facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





احذر على الواتساب .. رسالة خادعة وتطبيق "ذهبي" مزيف


13-01-2019 12:49 AM

عمون - انتشرت مجدداً رسائل على تطبيق التراسل الفوري الأكثر شهرة وشعبية "واتساب"، تحذر من الثغرات التي تسمح للقراصنة باختراق الأجهزة الذكية ومسح بيانات المستخدمين، والتسبب بضرر كبير في نظام التشغيل. فما حقيقة ذلك؟

على الرغم من شهرة وشعبية تطبيق الرسائل الفورية الشهير "واتساب" (أكثر من 1.5 مليار مستخدم)، إلا أنه يعاني من هشاشة وضعف أمام الخدع ومحاولات الاختراق المستمرة. إذ انتشرت مجدداً منذ أيام رسالة على التطبيق الأكثر شعبية في العالم تحذر من مقطع فيديو يسمى "مارتينيلي" يعمل على اختراق الهاتف الذكي وتعطيل نظام تشغيله بغضون ثوان ومسح بيانات المستخدمين.

وقد تلقى الملايين من المستخدمين حول العالم سلسلة من الرسائل التحذيرية التي انتشرت في بادئ الأمر منذ أشهر باللغة الإسبانية، قبل أن تترجم إلى لغات متعددة ومختلفة. غير أن الخبراء قد أكدوا أن هذه الرسالة مجرد خدعة ولا تشكل خطراً، ويجب تجاهلها فقط وعدم تداولها.

وحذروا أيضا من تثبيت تطبيق مزيف يسمى "واتساب غولد" أو "واتساب الذهبي"، الذي طرح على أنه يقدم خدمات مميزة إضافية للمستخدم لا تتوفر إلا للمشاهير، و نظراً لأنه غير متوفر في متجري "غوغل" و"آبل"، سيتم إرسال التحديث بدعوة مع رابط. في حين أنه تطبيق مزيف يسمح للقراصنة الإلكترونيين باختراق الهاتف الذكي وبياناته بعد تثبيته من قبل المستخدمين على أجهزتهم، وفقا لموقع "دي.ميركور" الألماني.

لهذا السبب يجب على المستخدمين توخي الحذر من أي رسائل مشبوهة تعدهم بتقديم خدمة متميزة، وعدم النقر على أي رابط غير معروف وإن كان مرسلاً من صديق مقرب.

وينصح الخبراء المستخدمين، من أجل تحقيق الاستخدام الآمن للأجهزة الذكية، بضرورة الحرص على تنزيل التطبيقات من "متاجر التطبيقات" الرسمية سواء لأجهزة أندرويد أو آبل أو غيرها، واستخدام تطبيقات الحماية من الفيروس، بحسب موقع "نيوز.أستراليا".

DW




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :