحتمل كل هذه السلبيات التي تنشر تحت مسمى 'حرية التعبير ' و هو نفسه مصطلحٌ هجين على كثير من مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي. 

اما الأهم .... بان اردننا قوي وسيبقى.




  • 1 مهند الصمادي 15-01-2017 | 01:11 PM

    دام قلمك رلى


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :