facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لأجل الوطن، لأجل الملك


م. أشرف غسان مقطش
01-01-2019 11:58 AM

إذا كان الساكت عن الحق شيطانا أخرس فإن الناطق بالباطل شيطان متكلم.

وسكوتي عن قول الحق فيمن قال باطلا أن الملك باع المطار والميناء والفوسفات والبوتاس يجعلني شيطانا أخرس أمام شيطان متكلم.

ما قصص المطار والميناء والفوسفات والبوتاس؟ هل تكرمتم بالإطلاع على تقارير ديوان المحاسبة؟ لن تجدوا شبهة فساد واحدة تطال الملك في أي من هذه المسائل!

وأتحدى الداني والقاصي بأن يأتي أحد المحتجين في الدوار الرابع بأية مخالفة دستورية لأي عملية من عمليات خصخصة المطار والميناء والبوتاس والفوسفات.

وإذا كان المتهم بريئا إلى أن تثبت إدانته فإن من يتهم دون دليل ساطع أو برهان قاطع مذنب إلى أن تثبت براءته.

فهل من دليل قوي أو برهان جلي لدى من يتهم الملك بأنه باع المطار والميناء والفوسفات والبوتاس؟ إذا كان الجواب بالإيجاب؛ فليقدم أدلته وبراهينه على المنابر الدستورية بدلا من الزعيق والنعيق في الدوار الرابع بلا دليل أو برهان لأجل بلبلة لا عاقبة لها إلا قلقلة الأمن وزعزعة الأمان.

قلب الملك الطاولات على أصحابها في عقر ديارهم، وصرخ في المحافل الدولية لاآت مدوية لصفقة القرن، فبدأوا يتشاورون كيف يمسكون بتلابيب عرشه؛ أفلا تتنبهون؟

يتخذ بعض من الحراكيين من تغيير النهج مكبرات صوت يريدون بها خداع الشعب بسراب الإصلاح وهم يسيرون به في صحراء الفتنة؛ أفلا تبصرون؟

كان الملك قد دعا إلى تغيير النهج في ورقته النقاشية الثانية منذ نحو خمس سنوات، مذ ذاك الزمان طالب الملك برجاء حار بأن يكون هناك أحزاب بإتجاهات ثلاثة على الأقل: يمينية ووسطية ويسارية، وأن يتم إنتخاب الحزب الأكفأ في برامج عملية قابلة للتطبيق في سبيل إرتقاء سلم الإصلاح السياسي والإقتصادي درجة درجة، حتى إذا فاز هذا الحزب بأغلبية نيابية، كلفه الملك بتكوين حكومة برلمانية ذات ولاية عامة، ففوجئ الملك بمجلس نواب فيه كتل إحداها تضم نائبا من أقصى اليمين جنبا إلى جنب مع نائب من أقصى اليسار!

الإصلاح لأجل الوطن ينادي به الحراكيون المخلصون منهم للوطن، والملك يريده لغاية في نفس كل محب للوطن، فأين البرزخ بينهما؟

الملك يريده في إطار حركة التاريخ الطبيعية لكل حياة سياسية، أما الحراكيون المخلصون منهم غير المدفوع لهم أجر مناكفة الملك بقميص عثمان "بيع الميناء والمطار والفوسفات والبوتاس" فإنهم يريدون الإصلاح بعصا سحرية، أفلا تعقلون؟

الملك ليس معصوما من الخطأ في إجتهاده بالعمل لما فيه خير الوطن، مثله مثل أي مجتهد، يخطئ ويصيب، فإذا أخطأ ليس من العدل إتهامه بما لا ناقة له ولا جمل في هذه القافلة أو تلك من قوافل علي بابا!

كان بعض المعتصمين مخيرين بين إدعاء الدعامسة ويمين العكايلة، فكذبوا الأخير متهمينه بالتسحيج من دون تحقيق أو تحقق في بينة من تمني نفسها بالهجرة الى من اغتصب البلاد وشرد العباد!

ومن سار في ركب الدعامسة أمس، لا أستبعد عنه أن يوصمني اليوم بوصمة عار التسحيج!

وله ولمن لف لفه أقول: لأجل الوطن لن أكون يهوذا الإسخريوطي! ولأجل الملك لن أكون بطرس!

أما يهوذا الإسخريوطي فهو الذي سلم إبن مريم لليهود بقبلة الخيانة! وأما بطرس فهو الذي أنكر ثلاث مرات أنه من تلاميذ/حواريي إبن مريم!

وما أكثر أمثال يهوذا الإسخريوطي في محيط الدوار الرابع هذه الليالي! وما أكثر أشباه بطرس من حول الملك هذه النهارات!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :