facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





التحذير


ابراهيم الحوري
20-06-2018 11:46 AM

أحياناً تتفاجىء بوجود أُناس يعملون على وضع إشارة التحذير، أمام الجميع ؛من أجل حجب أشخاص لا يوجد بهم اي خلل ، ولكن الأمور محسوبة ومدروسة ،مما يستدعي الموقف بأن يكون التحذير مسلك طريق إلى الذين يسعون وراء مصالحهم، او بالأحرى فشة غل ، وهذا الشيء بحد ذاته يكون منبع من البيت الذي تربى عليه .

في المجتمع الذي نحنُ به تمر في الطريق اي الشارع، وفجأة وإذ بأحد الأشخاص يحذر الأشخاص الآخرون، من الشخص المار في الشارع ، أو بأي مكان ، ان التحذير وسيلة بشعة ، تُدمر الأشخاص ؛لأنها الوسيلة التي تقضي على الآخرين ، كونها مبنية على الدمار بشتى الوسائل ، وسيلة لا يستخدمها الا فاقد الشخصية ، بلا شك من ذلك ، وعلى ذلك فاقد الشخصية هو انسان يُعاصر المجتمع، بكل جوانبه يرى نفسه فوق كل شيء ومصلحته اول شيء ، دعونا من فكرة التحذير ؛من أمور قد تُزعزع حياة المحترمين ، دعونا من تلك الظاهرة .

ظاهرة التحذير هي ظاهرة خطرة ، مما تشكل خطر كبير في المجتمع ; لأنها بشكل تام غير مؤكدة ،وبالتأكيد من ذلك غير مؤكدة ؛لأنها تشبه بشكل كبير الشائعة ،التي تنشر نتيجة أشخاص يقومون في نشرها ،والتي تهدف إلى زعزعة أمور الآخرين ،من غير التأكد منها ، فهنا ظاهرة التحذير من الآخرين، والشائعة ،أجزم بأن كل منهما يعملان في نفس المبدأ ، من حيث التعامل في المجتمع ، دعونا من تلك الظاهر التي لا تسمن ولا تغني من جوع ؛ لأنها خطرة إلى الغاية .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :