facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لا تفسدوا ما حققه عرس الاحتجاج الوطني !


د. عدنان سعد الزعبي
07-06-2018 12:07 PM

اذا اردنا ان نكون منطقيين في طرحنا ومحقين في مطالبنا , فلا بد من النظر الى الخطوة التالية بعد ان استجاب الملك ووضع استراتيجية جديدة للحكومة الجديدة تلبي مطالب وتطلعات المواطنين كافة .
السؤال الذي يفرض نفسه الأن ما هو المطلوب منا حتى نحول التطلعات الى واقع , ونرسم بداية جديدة ونهج جديد يعالج كل التشوهات والسلبيات التي تحدثنا عنها في الإعلام وفي الشارع وفي الجلسات والصالونات ؟ كيف نساهم في السير للأمام وبخطى واثقة اساسها حب المواطن لوطنه وتصالح الوطن مع شعبه ومليكه . كيف نحقق وجودنا بالمضي بالمسيرة للأمام بعيدا عن مظاهر الشوشرة التي يحاول البعض فرضها على مجتمعنا ويؤطر هذه الملحمة الوطنية التي شهدناها في شتى اصقاع الوطن ويحاول تشويهها والإساءة لها ؟
ما رسمه المواطن الأردني من مظاهر حضارية في الإحتجاج والتظاهر , وما بينه للعالم بحبه وتضحيته من اجل وطنه وضع المواطنين الاردني في خانة الشعوب التي تفهم وتدرك واقع التعبير ومعايير الديمقراطية المتطورة , ومستوى العقلانية والإنفتاح والمنطق الذي يتعاملون فيه . والذي ذهب بنا جميعا لأن نفتخر بكوننا اردنيين , وبمستوى تفكيرنا وبرقي اسلوبنا في القول والفعل .
استكمال الصورة السليمة وحصاد النتائج المطلوبة يحتاج منا الى الكثير من المواقف أهمها :- اعطاء الحكومة الجديدة الفرصة لتحقيق ما كلف فيه ومساندتها من خلال تجنيد انفسنا لان نكون عنصرا فاعلا في التفاعل الايجابي والعطاء المتواصل بحيث يسعى كل منا الى تقديم كل ما يستطيع من جهد وعزيمة وتحمل المسؤولية في أي مهام موكلة اليه سواء في القطاع العام او الخاص. التوقف عن مظاهر الإحتجاج وأشغال اجهزة الدولة للتفرغ للقيام بمهامها . المحافظة على وهج الأحتجاجات وقيمة الإعتصامات وما اسفر عنها من اجراءات قادها الملك شخصيا وذلك بالتواقف عن المبالغة بالاحتجاج بانتظار النتائج الإيجابية التي نتطلع اليها مقدرين ظرف الوطن وتواضع النتائج وتحسن الواقع قدر الأمكان .
المشاركة في تغيير النهج الوطني , الاردني بتحقيق اهداف الاوراق النقاشية للملك وبإصلاح سياسي حقيقي , بحيث تتولد لدى اجهزة الدولة الفاعلة الارادة الحقيقية في الحزبية ووجود احزاب ثلاث في الوطن كذلك تعديل قوانين الاصلاح السياسي وفي مقدمتها قانون انتخاب النواب بحيث يصار الى افراز شخصيات وطنية ذات خبرة ومعرفة ودراية وبتفكير علمي قادر على التفاعل والمشاركة في العطاء, كذلك تعديل النهج الاداري في مؤسسات الدولة بحيث نحقق الحاكمية الرشيدة والتخلص من الحمولات الزائدة او تعظيم قيمة العامل وقدرته على العطاء والإنتاج.. وتقليص اعادهم حتى نتجاوز الزحمة وكثرة المطالب الخاصة . تعزيز دور اللامركزية واعطائها الصلاحيات الاكبر والاكثر عملية , اعادة النظر بتشريعات القطاع الاقتصادي وفي مقدمتها قوانين الضربية بحيث نحقق العدالة وكفاءة هذه القوانين لتطبق على الجميع , فنحن ما زلنا نشهد تهرب ضريبي كبير من قطاعات مهنية كثيرة طالما ان تحدث عنها الشارع الاردني , وفشلت حكومة الملقي من توضيحه للناس .
نعم ندرك بان هناك من يريد ان يذهب بالبلد للمجهول , وندرك تماما ان هناك من يريد ان تراق الدماء , وان يشعل فتيل العنف والصدام ، تحت شعار لا أحد افضل من أحد , فكانت استجابت النقابات بالتأجيل خطوة عقلانية , وكان نظرة الأحزاب بالتهدئة كريمة , وكانت تصريحات الرئيس الملكلف مطمئنة . ما نشاهده من احتجاجات الان لا معنى له ولا يمكن أن يحقق شيء , لان قيمة الشيء في نتائجه , فاذا ظهرت نتائج ايجابية فلماذا التشويش والوصول الى مستوى الإساءة كما شاهدناه بالامس بطعن الدركي ؟؟؟
التظاهر حق طبيعي , ويكون فعالا في وقته وبظروفه . فاذا وجدنا شواهد تحقق مطالب التظاهر , فهل نسمح لانفسنا لنشاهد النتائج ونعمل من اجل تحقيقها . الصورة واضحة فلا تفسدوا ما تحقق وعودوا لمسيرة العمل والعطاء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :