facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الذاكرة الجماعية الاردنية


أ.د. سعد ابو دية
07-03-2017 08:53 AM

هناك مواضيع هامة لاتناقش في الاردن وهي الذاكرة الجماعية وتجانس الشعب او الشعوب ومنها الشعب الاردني، واهتم الذين كتبوا عن السياسة الخارجية بتجانس الشعب وتاثيره على صنع القرار، وأذكر في ذات يوم في دعوة من دعوات مركز الاهرام الاستراتيجي التي كانت تتم كل يوم احد وكنت احضرها ان تمت دعوة الاستاذ عضيد داويشا ونعرفه بأسمه الذي يستخدمه بالانجليزية (ايه اي داويشا) وهو من اليصرة اصلا وباحث في مركز دراسات في لندن وكتب عن سياسة مصر الخارجية كتابا واشار فيه لتجانس الشعب المصري، يعني اذا غضب ابن الاسماعيليه في شرق مصر يغضب ابن الاسكندرية في غرب مصر لنفس السبب ولقد ظهر ذلك جليا واضحا في المنطوق القرآني الكريم ان الله عز وجل الذي يرسل الانبياء الى الاقوام ارسل موسى الى شخص: اذهب الى فرعون انه طغى وطلب موسى مساعده ان يرسل معه اخاه هارون لأسباب ذكرها ان هارون افصح لسانا وهكذا اذا اهتدى الحاكم تهتدي مصر المتجانسة كلها وفي ذاكرة الشعوب الجماعية بدا ان الشيعة عندهم ذاكرة جماعية أقوى من غيرهم.

وفي الحرب العراقية الايرانية 1980-1988 لاحظ الملاحظون غياب الوساطات وقيل ان الذاكرة الجماعية لآيران لاتثق بالوسطاء والوسيط فهو اما خائن او ضعيف كما حصل مع ابي موسى الأشعري الضعيف امام الوسيط الآخر عمرو بن العاص في التحكيم الذي افقد الإمام علي الحكم وظل الآمر هكذا حتى جاء الوسيط الذي وثقت به ايران وهو الجزائري الفذ محمد الصديق بن يحي وبدأت الوساطة ونجح ورشحته بدوري لجائزة نوبل واحضرت سيرة حياته من زوجته والشاهد السفير الرائع محمد برغام ولكن الايادي الخفية أسقطت طائرته بين اربع دول تركيا وسوريا والعراق وايران وذهب دمه هدرا بين القبائل او الدول.

وبالنسبة للاردن لاحظت ان الازمات دفعت الشعب الاردني نحو التجانس ونحو الهدف واكتساب الخبرة وهذا ليس مبادرة من الحكومة بل على العكس الحكومات المتعاقبه في السنوات الاخيرة ساهمت في الاحباط وغاب الخطاب الاعلامي المقنع، والملاحظ بدقة يرى ان الحراك في الاردن بدأ قبل الربيع العربي، ويلفت انتباهي غياب الخطط وهناك خطط ومنها خطط التنمية السبعية والثلاثية وهدفت خطة التنمية الثلاثية الى توفير 70 فرصة عمل اين الخطط الان ؟.

اين دور رئيس الحكومة في منع الصواعق وامتصاصها ومنع صعودها للاعلى ؟ اين الخطاب الاعلامي ؟ اين من يرد ويخاطب الناس ؟ قبل ايام انسحب رئيس الحكومه ولم يرد على النائب صداح ؟ ومهما حكى صداح ؟ في يوم خاطبت توجان الشريف زيد بن شاكر ورد واحد من نوابه و كان بامكان الرئيس الحالي لو كان متمكنا وحافظا للدرس ان يرد ويخاطب الشعب من منابر مجلس النواب بخطاب مدروس وفرصة ان يوضح موقفه ! ولا اتوقع ان احدا من الحكومة حضر نفسه لردود واتوقع ان الحوافز عند الحكومة معدومة ويجب ان لاتكون كذلك ولابد ان تقول شيء وهي حققت ماتريد، رفغت الاسعار وحققت اتفاقية الغاز وكان لابد ان ترد احتراما وتوضيحا وتسجيلا للتاريخ لكن لم تعمل وهذا آمر بسيط وهذا كله سيوسع من تجانس الشعب وذاكرته ضد الحكومة.

ولابد ان أذكر من فسح المجال امام النواب للحديث عن قضايا الشعب والا تتكرر تجربة الثمانينات ولابد من خطاب اعلامي مدروس وتعول الحكومات القديرة في العالم على الاتصال وهو اجراء يوثر به عقل وهنا عقل الحكومه على باقي العقول وهي عقل الشعب لابد ان تكون الحكومة قادره في الخطاب المؤثر على عقل الشعب.

لابد من الانتباه لكل صغيره وكبيره، والشعب عندما تتم مصارحته ويثق بك يضحي من اجل بلده ولكن كيف يستقبل الشعب صورة (اذا صحت) تظهر رئيس الحكومة يشرب (الارقيلة) في افخم الفنادق والناس تتظاهر واعاد هذا المنظر لخاطري موقف مسوؤل عربي قال عن المتظاهرين خليهم يتسلوا وكلفه ذلك افدح ثمن يدفعه مسوؤل وبخسائر هائلة ورب كلمه تقول لصاحبها دعني.

واخيرا عودة للدور الاعلامي الحكومي في بث التجانس والذاكرة الواحدة في الستينات من القرن الماضي عندما نجح الاعلام الاردني في تشكيل بداية تجانس أمام التيار القومي كانت الادوات فعالة ومنها الاذاعه والفن وكنت اذ تمشي تجد اغنية في قلب ابناء الشعب مدنيين وعسكريين وهم في طريقهم الى عملهم مرددين اغنيه او نشيد مثل:

اني لاقسم بالاله قسما تخر له الجباه
اني ساخلص للمليك وللبلاد مدى الحياه
او

على ذرى أردننا الخصيب........الاخضر العابق بالطيوب

الساحر الشروق والغروب........سمعتها تقول يا حبيبي

صبية حسناء من بلادي........سمعتها بلهفة تنادي

يا مالك الوجدان والفؤاد........اردن ،يا اردن ،يا حبيبي

روحي فدى السهول والتلال........يا بلد الجمال والدلال

يا جنة الزيتون والدوالي........اردن ،يا اردن ،يا حبيبي

يا حبي الكبير يا اردني........يا دم مهجتي ونور عيني

لأجل عينيك انا اغني........اردن ،يا اردن ،يا حبيبي

تعيش طول العمر يا حبيبي........ يا فارش الزهور في دروبي

يا ساكن الارواح والقلوب........اردن ،يا اردن ،يا حبيبي.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :